الأحد, 11 أبريل 2021

“أرابتك” تثمن قرار رفع وزن أسهمها بالأسواق الناشئة

رحبت “أرابتك القابضة”، مجموعة الشركات المتخصصة في تنفيذ المشاريع الهندسية والإنشائية الضخمة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، والتي تتخذ من دولة الإمارات العربية المتحدة مقراً لها، بقرار مؤسسة مورغان ستانلي رفع وزنها في مؤشر الإمارات ضمن المراجعة ربع السنوية لمؤشر الأسواق الناشئة.

اقرأ أيضا

وقالت الشركة المدرجة في سوق دبي المالي والتي تم إدراج أسهمها على مؤشر مورغان ستانلي للأسواق الناشئة في مايو 2014، إن رفع وزن أسهمها في مؤشر مورغان ستانلي لسوق الإمارات مرده وفقاً لمعايير المؤسسة زيادة في الأسهم الحرة المتاحة للاستثمار الأجنبي، الأمر الذي استدعى زيادة تقييم العامل المرتبط بالأسهم المتاحة foreign room adjustment factor من 0.5 إلى 1، وبالتالي أدى إلى زيادة الوزن الإجمالي لمؤشر الإمارات في مؤشر مورغان ستانلي للأسواق الناشئة.
ويعني انضمام أسهم إلى مؤشر مورغان ستانلي للأسواق الناشئة (MSCI emerging markets index)، أنها باتت محط اهتمام أكبر من قبل الصناديق الاستثمارية العالمية، التي تعتمد في جانب من توجهاتها الاستثمارية على حركة الأسهم ضمن تلك المؤشرات.

وبحسب معايير المؤسسة، فإن زيادة الأسهم المتاحة للاستثمار الأجنبي تعطي دفعة إيجابية لوزن سهم الشركة في المؤشر.

وتعتمد مؤسسة مورغان ستانلي عدة معايير لإدراج السهم على قائمة مؤشراتها، لاسيما عدد الأسهم الحرة المتاحة للتداول، ونشاط السهم في السوق، وقوة الأداء المالي للشركة وتزايد الأرباح المحققة، والتوقعات المستقبلية الإيجابية بشأن العائدات، والالتزام بمعايير الشفافية والحوكمة.

واستناداً إلى تقارير مؤسسات استثمارية عالمية، فإن جهات استثمارية عدة تقدر ثروتها بنحو 7 تريليونات دولار حول العالم تقتفي أثر مؤشرات مورغان ستانلي لضخ سيولتها، مع التركز على تصنيفات “الناشئة” و”المتقدمة”.
وهناك نحو 822 شركة مدرجة ضمن مؤشرات مورغان ستانلي للأسواق المالية الناشئة.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد