الجمعة, 7 مايو 2021

“صافولا”..مكررات عالية تجعل الاستثمار في السهم غير مجد اقتصاديا

اقرأ أيضا

واصل مكرر ربح سهم مجموعة صافولا ارتفاعه فوق مستوى 20 ضعفا عن 12 شهرا انقضت بنهاية سبتمبر 2013 وصولا إلى 20.20 ضعفا من 18.76 عام 2012، ومن 13 عام 2011 وذلك رغم التحسن الذي طال ربحية السهم، والذي ارتفع إلى 2.91 ريال حاليا من 2.62 عام 2012، وتبعا لذلك أصبح سعر السهم الحالي عند 58.75 ريالاً غير مجد اقتصاديا، وهذا راجع للإقبال على اقتناء السهم وليس لخلل في أدء الشركة، خاصة وأن «صافولا» من أبرز شركات الصف الأول ومن ضمن المفضلات على المستوى الاستثماري.

ووفقا لصحيفة “الرياض”فإن المحلليين يتوقعون أن تحقق الشركة ربحية أفضل عن العام 2013 بأكمله، خاصة وأن الشركة حافظت على هذا الأداء المستدام والمتميز للعام السادس على التوالي.

تذبذب السهم

واستنادا على إقفال سهم «مجموعة صافولا» الاثنين الماضي الموافق 16 ديسمبر 2013؛ على 58.75 ريالاً، تبلغ القيمة السوقية للشركة 31.37 مليار ريال، موزعة على 534 مليون سهم، منها 392 مليونا حرة.

وظل سعر السهم في خمس جلسات بين 48.50 ريالا و60.25، فيما تراوح خلال 12 شهرا بين 37.80 ريالاً و60.50، ما يعني أن السعر تذبذب خلال 52 أسبوعا بنسبة 46.19 في المئة، وفي هذا إشارة إلى أن مخاطر السهم متوسطة إلى مرتفعة، ولكن كمية الأسهم المتبادلة يوميا والبالغ متوسطها 403 آلاف، يهمش مبدأ المخاطرة.

من النواحي المالية، أوضاع الشركة النقدية جيدة، فقد بلغ معدل المطلوبات إلى حقوق المساهمين 161.67 في المئة، والمطلوبات إلى الأصول 64.50 في المئة، ومع أنهما مرتفعان نسبيا، إلا أن معدلات السيولة ربما تقلص تأثيرهما، فقد بلغ معدل التداول 0.96، السيولة السريعة 0.55، والسيولة النقدية 0.38، وجميعها جيدة، خاصة بالنسبة لشركة بهذا الحجم.

الأداء الإداري

وفي مجال الإدارة والمردود الاستثماري، جميع أرقام «صافولا» تضعها في مركز الجيد، فقد تم تحويل جزء كبير من إيراداتها إلى حقوق المساهمين، فبلغت نسبة النمو في حقوق المساهمين 7.31 في المئة عن العام الماضي 2013، ونسبة 2.978 في المئة عن الأعوام الخمسة الماضية، ونمت الأصول بنسبة 16.13 في المئة عن العام الماضي، و15.03 في المائة عن السنوات الخمس الماضية، وهي نسب مقبولة، تعزز بقاء الشركة ضمن قائمة الصف الأول.

السعر والقيم

وفي مجالات السعر والقيم، يبلغ مكرر الربح الحالي للشركة 20.20 ضعفاً؛ ارتفاعاً من 18.76 عام 2012؛ وهو مرتفع، وتبلغ قيمة السهم الدفترية حاليا 16.65 ريالاً من 16.57 عام 2012، ما يعني أن مكرر القيمة الدفترية 3.53 أضعاف وهو مرتفع، وجاء متوسط قيمة السهم الجوهرية عند 17.77 ريالاً، وجميعها قيم ومكررات تحصد متوسطا قدره مقبول، وهذا يعني أن سعر السهم لا يزال مرتفعا عند 59 ريال، ولكن المطمئن أن السبب الرئيسي هو جاذبية السهم ورغبة الكثير في اقتنائه وليس بسبب أداء الشركة.

هذا التحليل يهدف في الدرجة الأولى إلى تحديد مدى عدالة سعر السهم وجدوى الاستثمار فيه بناء على المعطيات الحالية، لعل لقارئ أو المستثمر يستأنس أو يستفيد منها، ولا يعني توصية من أي نوع.

استخلصت جميع الأرقام والمعايير والمؤشرات والنسب الواردة في هذا التحليل من القوائم المالية للشركة على موقعها ومن موقع «تداول»، وتمت مقارنة النتائج مع مواقع أخرى تتسم بالدقة والحيادية، وفي حال وجود أي اختلافات جوهرية، تم الأخذ بالأرجح منها.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد