الأربعاء, 14 أبريل 2021

سامسونج تسعى لاستغلال 56 مليار دولار لتمويل النمو

 

اقرأ أيضا

قال مدير علاقات المستثمرين في سامسونج إلكترونيكس إن الشركة تطمح إلى استخدام سيولتها البالغة 56 مليار دولار لتمويل النمو بما في ذلك القيام بعمليات استحواذ حتى مع تطلع مزيد من المساهمين إلى زيادة التوزيعات.

ورغم تراجع أرباح الشركة الكورية الجنوبية في 2014 للمرة الأولى في ثلاث سنوات وفي ظل تحدي أبل لهيمنتها بقطاع الهواتف الذكية فقد رحب المستثمرون بزيادة التوزيعات 40 بالمئة وبأول إعادة شراء للأسهم منذ 2007.

لكن روبرت يي مدير علاقات المستثمرين في سامسونج أشار إلى أن على المستثمرين ألا يتوقعوا تكرار ذلك في 2015 لأن الشركة تريد التركيز على النمو.

وأبلغ يي رويترز في مقابلة “التوزيعات وعوائد المساهمين الأخرى مسؤوليات تتحملها الشركة إزاء المساهمين لذا سنعمل على تلبيتها. لكن هدفنا الرئيسي هو النمو وهو ما نقوله لمساهمينا.”

ويزداد نشاط سامسونج في سوق الاستحواذ حيث أبرمت عشر صفقات في العامين الأخيرين. لكن مشترياتها تظل صغيرة مما أدى إلى دعوات من بعض المستثمرين لإبرام صفقات أكبر لإنعاش النمو.

وقال يي “ينصب تركيزنا في صفقات الدمج والاستحواذ على الشركات التي تلائم أعمال سامسونج حاليا ونعتقد أن المعرفة والخبرة المكتبسة من تلك الصفقات ستسمح بصفقات دمج واستحواذ أكبر في المستقبل.”

وبلغ رصيد السيولة لدى سامسونج إلكترونيكس 61.8 تريليون وون (56.14 مليار دولار) في نهاية 2014.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد