السبت, 10 أبريل 2021

“طيبة القابضة” تربح 57 مليون خلال الربع الثاني بتراجع 3.7%

طيبة القابضة لوغو

اقرأ أيضا

تراجع صافي الربح لشركة طيبة القابضة إلى 57مليون ريال خلال الربع الثاني مقابل 59.2مليون ريال خلال الربع المماثل من العام السابق بنسبة 3.7%
وبلغ اجمالي الربح خلال الربع الثاني 64مليون ريال مقابل 58.9مليون ريال خلال الربع المماثل من العام السابق بارتفاع 8.7%.
جاء ذلك عقب الاعلان اليوم عن ة النتائج المالية الأولية للفترة المنتهية في 30-06-2015 (ستة اشهر).
فيما بلغ الربح التشغيلي خلال الربع الثاني 54مليون ريال مقابل 47.8مليون خلال الربع المماثل من العام السابق بنمو 12.9%.
وبلغ صافي الربح خلال الفترة الحالية 259.3مليون مقابل 118.7 مليون ريال خلال الفترة المماثلة من العام السابق يارتفاع 118.5%
وبلغت ربحية السهم بالريال خلال الفترة الحالية 1.73ريال مقابل 0.79ريال خلال الفترة المماثلة من العام السابق.
يعود سبب ( الانخفاض ) خلال الربع الحالي مقارنة مع الربع المماثل من العام السابق إلى يعود السبب الرئيسي للإنخفاض في صافي الربح للربع الحالي مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي الى تضمن نتائج الربع المماثل من العام الماضي لايرادت استثمارات لم يتم ادراجها ضمن نتائج هذا الربع بسبب الاعلان عنها بعد انتهاء الفترة المالية الحالية وذلك على الرغم من تحسن نتائج دخل النشاط , وانخفاض مصاريف التمويل.
يعود سبب الارتفاع ) خلال الفترة الحالية مقارنة مع الفترة المماثلة من العام السابق إلى السبب الرئيسي للارتفاع ناتج عن الأرباح الرأسمالية االمحققة عن بيع شركة اراك – شركة تابعة – لفندق بكة أراك واستلامها لمبالغ تعويضات نزع ملكية بعض العقارات المملوكة لأراك التي تقع ضمن منطقة توسعة المسجد النبوي الشريف بالاضافة الى انخفاض تكاليف النشاط والمصروفات العمومية والادارية ومصاريف التمويل.
ويرجع سبب ( الانخفاض ) خلال الربع الحالي مقارنة مع الربع السابق السبب الرئيسي للانخفاض ناتج عن الأرباح الرأسمالية االمحققة خلال الربع السابق الناتجة عن بيع شركة اراك – شركة تابعة – لفندق بكة أراك واستلامها لمبالغ تعويضات نزع ملكية بعض العقارات المملوكة لأراك التي تقع ضمن منطقة توسعة المسجد النبوي الشريف إضافة الى تحقيق ارباح من الشركات المستثمر فيها وكذلك الى ارتفاع ايرادات النشاط وانخفاض تكاليف النشاط والمصروفات العمومية والادارية خلال الربع السابق.
وقالت الشركة انه تم إعادة تبويب بعض أرقام المقارنة لفترة الستة أشهر الأولى من العام 2014م لتتلائم مع طريقة العرض لأرقام فترة الستة أشهر الأولى من العام 2015م.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد