الثلاثاء, 20 أبريل 2021

المملكة توقع اتفاقية لتنظيم استقدام العمالة المنزلية مع  أوغندا

9

اقرأ أيضا

في إطار المساعي لفتح أسواق جديدة لاستقدام العمالة المنزلية، وتوفير خيارات متعددة أمام المواطنين، وتمكين شركات ومكاتب الاستقدام من توفير الأيدي العاملة،  وقعتْ المملكة العربية السعودية مساء أمس (الثلاثاء) في مقر وزارة العمل في الرياض، اتفاقية ثنائية  لتنظيم عملية الاستقدام مع جمهورية أوغنداالصديقة، وقعها من الجانب السعودي وزير العمل الدكتور مفرج الحقباني، ومن الجانب الأوغندي وزير العمل مورولي موكاسا ..

ورحب وزير العمل في بداية اللقاء بنظيره في الجمهورية الأوغندية، موضحاً في تصريح صحفي عقب التوقيع، أن الاتفاقية مع أوغندا تعد التاسعة بعدالتوقيع مع مجموعة من الدول الآسيوية والأفريقية، جاءتْ ضمن جهود وزارة العمل الحثيثة لفتح أسواق جديدة من الدول المصدرة للعمالة لتلبية الطلب المتزايد،مشيرا إلى أن وزارة العمل مستمرة في الاتفاق مع دول جديدة لاستقدام العمالة المنزلية .

وأشار وزير العمل، إلى أن هذه الاتفاقية الإطارية تهدف لتنظيم العلاقة بين الطرفين، لافتاً إلى أن هناك لجان مشتركة بين البلدين ستعقد اجتماعاتها لمتابعةبنود وتفاصيل الاتفاقية.

وأشار وزير العمل، إلى أنه ووفقا للاتفاقية فإن إجمالي تكاليف الاستقدام من أوغندا ستكون بقيمة سبعة آلاف ريال وبأجر شهري يبلغ 750 ريالا ومن المتوقعالإعلان عن بدء إدراجها في مساند قريبًا.

وأوضح أن الاتفاقية التي تنص على ضبط العلاقة التعاقدية بين العامل وصاحب العمل، جاءت لحفظ حقوق كافة الأطراف. مضيفاً أنها اشتملت على العديد منالضوابط والالتزامات والتي يأتي في مقدمتها صيغة معتمدة لعقد العمل تمت الموافقة عليها مسبقا  من الطرفين.

فيما أعرب وزير العمل الأوغندي عن تقديره لمعالي وزير العمل السعودي، مؤكداً على ضرورة تأصيل التعاون خلال الفترة القادمة بعد توقيع الاتفاقية، وسنالقوانين التي تتيح تنقل العمالة بين الدولتين بشكل يسير.

وقال:  “إن لهذه الاتفاقية بالغ الأثر في تعزيز العلاقات التي انتقلت اليوم من مستوى الحكومتين إلى مستوى الشعبين معا، مبيناً أنها صفحة جديدة لتأصيل الفائدة بينالطرفين، لاسيما وأن الحكومة الأوغندية مهتمة بشكل كبير في الفترة الأخير في شأن التدريب والتعليم وتطوير المواطن الأوغندي، حيث سيتم إرسال عمالة إلىالسعودية مدربة تفهم ثقافة المجتمع السعودي.

وتمتد الاتفاقية الموقعة بين البلدين الصديقين، لخمس سنوات، حيث تضمنتْ تشكيل فريق عمل مشترك من كبار المسؤولين للطرفين السعودي والأوغندي،للاجتماع بشكل دوري ومناقشة المُستجدات التي قد تطرأ،  وحلها بما يتناسب مع الأنظمة واللوائح والتعليمات المعمول بها في المملكة العربية السعودية.

وحضر مراسم توقيع الاتفاقية سفير خادم الحرمين الشريفين لدى أوغندا الدكتور جمعان بن عبد العزيز رفه، وسفير الجمهورية الأوغندية لدىالمملكة الدكتور راشد يحيى سيمودو، ووكيل وزارة العمل للشؤون الدولية الدكتور أحمد الفهيد، وعددا من المسؤولين.

 

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد