الثلاثاء, 2 مارس 2021

هيئة السوق المالية تكشف تفاصيل إجراءاتها الجديدة لتعليق الأسهم .. الأسبوع المقبل

الهيئة المالية

اقرأ أيضا

حصري

علمت “مال” أن هيئة السوق المالية ستعلن الأسبوع المقبل تقرير مفصل حيال تطبيق إجراءاتها الجديدة مطلع الشهر المقبل وتحديدا في الأول من يوليو 2014 والخاصة بالشركات المدرجة بالسوق السعودية والتي بلغت خسائرها المتراكمة أكثر من 50% من رأسمالها. وبيّنت المصادر أن الهيئة ستكشف بالتفاصيل اجراءاتها وستقوم بحملة تعريفية تتضمن الخطوات التي سيتم تطبيقها ضد الشركات حتى يكون جميع المتعاملين في السوق من شركات وأفراد على اطلاع كامل.

وكان عبد الله القحطاني المتحدث باسم الهيئة صرح لـ”مال” في وقت سابق أن النتائج المالية التي سيعلن عنها بعد نهاية النصف الأول من العام الجاري 2014، هي من ستحدد تطبيق المعايير واشتراطات الهيئة الجديدة عليها من عدمه، موضحا أنه لن ينظر لفترات التوقف السابقة أي بأثر رجعي للشركات المساهمة المدرجة في سوق الأسهم.

وأبان القحطاني حينها أن الشركات الخاسرة والمعلق تداولها أسهمها، أمامها فرصة لإعادة تداول أسهمها من جديد، مفيدا أنه عند إعلان النتائج المالية النصفية سيتم إعادة تداول أسهم الشركات الخاسرة والمعلقة حاليا أو التي قد تدفعها نتائجها للتوقف وفق معايير الهيئة الجديدة كلا حسب خسائرها، وستمنح الفرص الزمنية المحددة في النظام الجديد.

وأفاد المتحدث باسم الهيئة أن التعليمات الجديدة ستطبق على النتائج المالية التي ستعلن بعد تطبيق التعليمات في الأول من يوليو المقبل سواء المعلق منها أو غير المعلق.

ومن المنتظر أن يتم مطلع يوليو المقبل إعادة تداول 95.7 مليون سهم تمثل اجمالي الأسهم الحرة لـ 4 شركات موقوفة حاليا هي: (بيشة والمعجل والباحه ووقاية). وتأتي إعادة الأسهم للتداول وفقاً لقرارات هيئة السوق المالية الجديدة والتي سيتم تطبيقها مطلع شهر يوليو المقبل وتحديدا في 1-7-2014، فيما يبلغ مجموع رؤوس أموال الشركات الـ 4 نحو 1.65 مليار ريال وعدد 165 مليون سهم، بينما تبلغ الأسهم الحرة والقابلة للتداول 95.7 مليون سهم فقط، وان كانت هناك شكوك تختص بوضع “وقاية للتأمين” والتي تم تعليق اسهمها امس، حيث لم تتضح اوضاعها في ظل اتهام مؤسسة النقد بان لدى الشركة تجاوزات.

يشار إلى أن الشركات الأربع والمعلق تداول أسهمها بعضها قارب الـ 7 سنوات مثل شركة بيشة، فيما تم يوم 22 يوليو 2012 تعليق أسهم شركة المعجل، وفي 3 إبريل 2013 تم تعليق أسهم الباحة، وأخيرا تم تعليق أسهم “وقاية للتأمين” أمس الأربعاء 4 يونيو 2014.

يذكر أنه وبحسب النظام المعمول به حاليا تقوم هيئة السوق المالية بوقف أسهم الشركات عن التداول في حال تجاوزت خسائرها المتراكمة 75% من رأس المال ويستأنف التداول عند تعديل أوضاع الشركة وهو ما حدث مع شركات مثل الاتصالات المتنقلة “زين” واتحاد عذيب، في السابق.

ومن المتوقع أن تتعرض كلا من وقاية وسند وسلامة والأهلية والتأمين العربية ووفا للتأمين وعذيب والعالمية وسوليديرتي وتكافل الراجحي للإجراءات الجديدة، حيث تخطت خسائرها المتراكمة الـ 50% من رؤوس أموالها وبلغت97% و 81% و73% و71% 67%، و67%، و60%، و53%، و53% بنهاية الربع الأول من العام الجاري على الترتيب.

وكانت هيئة السوق المالية أعلنت عن اعتمادها لإجراءات جديدة خاصة بالشركات المدرجة بالسوق السعودي والتي بلغت خسائرها المتراكمة أكثر من 50% من رأسمالها. وقسمت الهيئة الشركات المتعثرة إلى 3 فئات، هي الشركات التي حققت خسائرها المتراكمة أكثر من 50 % وأقل من 75% من رأسمالها، وتشترط عليها الإعلان عن قوائمها بشكل شهري. والشركات التي تزيد خسائرها المتراكمة عن 75% وتقل عن 100% من رأسمالها، يتم إيقاف سهم الشركة عن التداول لجلسة واحدة بعد الإعلان عن الخسائر، على أن يتم إعادة السهم للتداول بالسوق على أن تكون مدة تنفيذ المقاصة لأوامر البيع والشراء يومين عمل. وفيما يخص الشركات التي تجاوزت خسائرها 100% من رأس المال، فانه يتم تعليق التداول على أسهم الشركة، ويمكن التعامل في أسهم الشركة خلال فترة تعليق تداول أسهمها من خلال مركز إيداع الأوراق المالية وفقا للآلية المعمول بها لدى السوق.

جدول يوضح أقرب الشركات لتطبيق قرار هيئة سوق المال وفقا لآخر نتائج معلنة

الشركة رأس المال الخسائر المتراكمة بنهاية الربع الأول 2014(مليون ريال) نسبة الخسائر الى رأس المال%
وقاية 200 193.6 97
سند 200 149 81
سلامة 100 74.2 73
الأهلية 100 73.7 73
التأمين العربية 200 139.1 71
وفا 100 69.6 67
عذيب 1575 985.7 67
العالمية 200 103.5 60
سوليديرتي 555 254.8 53
الراجحي تكافل 200 109.6 53
اتحاد الخليج 220 100.6 48

ويتيح القرار الجديد لهيئة السوق المالية إمكانية بيع وشراء الأسهم للشركات التي بلغت خسائرها 50% فأكثر، وفق إجراءات معينة من بينها تعدل المدة اللازمة لتنفيذ المقاصة لأوامر بيع أسهم الشركة وشراءها إلى يومين (T+2) بدلا من الآني للشركات التي تجاوزت خسائرها 75% فأكثر من رأسمالها.

وتتضمن الإجراءات إلزام الشركات التي بلغت خسائرها 50% من رأس مالها بالإعلان عن ذلك فورا، وأن تقوم الشركات بإعلان قوائمها المالية بشكل شهري بنهاية كل شهر بشرط أن لا تتجاوز الـ 10 أيام الأولى من الشهر التالي.

وجاء في النظام الجديد أنه بمجرد إعلان الشركة عن بلوغ خسائرها سواء 50% أو 75% أو 100% ستقوم الهيئة بوضع علامة مقابل اسم الشركة في موقع تداول لتوضيح الحد الذي وصلت إليه خسائر الشركة، وألزمت الشركات أيضا بإعداد خطط لتعديل أوضاعها في مدة لا تتجاوز الـ 90 يوما والإعلان عن سير الخطة بشكل ربعي. ولا يلغى إدراج الشركة إلا في حال فشلها في تقديم خطة لتعديل أوضاعها نحو إطفاء الخسائر ومرور سنتين ماليتين تتجاوز فيهما الخسائر نسبة 75- 100 بالمائة أو أكثر دون تعديل.

ذات صلة

التعليقات 2

  1. عبالرحمن التويم says:

    للاسف لم نرى او نشاهد اجراءات محاسبيه لاعضاء مجلس الاداره في حالة تفريطهم بالشركه

    • ابو مهند says:

      حسبنا الله ونعم الوكيل
      السوق الاسهم صار يخذ فلوس المواطن عيني عينك ولا رقيب ولا حسيب
      واذا توقف سهمك عن التداول يعلق فلوسك ولا يوجد اي تعويض
      واذا فيك خير تكلم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد