السبت, 27 فبراير 2021

غرفة ابها تدعو رجال الأعمال للاستثمار في المدينة الصناعية الثانية

دعا المهندس عبد الله المبطي رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية بأبها رجال الاعمال والمستثمرين الراغبين في الاستثمار في المدينة الصناعية الثانية بعسيرالتواصل مع الغرفة والاستفادة من الخدمات التي تقدمها كخدمة الاستشارات الاقتصادية و القانونية.وقال أن الغرفة ابها لن تدخر جهداً في خدمة منطقة عسير و رجال الاعمال والمستثمرين وان المدينة الصناعية الثانية بعسير تعتبر من أكبر المدن الاقتصادية بالمملكة.

اقرأ أيضا

من جانبه، بعث الامير فيصل بن خالد بن عبد العزيز امير منطقة عسير خطاب شكر إلى رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية بأبها المهندس عبد الله بن سعيد المبطي لجهود الغرفة لتعريف المجتمع بالأهمية الاقتصادية للمدينة الصناعية الثانية و التي تقام على مساحه 20 مليون متر مربع و تقع بين مدينة ابها و محافظة خميس مشيط .

حيث قامت غرفة أبها بعقد لقاء مع رجال الاعمال وبعض الاجهزة المعنية بموقع المدينة الصناعية الثانية بغرض تعريف المجتمع بهذه المدينة الوليدة وأهميتها الاقتصادية .

و بدوره صرح رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية بأبها المهندس عبد الله المبطي ان المدينة الصناعية الثانية حلم تحقق بجهود الغرفة ورجال الاعمال المخلصين بالمنطقة و للامير فيصل بن خالد بن عبد العزيز امير منطقة عسير جهود كبيرة في تحقيق حلم رجال الاعمال حيث وضع سموه حجر الاساس لهذه المدينة مع معالي وزير ا لتجارة و الصناعة الدكتور توفيق الربيعه و كان حريصا حفظه الله على اقامه هذه المدينة و جذب الاستثمارات للمنطقة .

وأضح المبطي أن هيئة المدن الصناعية ومناطق التقنية «مدن» بدأت في تطوير مشروع إنشاء المدينة الصناعية الثانية في عسير، كما هو مخطط له من الهيئة؛ و سيتم تخصيص مساحة للمصانع الجاهزة للمشروعات الصغيرة والمتوسطة .

و اشار المبطي إلى أهمية الترويج لجذب الاستثمارات المحلية والأجنبية الصناعية للمدينة الجديدة، و ان هناك أهمية لأن تقوم الهيئة العامة للاستثمار بتنفيذ خطة ترويجية في الداخل والخارج، بالتعاون مع كل من مجلس الاستثمار في عسير، والغرفة التجارية الصناعية في أبها. لتميز منطقة عسير، وتوافر كافة المقومات السياحية بها، وقوة قطاعها السياحي، وقد يكون من المناسب أن تتكامل نسبة من المشاريع الصناعية التي ستقام في المدينة الصناعية الثانية مع القطاع السياحي، على أن تقوم الأجهزة المعنية في المنطقة بالترويج لفرص استثمارية بعينها تحقق هذا التكامل .

و اضاف ان أمير منطقة عسير يدعو إلى تعزيز الجانب الاقتصادي ودفع عجلته للأمام من خلال تعزيز إنشاء المدن الصناعية في المنطقة والتوسع فيها، مبيّناً سمّوه أنّ التسهيلات المقدّمة من حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز -حفظه الله- للمستثمرين في هذا المجال وخصوصاً القروض الصناعية دافع حقيقي للاستثمار في هذا المجال ويجب تقديمها لهم كون القطاع الصناعي رافد مهم لاقتصاد المملكة بوجه عام ومنطقة عسير على وجه الخصوص.

و اختتم المبطي تصريحه

 

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد