الجمعة, 7 مايو 2021

“جارمكو” تتوصل لاتفاق مع مجموعة فايف العالمية لتنفيذ مشروع إعادة الصهر

9

اقرأ أيضا

أعلنت شركة الخليج لدرفلة الألمنيوم (جارمكو) – أحد المصانع التكميلية للألمنيوم في منطقة في الشرق الأوسط، والتي تتخذ من البحرين مقراً لها عن توقيع اتفاقية مع مجموعة فايف العالمية الرائدة في مجال الهندسة الصناعية وتوريد الآلات وتجهيزات وأنظمة خطوط الإنتاج لكبرى الشركات الصناعية حول العالم لإنشاء منظومة مستحدثة وعالية الجودة لإعادة صهر المعادن بمقر الشركة في البحرين بتكلفة إجمالية بلغت 55 مليون دولار أمريكي.

ويعتبر مشروع إعادة الصهر من المشاريع المحورية والهامة التي تهدف إلى رفع مستوى الإنتاج من الناحية الهندسية وتنويع مصادر المواد الخام وترقية مرافق الشركة لتحديث خطوط إنتاجها. وستتمكن جارمكو بهذه الخطة البنّاءة من تنمية قدراتها في مجال إعادة التدوير وخفض نفقات صهر المعادن بنحو تدريجي. وسيتطلب تنفيذ المشروع فترة زمنية تصل إلى نحو 21 شهراً اعتباراً من سبتمبر القادم وفور توقيع الاتفاقيات النهائية مع الشركاء المحليين.

يذكر أنه قد تم البدء فعلياُ في تنفيذ المرحلة الأولى من المشروع وهي المرحلة التي تقوم جارمكو بإدارتها داخلياً بالتعاون مع مجموعة من الموردين المحليين. وتتضمن هذه المرحلة إنشاء منطقة تخزين للمخلفات ووحدة للفصل والتصنيف.

وفي تعليق له عن المشروع الذي من المتوقع أن يرفع قدرة جارمكو الإنتاجية من ألواح الألومنيوم إلى نحو 120000 طن سنوياً قال محمود الصوفي رئيس مجلس إدارة جارمكو” يسعدنا تنفيذ هذا المشروع التوسعي البناء بالتعاون مع مجموعة فايف العالمية ويسعدنا التأكيد أيضاً على أن المشروع يعتبر خطوة في الاتجاه الصحيح وأنه يحمل الكثير من الإيجابيات لأسرة جارمكو على مستوى المنطقة والعالم حيث سيؤمن نحو خمسين فرصة عمل جديدة تضع جارمكو في طليعة الشركات الأكثر توظيفاً للكوادر الوطنية في البحرين ومن المساهمين إلى حد كبير في خفض النفقات المترتبة على خطط التوظيف.
وأوضح الصوفي أن هذا المشروع هو الاول ضمن خطة استراتيجية متكاملة تمتد لثلاثة أعوام وتتضمن مشروع أو مشروعين إضافيين حيث من المؤمل أن تساهم تلك المشروعات بصورة كبيرة في زيادة الربحية وتعزيز وضع ومكانة الشركة على المستويين الإقليمي والعالمي.

وأضاف ” نتطلع إلى البدء في تنفيذ المرحلة التالية من المشروع ومواصلة التعاون مع شركاء يتسمون بثقل عالمي في هذا القطاع الحيوي، هادفين في الوقت ذاته إلى ترسيخ وجود جارمكو في الأسواق العالمية وتزويد عملائنا بمنتجات تنافسية تواكب أعلى معايير الجودة”.

من جهته قال جيان بابتيس لوكاس الرئيس التنفيذي لجارمكو ” يأتي مشروع توسعة مرافق إعادة الصهر ليعلن عن حقبة جديدة في مسيرة جارمكو ويعزز من توجهاتها الرامية إلى رفع مستوى الإنتاج وخفض النفقات في آن واحد. هذا بالإضافة إلى التأكيد على التزامنا بأفضل الممارسات التشغيلية والإدارية والتصنيعية. وبما لا شك فيه أن اكتمال هذا المشروع سيصب في سبيل تعزيز ريادة جارمكو على الساحتين الإقليمية والدولية من خلال تزويد عملائها بمنتجات تنافسية وعلى قدر عالٍ من الجودة والمتانة”.

وتعد جارمكو من الشركات الرائدة في تصنيع وتصدير ألواح الألومنيوم المدرفلة إلى شريحة كبيرة من أسواق الشرق الاوسط وآسيا والشرق الأقصى وأستراليا وأوروبا والولايات المتحدة الأمريكية. ويصل تعداد موظفي جارمكو حالياً إلى ما يربو على 830 موظفاً في مختلف أنحاء العالم وتدر أرباحاً سنوية تتجاوز 450 مليون دولار أمريكي. وقد تأسست جارمكو عام 1981 باتفاق بين حكومات كل من البحرين والعراق والكويت وسلطنة عمان وقطر والمملكة العربية السعودية ومساهموها الحاليين هم شركة ممتلكات البحرينية والهيئة السعودية للصناعات الأساسية وبنك الكويت الصناعي ومؤسسة الخليج للاستثمار وحكومة الجمهورية العراقية وحكومة سلطنة عمان وشركة قطر القابضة.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد