الجمعة, 7 مايو 2021

شركة أبحاث: انخفاض معدل بيع الشقق في جدة وارتفاع الإيجارات

جدة

اقرأ أيضا

كشفت شركة «جونز لانغ لاسال» للاستشارات والأبحاث العقارية عن انخفاص معدل بيع الشقة في مدينة جدة بنسبة 3%، في الوقت الذي ارتفع فيه الإيجار بنسبة 9%، مشيرة في تقرير حديث لها ارتفاع معدل نمو الإيجارات خلال الربع الأخير من العام الماضي 2014.

وبيّنت الشركة في تقريرها عن نمو سوق العقارات في جدة في الربع الرابع من العام الماضي، بما في ذلك تحسن القطاع السكني مقارنة بالربع الثالث ، مشيرا الي أن القطاع المكتبي تمتع بأداء جيد، على الرغم من دخول عدد كبير من المكاتب الى السوق خلال الربع الأخير.

وأضاف التقرير أن قطاع الفنادق ظل مستقرا نسبيا، في حين واصل قطاع التجزئة في أدائة الجيد الذي من المتوقع أن يستمر فيه نسبة لقلة العرض خلال العام الحالي. وأوضح التقرير أن تراجع سعر النفط كان له تأثير محدود لفترة قصيرة علي سوق العقارات في جدة، نظراً لاستعداد الحكومة لتمويل الانفاق من احتياطيها الكبير من النقد الذي يقدر من قبل مؤسسة النقد العربي السعودي بحوالي (2.8) تريليون ريال في أكتوبر من العام الماضي.

يشار إلى أن الحكومة قدّرت ميزانية العام الحالي انفاقا قدره 860 ريال – القيمة – التي تعتبر متماشية الي حد كبير مع انفاق العام المنصرم.

وذكر التقرير أنه لايزال هنالك تركيز كبير علي البنية التحتية الاجتماعية بما فيها التعليم والصحة والنقل، والتي تعتبر الأعلي ميزانية بعد (الدفاع).

ونبه التقرير الي أن سوق العقارات بالسعودية يعتمد اعتمادا كبيرا على مستويات الإنفاق الحكومي العالية، ولكن في ظل النهج الحذر من غير المرجح أن يكون هنالك تأثير كبير علي السوق فقليل من المشاريع من المرجح أن تتوقف تماما ولكن قد تواجه بعضها تأخيرا. واعتبر التقرير أنه من المؤكد أن هنالك مؤشرات لنهاية فترة الزيادة السريعة في الإنفاق والتي يمكن أن تحد من نمو سوق العقارات علي المدي الطويل.

واشار التقرير الي أنه علي الرغم من دخول حوالي (100) ألف متر مربع من المساحات المكتبية الي السوق في الربع الأخير، نتيجة لإستكمال إنشاء أبراج المقر “ذي هيد كوارترز” (75) الف متر مربع إلا أن معدل الشواغر لا يزال مستقرا عند 6% الأمر الذي يعكس استمرار النمو الاقتصادي والانتقال الي المباني ذات الجودة العالية.

ولفت التقرير الي إنخفاض متوسط سوق الإيجارات بهامش 1% (990) مقارنة بالربع الأخير من العام 2013 ، ولكنه زاد بنسبة 10% مقارنة بالربع الثالث من العام 2014. ويتوقع أن يزداد متوسط الإيجارات قبل أن يصل ذروته في وقت لاحق من العام الحالي.

وتوقع التقرير أن تدخل مساحات مكتبية تقدر بـ(123) الف متر مربع السوق خلال العام الحالي، معظمها من المساحات المتوسطة، (5 – 10) ألف متر مربع، في ظل استمرار رغبة المستأجرين في الحصول علي مباني جديدة ومميزة.

ونبهه التقرير الي أن إيجارات المباني الرئيسية شهدت نموا قويا مقارنة بالمتوسطة، بنسبة زيادة 17% في الربع المنصرم وحده.
وأشار التقرير الي أن عدد الوحدات السكنية في المناطق التي أجرت عليها «جونز لانغ لاسال» مسحا كانت حوالي (769) ألف في نهاية العام الماضي (بزيادة 15 ألف وحدة في الربع النهائي).

وتوقعت الشركة أن ينمو السوق بمعدل صحي خلال الثلاث سنوات المقبلة بزيادة (77) ألف وحدة بنهاية العام 2017 ، بإفتراض عدم تأخير أو إلغاء في المشاريع، لافتة الي زيادة معدل الإيجارات بارتفاع سعر البيع خلال العام الماضي، علي الرغم من تباطأ سعر البيع في الربع الأخير.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد