الثلاثاء, 13 أبريل 2021

جائزة غرفة الأحساء للتميز تعتمد قرارات تطويرية جديدة

88

اقرأ أيضا

أعتمد مجلس أمناء جائزة غرفة الأحساء للتميز عدة قرارات جوهرية تهدف لتطوير الجائزة من بينها زيادة عدد الفائزين في جميع فروع الجائزة وتقديم المزيد من الحوافز المادية والمعنوية المجزية للمنشأة الفائزة بفرع الكيانات الصغيرة بالإضافة إلى جعل دورة الجائزة كل سنتين ابتداءً من الدورة القادمة وذلك بهدف تجويد معاييرها العلمية والارتقاء بمنظومتها وأساليبها العملية.

واقر المجلس في الاجتماع الذي عقده بقاعة الشيخ عبدالعزيز العفالق للاجتماعات في غرفة الأحساء مؤخراً، تشكيل فريق عمل داخلي على مستوى عالي من المهنية والاحترافية لفحص الطلبات والنماذج وترشيح المنشآت المؤهلة للمرحلة القادمة (الزيارات الميدانية) وفق نظام معياري محدد، داعياً جميع المختصين والمهتمين ورجال الأعمال لتقديم آرائهم ومقترحاتهم حيال خطط تطوير أداء الجائزة وذلك عن طريق التواصل مع سكرتارية الجائزة بالغرفة.

ومن جهته، أوضح عبدالمحسن بن عبدالعزيز الجبر رئيس مجلس أمناء الجائزة أن الاجتماع أقر العمل على دراسة اعتماد معايير جديدة لنموذج المشاركة في الجائزة بهدف تطويره وفق معايير حديثة وإدراج الدليل الإجرائي الذي سيسهم في سهولة التعامل مع النموذج وتقليل نسبة الخطأ أثناء تعبئة النموذج بالإضافة إلى مناقشة اعتماد الخطة الزمنية للدورة القادمة للجائزة لعام 2016م.

وأكد أن الجائزة تعمل على تطوير منظومتها بما يعزز شفافيتها وحياديتها ويرتقي بنموذجها التقييمي، وهيكلها التنظيمي ومحكميها وتنوع فئاتها؛ لتؤكد رسالتها الهادفة لتوفير بيئة أعمال تنافسية تسهم في النهضة الاقتصادية التي تشهدها الأحساء، ويدعم في الوقت نفسه تنافسية مؤسسات الأعمال بالأحساء، وتمكينها من اتباع أفضل المعايير في الأداء المؤسسي من أجل تحقيق المزيد من النمو والتقدم.

وبيّن الجبر أن جهود ومبادرات الارتقاء بمستوى أداء مؤسسات الأعمال الخاصة إلى جانب إيجاد روح التنافس الإيجابي الذي يسهم في تحقيق الريادة والتفوق، وتحفيز مؤسساتنا المحلية وصولا لمثيلاتها الوطنية والخليجية المتميزة، وتطبيق أعلى المعايير والأساليب الحديثة في الإدارة والعمل، أهداف رئيسية في خطط الجائزة الهادفة للمساهمة في تنمية وتطوير شركات ومؤسسات مجتمع الأحساء المحلي.

وأشار الجبر إلى إن الجائزة تمثل احدى مبادرات غرفة الأحساء الهامة في مجال خدمة المجتمع ودعم وتنمية قطاع الأعمال بالأحساء وتطوير أدائه من خلال تشجيع ادخال أساليب إدارية وتقنية حديثة في العمل، بهدف رفع مستوى أدائه وكفاءته وإنتاجيته بما يمّكن الشركات والمؤسسات من تحقيق الكفاءة والأداء المتميز والمساهمة في النهضة الاقتصادية التي تشهدها الأحساء.
والجدير ذكره، أن الحفل السنوي لغرفة الأحساء الذي رعاه صاحب السمو الأمير بدر بن محمد بن جلوي محافظ الأحساء مؤخراً، شهد الإعلان عن أسماء الكيانات الفائزة بجائزة غرفة الأحساء للتميز في نسختها الثانية لعام 2014، وهم: شركة مخابز الاحساء الأتوماتيكية (فوشية) وحصلت على جائزة التميز للكيانات الكبيرة، شركة مصنع الأنسجة المتطورة (ساف) وحصلت على جائزة التميز للمنشآت المتوسطة، بالوصافة مع شركة المطوع التجارية؛ ونالت فرع أكاديمية الجزيرة العالمية بالأحساء على جائزة التميز للمنشآت الصغيرة بالوصافة مع مركز أعمال الأحساء نظر لتقارب الدرجات بينهما.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد