السبت, 17 أبريل 2021

“الإسكان” تنفذ10 الآف وحدة سكنية بـ 480 مليون ريال

تبدأ “الإسكان” تنفيذ 10 الآف وحدة سكنية بـ 480 مليون ريالشرعت وزارة الإسكان الأسبوع الفائت، في تنفيذ مشروع تهيئة البنية التحتية لمشروع الإسكان بحي الأمير فواز جنوب محافظة جدة، وبدأ المقاول المكلف بتنفيذ المشروع في العمل بداية الأسبوع الفائت.

اقرأ أيضا

ويقع المشروع بجوار حي الأمير فواز جنوب جدة على مساحة «5.697.663» م2 وتم تصميمه وتخطيطه ليحتوي على مساحات تستوعب عمائر مكونة من (10.630) وحدة سكنية بمساحات مناسبة للأسرة السعودية، بطاقة استيعابية تقارب (58.358) نسمة.

وكشف مصدر مسؤول في الموقع خلال جولة (المدينة) أن تكلفة المشروع (480.466.305) ريالات ومدته 24 شهرًا تنتهي في 25/11/1436 هـ، لتنفيذ البنية التحتية بخدمات متكاملة «شبكات كهرباء ومياه وصرف صحي وأرصفة وسفلة طرق وإنارة وحدائق»، مع تخصيص مساحات للمرافق تستوعب 8 جوامع سعة كل منها (4.000) مصلّ و8 مساجد محلية سعة كل منها (2.000 مصل) وأراض مطورة تستوعب 24 روضة و12 مدرسة ابتدائية و6 مدارس متوسطة و4 مدارس ثانوية للبنين والبنات.

وتبلغ مساحة الأراضي المخصصة للحدائق والملاعب ومراكز الترفيه نحو (330.922) م2 موزعة على جميع أحياء ومجاورات هذا المشروع.

كما يحتوي المشروع على مواقع مخصصة للمراكز الصحية والدفاع المدني والشرطة ومكتب بريد ومكتبة عامة وكذلك على محلات ومراكز تجارية.

وكان وزير الإسكان الدكتور شويش بن سعود الضويحي وقع 8 عقود بقيمة 4 مليارات ريال تقريبا لتطوير أراض في كل من المدينة المنورة وجدة والخرج والدمام والأحساء والقطيف تبلغ مساحتها الإجمالية «26» مليون متر مربع. تشمل العقود التي وقعها مع عدد من شركات ومؤسسات المقاولات، تنفيذ أعمال البنية التحتية لتطوير الأراضي بكامل الخدمات إلى جانب توفير أراضٍ للمواطنين، تشتمل على شبكات المياه والصرف الصحي وتمديدات الكهرباء والاتصالات بتصميمات تكفل عدم الحاجة لأي أعمال حفريات في المستقبل، وسفلتة شبكات الطرق الداخلية بعرض يتراوح بين 15 – 36 م.

والأرصفة بعرض بين (2 – 6م) والإنارة والتشجير والحدائق إلى جانب توفير مواقع للمرافق التعليمية والدينية والترفيهية والتجارية، وذلك وفقًا لأعلى المعايير التخطيطية والمواصفات الفنية للجهات ذات العلاقة، تكفل إقامة بيئة اجتماعية تفاعلية للأسرة السعودية.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد