الجمعة, 16 أبريل 2021

STC تربح 2.44 مليار خلال الربع الرابع بتراجع 32.6%

stc لوغو
انخفض صافي الربح لشركة الاتصالات السعودية  إلى  2.44 مليار ريال خلال الربع الرابع، مقابل 3.6 مليارريال خلال الربع المماثل من العام السابق بنسبة 32.6%، ومقابل 3.4مليون ريال خلال الربع السابق بتراجع 27.58%. جاء ذلك عقب الاعلان اليوم عبر “تداول” عن النتائج المالية الأولية للفترة المنتهية في 31-12-2014 (اثنا عشر شهراً).

اقرأ أيضا

أما اجمالي الربح فبلغ 7.3مليار ريال خلال الربع الرابع، مقابل 6.9 مليار ريال خلال الربع المماثل من العام السابق بنمو 4.42%، ومقابل 7.6 مليار ريال خلال الربع السب بتدني 4.2%.
وبلغ إجمالي الربح التشغيلي 2.3 مليار ريال خلال الربع الرابع، مقابل 2.9مليار ريال خلال الربع المماثل من العام السابق بتراجع 16.41%، ومقابل 3.5مليار ريال خلال الربع السب بتدني 32.66%.
وبلغ صافي الربح خلال الفترة الحالية 11مليار ريال مقابل 9.9مليار ريال خلال الفترة المماثلة من العام السابق بزيادة 11.23%.
وبلغت ربحية السهم بالريال خلال الفترة الحالية 5.5ريال مقابل 4.95ريال خلال الفترة المماثلة من العام السابق.
يعود سبب انخفاض صافي الربح خلال الربع الرابع من العام 2014م بمبلغ 1,180 مليون ريال (نسبة 32.6%) مقارنة بنفس الفترة من العام السابق، على الرغم من ارتفاع اجمالي الربح بميلغ 309 مليون ريال (نسبة 4.4%) مقارنة بالربع المماثل من العام السابق بشكل رئيسي الى التالي:

(1) ارتفاع المصروفات التشغيلية خلال الربع الرابع بمبلغ 776 مليون ريال (نسبة 19%) مقارنة بالربع المماثل من العام السابق، والسبب الرئيسي يعود الى:

– تسجيل مخصص هبوط في الاستثمارات بمبلغ 399 مليون ريال (وهذه عملية غير نقدية، غير متكررة وليس لها تأثير على التدفقات النقدية) يخص استثمار الشركة في شركة أوجيه للاتصالات المحدودة والناتجة من شركة سيل سي احدى الشركات التابعة لشركة اوجيه للاتصالات المحدودة
– ارتفاع الاستهلاك والاطفاء بمبلغ 164 مليون ريال (نسبة 10%) مقارنة بالربع المماثل من العام السابق
– ارتفاع المصروفات العمومية والادارية بمبلغ 161 مليون ريال (نسبة 19.5%) مقارنة بالربع المماثل من العام السابق.

(2) خلال الربع الرابع من العام 2014م، وعلى الرغم من تسجيل مبلغ 595 مليون ريال مكاسب ناتجة عن العوض المالي مقابل نزع ملكية أرض الشركة والمباني المقامه عليها، والواقعة في حي الفيصلية بالرياض، الا ان (صافي الايرادات والمصروفات الأخرى) انخفض بمبلغ 645 مليون ريال (نسبة 66%) مقارنة بالربع المماثل من العام السابق، والسبب بشكل رئيسي يعود الى تسجيل خسائر الاستثمارات المسجلة وفق طريقة حقوق الملكية بمبلغ 164 مليون ريال مقارنة بمكاسب قدرها 754 مليون ريال في الربع المماثل من العام السابق، بسبب قيام المجموعة بالتوقف عن معالجة حصتها في مجموعة إيرسل بطريقة حقوق الملكية إبتداء من الربع الثاني 2013م والذي نتج عنه قيام المجموعة بعكس حصتها من صافي خسائر مجموعة إيرسل للفترة من 1 ابريل 2013 الى 30 سبتمبر 2013 والبالغة 795 مليون ريال سعودي وتسجيل ذلك في الربع الرابع من العام 2013م (حسب ما تم الاعلان عنه سابقا).
(3) ارتفاع مخصص الزكاة والضرائب بمبلغ 110 مليون ريال (نسبة 178%) خلال الربع مقارنة بالربع المماثل من العام السابق.
يعود سبب الارتفاع ( الانخفاض ) خلال الفترة الحالية مقارنة مع الفترة المماثلة من العام السابق إلى     يعود سبب ارتفاع صافي الربح خلال فترة الاثنا عشر شهرا بمبلغ 1,111 مليون ريال (نسبة 11.2%) مقارنة بالعام السابق بشكل رئيسي الى الأسباب التالية:

(1) ارتفاع اجمالي الربح بمبلغ 743 مليون ريال (نسبة 2.7%) مقارنة بالعام السابق كنتيجة لارتفاع ايرادات الخدمات بنسبة 1%، وانخفض تكلفة الخدمات بنسبة 1.3% مقارنة بالعام السابق.
(2) ارتفاع المصروفات التشغيلية خلال فترة الاثنا عشر شهرا بمبلغ 180 مليون ريال (نسبة 1%) مقارنة بالعام السابق، والتفاصيل كما يلي:

– انخفاض المصروفات البيعية والتسويقية بمبلغ 164 مليون ريال (نسبة 2.7%) مقارنة بالعام السابق.
– ارتفاع المصروفات العمومية والادارية بمبلغ 398 مليون ريال (نسبة 13.6%) مقارنة بالعام السابق.
– ارتفاع الاستهلاك والاطفاء خلال العام 2014م بمبلغ 652 مليون ريال (10%) مقارنة بالعام السابق.
– تسجيل مخصص هبوط في الاستثمارات بمبلغ 399 مليون ريال (وهذه عملية غير نقدية، غير متكررة وليس لها تأثير على التدفقات النقدية) يخص استثمار الشركة في شركة أوجيه للاتصالات المحدودة والناتجة من شركة سيل سي احدى الشركات التابعة لشركة اوجيه للاتصالات المحدودة. علما بأن أرقام المقارنة لفترة الاثنا عشر شهرا من العام السابق (2013م) تتضمن مبلغ غير نقدي وغير متكرر قدره 1,104 مليون ريال نتيجة اعادة تقييم استثمارات الشركة في اسيا، وتمثل مبلغ 500 مليون من شركة ايرسل بالإضافة الى تصنيف الاستثمار في شركة أكسيس كأصول محتفظ بها للبيع خلال الربع الثاني من 2013م، فان المجموعة أعادت قياس صافي الاصول المتعلقة بالاستثمار بالقيمة العادلة. وخلال الربع الثاني من عام 2013م، تم تسجيل خسائر غير نقدية وغير متكررة ناتجة عن اصول محتفظ بها للبيع قدرها 604 مليون ريال متعلقة بشركة أكسيس (اندونيسيا).

(3) ارتفاع (صافي الايرادات والمصروفات الأخرى) لفترة الاثنا عشر شهرا ارتفع بمبلغ 1,210 مليون ريال مقارنة بالعام السابق، والسبب يعود بشكل رئيسي الى:
– انخفاض الخسائر من الاستثمارات المسجلة وفق طريقة حقوق الملكية خلال العام 2014م بمبلغ 682 مليون ريال (نسبة 73%) مقارنة بالعام السابق، بسبب قيام المجموعة بالتوقف عن معالجة حصتها في مجموعة إيرسل بطريقة حقوق الملكية إبتداء من الربع الثاني 2013م والذي نتج عنه قيام المجموعة بعكس حصتها من صافي خسائر مجموعة إيرسل للفترة من 1 ابريل 2013 الى 30 سبتمبر 2013 والبالغة 795 مليون ريال سعودي وتسجيل ذلك في الربع الرابع من العام 2013م (حسب ما تم الاعلان عنه سابقا). علما بأن أرقام المقارنة لفترة الاثنا عشر شهرا من العام السابق (2013م) تتضمن خسائر تبلغ 598 مليون ريال ناتجة عن توحيد شركة اكسيس الاندونيسية والتي لم يتم توحيدها خلال العام الحالي 2014 وذلك نتيجة لبيع شركة أكسيس (حسب ما تم الاعلان عنه سابقا).
– تسجيل مبلغ 595 مليون ريال مكاسب ناتجة عن العوض المالي مقابل نزع ملكية أرض الشركة والمباني المقامه عليها، والواقعة في حي الفيصلية بالرياض خلال الربع الرابع.
(4) ارتفاع مخصص الزكاة والضرائب خلال العام 2014م بمبلغ 545 مليون ريال مقارنة بالعام السابق.
يعود سبب انخفاض صافي الربح خلال الربع الرابع من العام 2014م بمبلغ 929 مليون ريال (نسبة 27.6%) مقارنة بالربع السابق بشكل رئيسي الى التالي:

– خلال الربع الرابع من العام 2014م، وعلى الرغم من ارتفاع الايرادات بمبلغ 94 مليون (نسبة 1%) مقارنة بالربع السابق، الا ان اجمالي الربح انخفض بمبلغ 320 مليون ريال (نسبة 4%) مقارنة بالربع السابق، ويعود ذلك بشكل رئيسي الى ارتفاع نكلفه الخدمات بمبلغ 414 مليون (نسبة 10%) مقارنة بالربع السابق.
(2) ارتفاع المصروفات التشغيلية خلال الربع الرابع بمبلغ 836 مليون ريال (نسبة 20.5%) مقارنة بالربع السابق والسبب الرئيسي يعود الى:

– تسجيل مخصص هبوط في الاستثمارات بمبلغ 399 مليون ريال (مبلغ غير نقدي وغير متكرر) يخص استثمار الشركة في شركة أوجيه للاتصالات المحدودة والناتجة من شركة سيل سي احدى الشركات التابعة لشركة اوجيه للاتصالات المحدودة.
– ارتفاع المصروفات البيعية والتسويقية بمبلغ 276 مليون ريال (نسبة 19%) مقارنة بالربع المماثل من العام السابق.
– ارتفاع المصروفات العمومية والادارية بمبلغ 214 مليون ريال (نسبة 28%) مقارنة بالربع المماثل من العام السابق.
(3) خلال الربع الرابع من العام 2014م، وعلى الرغم من تسجيل مبلغ 595 مليون ريال مكاسب ناتجة عن العوض المالي مقابل نزع ملكية أرض الشركة والمباني المقامه عليها والواقعة في حي الفيصلية بالرياض، الا ان (صافي الايرادات والمصروفات الأخرى) ارتفع فقط بمبلغ 191 مليون ريال مقارنة بالربع السابق، والسبب بشكل رئيسي يعود الى ارتفاع خسائر الاستثمارات المسجلة وفق طريقة حقوق الملكية بميلغ 137 مليون ريال مقارنة بالربع السابق.
(4) انخفاض مخصص الزكاة والضرائب خلال الربع الرابع من العام 2014م بمبلغ 35 مليون ريال مقارنة بالربع السابق.
إعادة تبويب بعض أرقام المقارنة     تم اعادة تصنيف بعض أرقام المقارنة للفترة المنتهية في 31 ديسمبر 2013م لتتماشى مع التصنيف المستخدم للفترة المنتهية في 31 ديسمبر 2014
وبلغت إيرادات الخدمات للربع الرابع 11,848 مليون ريال مقابل 11,268 مليون ريال للفترة المماثلة من العام السابق وذلك بارتفاع قدره 5.2%، ولفترة الاثنا عشر شهرا بلغت الايرادات 46,108 مليون ريال مقابل 45,605 مليون ريال للعام السابق وذلك بارتفاع قدره 1.1%. وبلغ صافي الربح قبل الاستهلاك والإطفاء والفوائد والزكاة والضرائب (EBITDA) للربع الرابع 4,201 مليون ريال مقابل 4,505 مليون ريال للربع المماثل من العام السابق وذلك بانخفاض قدره 6.7%، ولفترة الاثنا عشر شهرا 18,581 مليون ريال مقابل 17,367 مليون ريال للفترة المماثلة من العام السابق وذلك بارتفاع قدره 7%.
وتعليقاً على هذه النتائج صرح المهندس عبدالعزيز بن عبدالله الصقير، رئيس مجلس ادارة مجموعة الاتصالات السعودية (STC) والعضو المنتدب: (أن النتائج المالية للعام 2014م كانت جيدة، حيث ارتفع صافي الربح للعام 2014م بنسبة 11.2% مقارنة بالعام السابق. هذه النتائج التي تحققت جاءت (بفضل الله تعالى) لتؤكد قدرة مجموعة الاتصالات السعودية وجهودها المستمرة لتطوير وتحسين استراتيجيتها وعملياتها على المستويين المحلي والدولي. فالشركة مستمرة في بذل جهد أكبر للوصول إلى أعلى مستويات رضى العملاء، والعمل على بناء القدرات الوطنية لتحسين وإثراء تجربة العملاء. وفي هذا الإطار ستواصل الشركة استثماراتها في التقنية والحلول المبتكرة لتقديم خدمات ثابتة ومتنقلة وخدمات البيانات لتحقيق تطلعات عملائنا. كما أن مجموعة الاتصالات السعودية مستمرة بدراسة وتقييم استثماراتها وعملياتها الخارجية للوقوف على كل الاحتمالات الممكنة والمتاحة لاتخاذ أنسب الاجراءات بشأنها بما يحفظ حقوق المساهمين ويحقق أفضل العوائد لهم.)

على مستوى العمليات الدولية، شهد العام 2014م نموا في إيرادات الشركات الخارجية التابعة (الخاضعة لسيطرة الاتصالات السعودية) بنسبة 17% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق. وذلك يعود بشكل رئيسي الى النمو المستمر في قاعدة عملاء الشركات التابعة وارتفاع حصصهم السوقية.

وعلى مستوى العمليات المحلية، واصلت الشركة طرح خدمات مميزة تحفز زيادة الاستخدام لخدمات الجوال المتنوعة المفوتر ومسبق الدفع (سوا) مع توفير الأجهزة الذكية المناسبة، مما أدى الى ارتفاع عدد عملاء خدمة النطاق العريض اللاسلكي خلال الربع الرابع بنسبة 6% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق.

كما شهد الربع الرابع استمرار النمو في حجم حركة البيانات على شبكة الجيل الرابع، وذلك يعود بشكل رئيسي الى استمرار الشركة في نشر شبكة الجيل الرابع، وكذلك الى توفير الشركة للأجهزة الذكية المتوافقة مع تقنية الجيل الرابع.

كما، واصل القطاع السكني وقطاع الأعمال خلال الربع الرابع نشر شبكة الألياف البصرية في المملكة، حيث ارتفعت إيرادات خدمة النطاق العريض الثابت خلال الربع الرابع بنسبة 2% مقارنة بالربع السابق، وذلك يعود بشكل رئيسي الى ارتفاع عدد عملاء خدمة الـ FTTH خلال الربع الرابع بنسبة 2% مقارنة بالربع السابق. كما أن الشركة مستمرة في تعزيز خدمات الهاتف الثابت عبر الجيل الجديد من خدمات جود والخدمات المصاحبة للخدمة.

كما سجلت اجمالي عائدات قطاع الأعمال لفترة الاثني عشر شهرا، نموا بنسبة 12% مقارنة بالعام السابق، مدعومة بارتفاع عائدات خدمة البيانات لقطاع الأعمال بنسبة 26%، وكذلك ارتفاع عائدات الهاتف الثابت بنسبة 3% خلال العام مقارنة بالعام السابق.
Fwd: الاتصالات السعودية (STC) تحقق نمو في صافي الأرباح بنسبة 11.2% للعام 2014م. وتوصي بتوزيع 1 ريال للسهم الواحد عن الربع الرابع
البريد الوارد
x
Mutlaq Albuqami

وتعليقاً على هذه النتائج صرح المهندس عبدالعزيز بن عبدالله الصقير، رئيس مجلس ادارة مجموعة الاتصالات السعودية (STC) والعضو المنتدب: “أن النتائج المالية للعام 2014م كانت جيدة، حيث ارتفع صافي الربح للعام 2014م بنسبة 11.2% مقارنة بالعام السابق. هذه النتائج التي تحققت جاءت – بفضل الله تعالى – لتؤكد قدرة مجموعة الاتصالات السعودية وجهودها المستمرة لتطوير وتحسين استراتيجيتها وعملياتها على المستويين المحلي والدولي. فالشركة مستمرة في بذل جهد أكبر للوصول إلى أعلى مستويات رضى العملاء، والعمل على بناء القدرات الوطنية لتحسين وإثراء تجربة العملاء. وفي هذا الإطار ستواصل الشركة استثماراتها في التقنية والحلول المبتكرة لتقديم خدمات ثابتة ومتنقلة وخدمات البيانات لتحقيق تطلعات عملائنا. كما أن مجموعة الاتصالات السعودية مستمرة بدراسة وتقييم استثماراتها وعملياتها الخارجية للوقوف على كل الاحتمالات الممكنة والمتاحة لاتخاذ أنسب الاجراءات بشأنها بما يحفظ حقوق المساهمين ويحقق أفضل العوائد لهم.”

على مستوى العمليات الدولية، شهد العام 2014م نموا في إيرادات الشركات الخارجية التابعة (الخاضعة لسيطرة الاتصالات السعودية) بنسبة 17% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق. وذلك يعود بشكل رئيسي الى النمو المستمر في قاعدة عملاء الشركات التابعة وارتفاع حصصهم السوقية.

وعلى مستوى العمليات المحلية، واصلت الشركة طرح خدمات مميزة تحفز زيادة الاستخدام لخدمات الجوال المتنوعة المفوتر ومسبق الدفع “سوا” مع توفير الأجهزة الذكية المناسبة، مما أدى الى ارتفاع عدد عملاء خدمة النطاق العريض اللاسلكي خلال الربع الرابع بنسبة 6% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق.

كما شهد الربع الرابع استمرار النمو في حجم حركة البيانات على شبكة الجيل الرابع، وذلك يعود بشكل رئيسي الى استمرار الشركة في نشر شبكة الجيل الرابع، وكذلك الى توفير الشركة للأجهزة الذكية المتوافقة مع تقنية الجيل الرابع.

كما، واصل القطاع السكني وقطاع الأعمال خلال الربع الرابع نشر شبكة الألياف البصرية في المملكة، حيث ارتفعت إيرادات خدمة النطاق العريض الثابت خلال الربع الرابع بنسبة 2% مقارنة بالربع السابق، وذلك يعود بشكل رئيسي الى ارتفاع عدد عملاء خدمة الـ FTTH خلال الربع الرابع بنسبة 2% مقارنة بالربع السابق. كما أن الشركة مستمرة في تعزيز خدمات الهاتف الثابت عبر الجيل الجديد من خدمات جود والخدمات المصاحبة للخدمة.

كما سجلت اجمالي عائدات قطاع الأعمال لفترة الاثني عشر شهرا، نموا بنسبة 12% مقارنة بالعام السابق، مدعومة بارتفاع عائدات خدمة البيانات لقطاع الأعمال بنسبة 26%، وكذلك ارتفاع عائدات الهاتف الثابت بنسبة 3% خلال العام مقارنة بالعام السابق.

وفي سياق أخر،أوصى مجلس إدارة شركة الاتصالات السعودية بتوزيع أرباح نقدية على المساهمين عن الربع الرابع 2014م بإجمالي المبلغ الموزع 2 مليار ريال، على أن تكون حصة السهم الواحد 1 ريال، وبنسبة توزيع من القيمة الأسمية للسهم 10%.
وستكون أحقية الأرباح لمساهمي الشركة المسجلين لدى مركز إيداع الأوراق المالية (تداول) بنهاية تداول يوم انعقاد الجمعية العامة العادية المقبلة والذي سيتم الاعلان عنه لاحقا ،كما ان تاريخ التوزيع سوف يتم الاعلان عنه لاحقا.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد