الجمعة, 16 أبريل 2021

“التأمينات”: 45 ألف ريال الحد الأقصى للأجر الخاضع للاشتراك

 
كشفت المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية إن الاشتراك في نظام التأمينات يشمل جميع الموظفين في القطاع الخاص، بمن فيهم الذين يتقاضون رواتب مرتفعة، مشيرة إلى أن نظام التأمينات الحد الأقصى للأجر الخاضع للاشتراك هو 45000 ريال.

اقرأ أيضا

وأوضح مدير عام الإعلام التأميني والمتحدث الرسمي في المؤسسة عبدالله العبدالجبار إن العامل الذي يتقاضى أجراً قدره 50 ألف ريال أو أكثر، فإن الأجر الذي يخضع للاشتراك هو 45000 ريال فقط، وما زاد على ذلك لا يخضع للاشتراك. حسبما تناولته”الشرق”.

وتابع «فرع الأخطار المهنية في المؤسسة يطبَّق بصورة إلزامية على جميع العاملين الذكور والإناث السعوديين، وغير السعوديين أيضاً، مهما كان سن العامل حتى وإن تجاوز سن الستين»، مشيراً إلى أن نظام التأمينات الاجتماعية يشتمل على فرعين أساسيين، وهما فرع المعاشات ويطبَّق بصورة إلزامية على جميع العمال السعوديين الذكور والإناث، ويتشرط أن يكون سن العامل عند بدء تطبيق النظام عليه لأول مرة دون سن الستين. أما إذا كان مسجلاً في النظام قبل الستين فإنه يخضع للنظام إلزامياً إذا كان على رأس العمل مهما كان سنه، والفرع الآخر هو الأخطار المهنية ويطبَّق بصورة إلزامية على جميع العاملين الذكور والإناث السعوديين وغير السعوديين ومهما كان سن العامل حتى وإن تجاوز سن الستين».

وأوضح العبد الجبار أن فرع الأخطار المهنية يقدِّم للمشترك المصاب العناية الطبية الشاملة بلا حدود من خلال المستشفيات والمراكز الطبية الخاصة التي تتعاقد معها المؤسسة، وكذلك دفع البدلات اليومية أثناء فترة التنويم في الجهات العلاجية أو الإجازات المرضية، وإذا تخلف لدى المصاب عجز نتيجة الإصابة، فيصرف له تعويض نقدي حسب درجة العجز المقررة من قبل اللجان الطبية المختصة»، موضحاً أنه «لا يلزم توفر مدة اشتراك معينة لهذا الفرع، فالمشترك يستفيد من هذه المنافع منذ تسجيله بالنظام إذا تعرض لإصابة عمل».

وحول الأخطار التي يغطيها فرع الأخطار المهنية قال: «يغطي الحادث الذي يقع للمشترك أثناء العمل أو بسببه، والحادث الذي يقع للمشترك أثناء طريقه من مسكنه إلى محل عمله وبالعكس، أو أثناء طريقه من مكان عمله إلى المكان الذي يتناول فيه طعامه أو تأدية صلاته وبالعكس، إلى جانب الحادث إلى يقع للمشترك أثناء تنقلاته التي يقوم بها بقصد أداء مهمة كلَّفه بها صاحب العمل، وكذلك الإصابة بأي من الأمراض التي يثبت أن سببها العمل، والإصابة بأي من الأمراض المحددة في جدول الأمراض المهنية.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد