الأحد, 11 أبريل 2021

بالصور .. 10 حقائق مثيرة غير معروفة عن بيل غيتس

بيل

اقرأ أيضا

معظم الناس يعلمون ثلاث حقائق فقط عن عملاق التكنولوجيا بيل غيتس، الأولى أنه أغنى رجل في الولايات المتحدة الأمريكية (ثاني أغنى رجل في العالم حتى وقتنا الراهن)، والثانية أنه مؤسس واحدة من أكبر شركات التكنولوجيا والإنترنت في العالم “مايكروسوفت”، والثالثة أنه رجل سخي بفضل مؤسسته الخيرية “بيل وميليندا غيتس” أكبر جمعية خيرية في العالم والممولة جزئياً من ثروته الهائلة.

لكن،ثمة حقائق أخرى كثيرة تخفى عن الناس، أوردها موقع “بيزنس إنسايدر” التقني:

1- عندما كان في المرحلة الإعدادية، كتب غيتس أول برنامج كمبيوتر خاص به على جهاز كمبيوتر من “جنرال إليكتريك”.

2- عندما أدركت مدرسته ميول غيتس في البرمجة، سمحت له عمل برامج كمبيوتر خاصة بجداول الطلاب في فصولهم.

3- مثل العديد من رجال الأعمال الناجحين في مجال التكنولوجيا، ترك غيتس دراسته الجامعية في جامعة هارفارد عام 1975، ليهب حياته ويكرس وقته كله من أجل التعلم والعمل في مايكروسوفت، والنتيجة عدم حصوله على شهادة جامعية.

4- قُبض على غيتس عام 1977 في ولاية نيوميكسيكو الأمريكية، لقيادته من دون رخصة وتخطيه إشارة المرور الحمراء.

5- اشترى غيتس عام 1994 دستور ليستر في صفقة بلغت قيمتها 30.8 مليون دولار، واستحوذ على مجموعة من كتابات ليوناردو دا فينشي.


6- على الرغم من ثروته الهائلة، يقول غيتس إن نصيب كل ولد من أبنائه في ثروته الضخمة 10 مليون دولار فقط، من أصل 81.1 مليار دولار يمتلكه، قائلاً “ترك ثروة ضخمة في أيدي الأولاد، يعد نقمة عليهم وليس نعمة لهم”.

7- لا يعرف غيتس أي لغة أجنبية أخرى سوى الإنجليزية، وهذا أحد أبرز الأمور التي يندم عليها غيتس ندماً شديداً.

8- الفرقة الموسيقية المفضلة لدى غيتس هي “ويزر”، كما أعرب أيضاً عن حبه لفرقة الروك الأيرلندية “يو تو”.

9- يقول غيتس إنه لو لم يكن يملك مايكروسوفت، لكان الآن صب جل اهتمامه في أبحاث الذكاء الاصطناعي.

10- يدفع غيتس أكثر من مليون دولار سنوياً كضرائب مفروضة على منزله الشخصي فقط.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد