الأربعاء, 14 أبريل 2021

81 مليار حجم المساعدات والقروض التي قدمها الملك عبدالله للعالم

الملك عبد الله

اقرأ أيضا

شهدت فترة حكم الملك عبدالله بن عبدالعزيز رحمه الله، نموا في المساعدات الخارجية بناء على الإحصاءات الرسمية الصادرة، تقدر نسبته بنحو 56 في المائة؛ أي بمقدار مليارين 308 ملايين ريال، ليبلغ إجمالي المساعدات نحو 6.438 مليار ريال خلال عام 2012، مقارنة بـ 4.130 مليار ريال خلال عام 2005.

وبمقارنة البيانات خلال الفترة من عام 2005 حتى نهاية عام 2012، أي خلال ثمانية أعوام، فقد سجل إجمالي قيمة المساعدات الخارجية للسعودية نحو 98 مليار ريال تقريباً، منها 81.6 مساعدات وقروضا، وتمثل نحو 60.1 في المائة من إجمالي المساعدات الخارجية منذ 1994.

ووفقاً لتقرير “الاقتصادية” على البيانات والمساعدات الخارجية التي أسهمت بها السعودية في عهد الملك عبدالله رحمه الله، فقد استحوذت المساعدات والقروض على النصيب الأكبر من قيمة المساعدات الخارجية لعام 2012 فقط، بنسبة تقدر بنحو 64 في المائة تقريبا، وبقيمة تبلغ 4.104 مليار ريال من إجمالي المساعدات الخارجية.

فيما سجلت مساهمات السعودية الخارجية تحت بند “الجمعيات والمنظمات الدولية” لعام 2012 نحو 1.1 مليار ريال، مقارنة بـ 282 مليون ريال لعام 2005، أي بنمو قدره 273.1 في المائة، ما يعادل نحو 770 مليون ريال. بينما بلغت المساعدات الخارجية للسعودية تحت بند “العون المتعدد الأطراف” لعام 2012 نحو 1.3 مليار ريال تقريباً، مقارنة بـ 174 مليون ريال في عام 2005، لتحقق نموا تقدر قيمته بـ 1.108 مليار ريال، ونسبته نحو 637 في المائة تقريباً. وبنظرة إجمالية على البيانات المالية، فقد بلغت قيمة المساعدات الخارجية المقدمة من قبل السعودية بما فيها القروض الميسرة عبر القنوات الثنائية، ومن خلال المؤسسات متعددة الأطراف خلال الفترة من عام 1994 وحتى نهاية عام 2012، أي خلال 19 عاماً، نحو 162.7 مليار ريال، تشكل المساعدات والقروض منها نحو 85.5 في المائة أي بمقدار 139.2 مليار ريال.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد