الأحد, 11 أبريل 2021

“الهيئة” تغرم البنك السعودي الفرنسي و “زجاج” 160ألف ريال

هيئة السوق المالية لوغو
فرضت هيئة السوق المالية غرامتين ماليتين على البنك السعودي الفرنسي،و شركة الصناعات الزجاجية الوطنية “زجاج” بمقدار 160ألف ريال وذلك لمخالفتهما مواد من قواعد التسجيل والإدراج.

اقرأ أيضا

فرض مجلس هيئة السوق المالية فرض غرامات مالية مقدارها 140 ألف ريال، على البنك السعودي الفرنسي، لمخالفته الفقرة (أ) من المادة السادسة والأربعين من نظام السوق المالية، والفقرتين الفرعيتين (1) و (2) من الفقرة (ب) من المادة السادسة والأربعين من قواعد التسجيل والإدراج، لعدم إبلاغ البنك الهيئة والجمهور في الوقت النظامي المحدد عن توصية مجلس إدارته في اجتماعه المنعقد في 09/01/2014م، للجمعية العامة غير العادية بزيادة رأس مال البنك عن طريق منح أسهم مجانية، إذ لم يعلن عن ذلك إلا بتاريخ 13/01/2014م، ولمخالفته الفقرة (ب) من المادة الأربعين من قواعد التسجيل والإدراج، لتأخره في الإفصاح للجمهور عن توصية مجلس إدارته في اجتماعه المنعقد في 09/01/2014م، للجمعية العامة غير العادية بزيادة رأس مال البنك عن طريق منح أسهم مجانية، إذ لم يعلن عن ذلك إلا قبل أقل من ساعتين من بداية فترة تداول يوم 13/01/2014م، ولمخالفته الفقرة (هـ) من التعليمات العامة التي يجب على الشركات مراعاتها عند نشر إعلاناتها، لإعلان البنك عن نتائجه المالية السنوية للفترة المنتهية في 31/12/2013م خلال أقل من ساعتين قبل بداية فترة التداول من يوم 13/01/2014م، دون الانتظار حتى انتهاء فترة التداول ثم إعلانه، ولمخالفته الفقرة (أ) من المادة السادسة والأربعين من نظام السوق المالية، والفقرة (أ) من المادة الحادية والأربعين من قواعد التسجيل والإدراج، لعدم إبلاغه الهيئة والجمهور في الوقت النظامي المحدد، عن صدور قرار مجلس إدارته بتاريخ 26/05/2014م، بتعيين عمار عبدالواحد فالح الخضيري كعضو مستقل في مجلس الإدارة، إذ لم يعلن عن ذلك إلا بتاريخ 29/05/2014م.
كما فرضت الهيئة غرامة مالية مقدارها (20,000) عشرون ألف ريال، على شركة الصناعات الزجاجية الوطنية، لمخالفتها الفقرة (ب) من المادة الأربعين من قواعد التسجيل والإدراج، لتأخرها في الإفصاح للجمهور عن نتائجها المالية الأولية للفترة المنتهية في31/03/2014م (ثلاثة أشهر)، إذ لم تعلن عن ذلك إلا قبل أقل من ساعتين من بداية فترة تداول يوم 09/04/2014م.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد