الأحد, 18 أبريل 2021

“موبايلي” تسجل خسائر بـ 900.9 مليون خلال الربع الثاني

موبايلي

اقرأ أيضا

حققت شركة إتحاد إتصالات “موبايلي” خسائر بـ 900.9 مليون ريال خلال الربع الثاني مقابل أرباح بـ 92.5 مليون ريال خلال الربع المماثل من العام السابق. ومقابل خسارة بـ 44.5 مليون ريال خلال الربع السابق بتدني 1.923.51%.
وبلغ إجمالي الربح1.94 مليار ريال خلال الربع الثاني مقابل 1.9 مليار ريال خلال الربع المماثل من العام السابق بنمو 2.5%.
جاء ذلك عقب الاعلان اليوم عن النتائج المالية الأولية للفترة المنتهية في 30-06-2015 (ستة اشهر).
أما الخسارة التشغيلية فبلغت 817 مليون ريال خلال الربع الثاني مقابل ربح بـ 53.4 مليون ريال خلال الربع المماثل من العام السابق.
وبلغ صافي الخسارة خلال الفترة الحالية 945.4 مليون ريال مقابل ربح بـ 403.2 مليون ريال خلال الفترة المماثلة من العام السابق.
وبلغت خسارة السهم بالريال خلال الفترة الحالية 1.23ريال مقابل ربحية بـ 0.52ريال خلال الفترة المماثلة من العام السابق.
عود سبب صافي الخسارة بشكل رئيسي إلى تسجيل مخصص إضافي للديون المشكوك في تحصيلها من شركة زين السعودية بمبلغ 800 مليون ريال )مخصص شركة زين( بما يتماشى مع السياسة المتحفظة للشركة (علما بأن القضية محل النزاع مع شركة زين لازالت منظورة لدى هيئة التحكيم) بالإضافة إلى إرتفاع مصاريف الزكاة ب 81 مليون ريال و الزيادة في مصاريف الإستهلاكات بمبلغ 45 مليون ريال نتيجة لإعادة تقييم طريقة رسملة بعض الأصول الثابتة وتعديل إستهلاك بعض الفترات.
يعود سبب صافي الخسارة بشكل رئيسي إلى تسجيل مخصص شركة زين والزيادة في المصاريف الإدارية والعمومية الأخرى بمبلغ 200 مليون ريال بالإضافة إلى الإنخفاض في الإيرادات بمبلغ 210 مليون ريال وإرتفاع مصاريف الزكاة ب 58 مليون ريال.
ويرجع سبب الزيادة في صافي الخسارة بشكل رئيسي إلى تسجيل مخصص شركة زين وإرتفاع مصاريف الزكاة ب 54 مليون ريال.
وقالت الشركة ورد في تقرير المحاسب القانوني  ما يلي:

– الإيضاح رقم 2-1 حول القوائم المالية الأولية الموحدة المرفقة والذي يبين أساس إعداد هذه القوائم المالية الأولية الموحدة. كما هو الحال في 31 ديسمبر 2014، لم تتمكن المجموعة كما في 30 يونيو 2015م من الوفاء بتعهد مالي معين ضمن التسهيلات المالية طويلة الأجل مع عدة جهات مقرضة وبالتالي تمت إعادة تصنيف تلك القروض وأوراق الدفع طويلة الأجل ضمن المطلوبات المتداولة كما في ذلك التاريخ. ونتيجة لذلك، بلغ صافي المطلوبات المتداولة للمجموعة 17.5 مليار ريـال سعودي كما في 30 يونيو 2015م.
تشير هذه الظروف إلى أن قدرة المجموعة على الوفاء بالتزاماتها عند استحقاقها والاستمرار في مزاولة أعمالها تعتمد على قدرتها على التوصل لإعادة تحديد التعهد المذكور مع الجهات المقرضة. تقوم إدارة المجموعة بالتفاوض مع الجهات المقرضة للتوصل إلى إعادة تحديد للتعهد المذكور وهي واثقة من أن هذه المفاوضات سوف تكلل بالنجاح. وبالتالي فقد تم إعداد القوائم المالية الأولية الموحدة المرفقة وفقاً لمبدأ الاستمرارية.

– إيضاح رقم 3 حول القوائم المالية الأولية الموحدة المرفقة والذي يوضح وجود إجراءات تحكيم بين الشركة وشركة زين السعودية والتي بدأت خلال فترة الثلاثة أشهر المنتهية في 31 ديسمبر 2014م فيما يتعلق بإمكانية تحصيل المبالغ المستحقة من شركة زين السعودية بموجب اتفاقية الخدمات الموقعة معها بتاريخ 6 مايو 2008م، والمخصص الإضافي المسجلة خلال فترة الثلاثة أشهر المنتهية في 30 يونيو 2015م بمبلغ 800 مليون ريـال سعودي.

-الإيضاحين رقم 12 ورقم 13 حول القوائم المالية الأولية الموحدة المرفقة واللذان يوضحان أثر إعادة التصنيف وتعديل أرقام المقارنة المفصح عنها سابقاً في القوائم المالية الأولية لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 30 سبتمبر 2014م نتيجة الخطأ في توقيت الاعتراف بالإيرادات والمتعلقة ببرنامج الترويج وكذلك في القوائم المالية الموحدة المعاد إصدارها للسنة المنتهية في 31 ديسمبر 2014 والمتعلقة بالتغيرات في السياسات المحاسبية والمحاسبة عن صافي الممتلكات والمعدات. يتضمن هذان الإيضاحان تفاصيل محددة حول أثر هذه التعديلات على الإيرادات وصافي الربح في القوائم المالية الأولية الموحدة لفترتي الثلاثة والستة أشهر المنتهيتين في 30 يونيو 2014م وعلى الأرباح المبقاة والأرصدة الأخرى ذات العلاقة كما في 30 يونيو 2014م.
إعادة تبويب بعض أرقام المقارنة تم إعادة تبويب بعض البنود في بيانات المقارنة لتتوافق مع الفترة الحالية.
كما أعلنت  موبايلي عن نتائجها المالية الأولية الموحدة (الغير مراجعة) للستة أشهر المنتهية في 30 يونيو 2015 على النحو التالي:

بلغت إيرادات الستة أشهر الأولى من السنة المالية 2015م مبلغ 7,212 مليون ريال، مقابل 7,422 مليون ريال للفترة المماثلة من العام السابق 2014م وذلك بانخفاض قدره 2.8.%

بلغ إجمالي ربح الستة أشهر الأولى من السنة المالية 2015م مبلغ 3,850 مليون ريال، مقابل 4,065 مليون ريال للفترة المماثلة من العام السابق 2014م وذلك بانخفاض قدره 5.3%.

سجل هامش الربح قبل خصم الاستهلاك والإطفاء وتكاليف المرابحة الإسلامية والزكاة في الستة أشهر الأولى من السنة المالية 2015م مبلغ 1,008 مليون ريال مقابل 2,206 مليون ريال للفترة المماثلة من العام السابق 2014م. وبلغت نسبة هامش الربح قبل خصم الاستهلاك والإطفاء وتكاليف المرابحة الإسلامية والزكاة في الستة أشهر الأولى من السنة المالية 2015م 14% مقابل 30% للفترة المماثلة من العام السابق 2014م. وفي حال إستبعاد أثر تسجيل مخصص شركة زين ، سيكون هامش الربح قبل خصم الاستهلاك والإطفاء وتكاليف المرابحة الإسلامية والزكاة المعدل للستة أشهر الأولى من السنة المالية 2015م من العام الحالي 25%.

بلغ صافي الخسارة في الستة أشهر الأولى من السنة المالية 2015م، مبلغ 945 مليون ريال مقابل صافي ربح 403 مليون ريال للفترة المماثلة من العام السابق 2014م. يعود سبب صافي الخسارة بشكل رئيسي إلى تسجيل مخصص شركة زين والزيادة في المصاريف الإدارية والعمومية الأخرى بمبلغ 200 مليون ريال بالإضافة إلى الإنخفاض في الإيرادات بمبلغ 210 مليون ريال. وإرتفاع مصاريف الزكاة ب 58 مليون ريال.

بلغت إيرادات الربع الثاني من السنة المالية 2015م مبلغ3,568 مليون ريال، بلا تغيير مقارنة بالربع المماثل من العام السابق 2014م.

بلغ إجمالي ربح الربع الثاني من السنة المالية 2015م مبلغ 1,949 مليون ريال، مقابل 1,902 مليون ريال للربع المماثل من العام السابق 2014م وذلك بارتفاع قدره 2.5%.

سجل هامش الربح قبل خصم الاستهلاك والإطفاء وتكاليف المرابحة الإسلامية والزكاة في الربع الثاني من السنة المالية 2015م مبلغ 77 مليون ريال مقابل 902 مليون ريال للربع المماثل من العام السابق 2014م. وبلغت نسبة هامش الربح قبل خصم الاستهلاك والإطفاء وتكاليف المرابحة الإسلامية والزكاة الربع الثاني من السنة المالية 2015م 2% مقابل 25% للربع المماثل من العام السابق 2014م. وفي حال إستبعاد أثر تسجيل مخصص شركة زين ، سيكون هامش الربح قبل خصم الاستهلاك والإطفاء وتكاليف المرابحة الإسلامية والزكاة المعدل للربع الثاني من العام الحالي 24.6%

بلغ صافي الخسارة للربع الثاني من السنة المالية 2015م، مبلغ 901 مليون ريال مقابل صافي ربح 92 مليون ريال للربع المماثل من العام السابق 2014م. يعود سبب صافي الخسارة بشكل رئيسي إلى تسجيل مخصص شركة زين وإرتفاع مصاريف الزكاة ب 81 مليون ريال.

بلغ صافي القروض كما في 30 يونيو 2015م مبلغ 14,962 مليون ريال مقابل 15,029مليون ريال كما في 31 ديسمبر 2014م. خلال هذا الفتره قامت الشركة بسداد التزامات التسهيلات المالية حسب المواعيد المحدده في الإتفاقيات والخاصه بأصل الدين بمبلغ 1,403 مليون ريال وكذلك قامت بسداد مصاريف خدمة الديون المستحقة بمبلغ 107 مليون ريال.

كما في 31 ديسمبر 2014م لم تتمكن الشركة من الوفاء بأحد التعهدات المالية بموجب اتفاقيات التسهيلات المالية طويلة الأجل وبالتالي تم إعادة تصنيف القروض طويلة الأجل وأوراق الدفع ضمن المطلوبات المتداولة. تقوم إدارة الشركة بالتفاوض مع الجهات المقرضة للتوصل إلى إعادة تحديد التعهد المذكور وهي واثقة من أن هذه المفاوضات سوف تكلل بالنجاح آخذين بالإعتبار مصلحة الشركة والمساهمين.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد