الأحد, 18 أبريل 2021

“سافكو”.. السهم مقبولاً عند 120 ريالاً بسبب استدامة الأداء والاستقرار لـ 8 سنوات متتالية

اقرأ أيضا

تراجعت أرباح شركة الأسمدة العربية السعودية «سافكو» عن 12 شهرًا انقضت بنهاية 31 مارس 2015، إلى 2921 مليون ريال من 3174 مليون عام 2014، وتبعاً لذلك انكمشت ربحية سهم الشركة إلى 7.01 ريالات من 7.62 ريالات، وانعكس ذلك على مكرر ربحه الذي ناهز 17 ضعفاً ارتفاعاً من 15.50 ضعفاً ولكنه لا يزال مقبولاً كونه أقل من متوسط مكررات السوق البالغ 21 ضعفاً، وبهذا يظل سهم «سافكو» مقبولاً عند 120 ريالاً، خاصة وأن ارتفاع سعره حالياً جاء بسبب جاذبيته، ورغبة كثير من المستثمرين في اقتنائه، لتصدره قائمة أبرز أسهم الصف الأول، خاصة على مستوى العوائد.

ورغم الارتفاع الكبير لمكرر القيمة الدفترية لسهم «سافكو» والذي يبلغ حاليا 5.95 ضعفا، إلا أنه انخفض من 8.24 أضعاف خلال عام، ويشفع للشركة مكرر قيمة سهمها الجوهرية البالغ 1.66 فهو يقلص تأثير مكرر القيمة الدفترية، كما يشفع للسهم استدامة أداء الشركة واستقرارها ثماني سنوات متتالية، أي منذ عام 2006.حسبما تناولته”الرياض”.

ونظراً لقوة مركز الشركة المالي، بدأت في الاستثمار في مشروعات صناعية مختلفة، فقد تم إنشاء الشركة الوطنية للأسمدة الكيماوية «ابن البيطار» في مدينة الجبيل الصناعية مناصفة بينها وبين الشركة السعودية للصناعات الأساسية «سابك» لإنتاج الأسمدة الكيماوية باختلاف أنواعها لتلبية الاحتياجات الوطنية والدولية، علاوة على ذلك تمتلك «سافكو» نسبة 3.70% من رأس مال شركة «ابن رشد» ونسبة 5% من رأس مال شركة سبائك، ونسبة 1.69% من رأس مال شركة ينبع الوطنية للبتروكيماويات ينساب.

واستناداً على إقفال سهم «سافكو» الاثنين الماضي؛ 19 رمضان 1436، الموافق للسادس من يوليو 2015، على 120 ريالاً، تبلغ القيمة السوقية للشركة 50 مليار ريال، موزعة على 416.67 مليون سهم، تبلغ كمية الحرة منها 167.62 مليوناً.

وظل نطاق سعر السهم في خمس جلسات بين 115.25 ريالًا و119.75، فيما تراوح خلال 12 شهرا بين 100.75 ريال و135.50، ما يعني أن سعر السهم تذبذب خلال 52 أسبوعاً بنسبة 29.42 في المئة، ما يشير إلى أن السهم منخفض المخاطر.

ومن النواحي المالية، أوضاع الشركة النقدية ممتازة، فقد بلغ معدل المطلوبات إلى حقوق المساهمين 13.52 في المئة، والمطلوبات إلى الأصول 11.91 في المئة، وعند مقارنة هذه النسب مع معدل التداول البالغ 7.79 والسيولة السريعة البالغ 6.75، والنقدية وقدره 4.39، يتضح لنا مدى متانة وضع الشركة وحصانتها المالية، وفي هذا ما يؤكد قدرتها على مواجهة أي التزامات قد تواجهها على المدى القصير إلى المتوسط.

وعلى مستوى السعر والقيم، يبلغ مكرر ربح السهم الحالي 17.12 ضعفاً، وهو مقبول لواحدة من أبرز شركات الصف الأول خاصة على مستوى العوائد، كما أن مكرر الربح لا يزال أقل من متوسط السوق البالغ 21 ضعفاً، ومع أن قيمة السهم الدفترية الحالية منخفضة عند 20.16 ريالا، إلا أن قيمة السهم الجوهرية البالغ متوسطها 72.39 ريالا تدعم قيمته الدفترية وتقلص تأثيرها السلبي.

وبعد دمج ومقارنة جميع مؤشرات أداء السهم، هناك ما يبرر سعره عند 120 ريالًا، خاصة لواحدة من أبرز شركات الصف الأول.

هذا التحليل لا يعني توصية من أي نوع، ويهدف في الدرجة الأولى إلى تحديد مدى عدالة سعر السهم وجدوى الاستثمار فيه بناء على المعطيات الحالية، لعل لقارئ أو المستثمر يستأنس أو يستفيد منها. استخلصت جميع الأرقام والمعايير والمؤشرات والنسب الواردة في هذا التحليل من القوائم المالية للشركة على موقعها، من موقع «تداول»، وتمت مقارنة النتائج مع مواقع أخرى تتسم بالدقة والحيادية، من ثم الأخذ بالأرجح والموثق منها.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد