الثلاثاء, 20 أبريل 2021

78 % من الشركات في السعودية تعتزم توظيف كوادر جديدة ..قريباً

كشف تقرير، أن حوالي 2 من 5 أصحاب العمل في السعودية سيقومون حتماً بالتوظيف خلال الأشهر الثلاثة المقبلة. وقال 63 % من الذين شملهم الاستطلاع في المملكة أن بلد إقامتهم هو أكثر جاذبية كسوق عمل مقارنة مع بقية دول الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. فضلاً عن ذلك، صرّح 52 % من المشاركين بأن قطاع عملهم أكثر جاذبية بالمقارنة مع غيره من القطاعات.

اقرأ أيضا

توقّعات التوظيف

وحسب مؤشر فرص العمل في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا الذي أجراه بيت.كوم، موقع التوظيف في الشرق الأوسط، بالتعاون مع مؤسسة YouGov، المنظمة الرائدة المتخصصة بأبحاث السوق، أفاد 72 % من أصحاب العمل بالمملكة أنهم سيقومون بالتوظيف خلال الأشهر الثلاثة المقبلة، حيث قالوا إنهم سيقومون إما حتماً (41 %) أو من المحتمل (31 %) بالتوظيف، في حين قال 4 % فقط إنهم لن يقوموا بالتوظيف على الإطلاق. علاوة على ذلك، قال 44 % من أصحاب العمل أن شركاتهم ستقوم حتماً بالتوظيف، في حين قال (34 %) إن شركاتهم من المحتمل أن تقوم بالتوظيف خلال العام القادم. حسبما تناولته”الجزيرة”.

من جهة أخرى، أفاد 59 % من أصحاب العمل الذين يتطلعون إلى توظيف كوادر جديدة بأنهم سيقدمون ما يصل إلى 10 وظائف جديدة لموظفين محتملين خلال الأشهر الثلاثة المقبلة. وستكون غالبية هذه الوظائف للمديرين التنفيذيين المبتدئين (46 %) والمديرين التنفيذيين (41 %). ويبدو من الدراسة أن نسبة قليلة فقط تسعى لتوظيف كوادر في مناصب عليا.

المناصب والخبرات

عندما سُئل المشاركون في الاستطلاع حول المناصب الأكثر طلباً، تبيّن أن المرشحين الأكثر طلباً هم متخصصو الموارد البشرية (26 %) والمحاسبون (23 %)، يليهم مديرو المبيعات (18 %)، وممثلو خدمات العملاء (17 %)، والمهندسون الميكانيكيون (16 %).

وقال 45 % من المشاركين إن شركاتهم تبحث عموماً عن مرشحين ذوي الخبرة الإدارية، بينما قال 37 % أنهم يبحثون عن مرشحين يتمتعون بمهارات إدارية. فضلاً عن ذلك، يبحث 35 % من أصحاب العمل عن مرشحين يتمتعون بخبرات متوسطة (35 %)، وخبرة في مجال المبيعات والتسويق (32 %) ومهارات جيدة في مجال الكمبيوتر (26 %).

المهارات والمؤهلات المطلوبة لدى المرشحين

تعد الشهادات الجامعية وشهادات الدارسات العليا في إدارة الأعمال الأكثر طلباً عند النظر في مؤهلات المرشحين (39 %). تليها الشهادات الجامعية في الهندسة (28 %) والمؤهلات الإدارية (25 %).

وأفاد 83 % من المشاركين أن أبرز سمات المرشحين الذين تبحث عنهم شركاتهم هي مهارات الاتصال الجيدة باللغتين العربية والإنجليزية، والشخصية الجيدة وحسن التصرف (50 %)، والموثوقية (46 %).

القطاعات الأكثر جاذبية بالنسبة لأفضل المواهب

عندما سُئل المشاركون في الاستطلاع عن أكثر القطاعات جاذبية بالنسبة للمواهب أجاب 42 % منهم أن هذه القطاعات هي قطاع الخدمات المصرفية والمالية، يليه قطاع الإنشاءات (37 %)، والاتصالات (32 %).

وقال سهيل المصري، نائب الرئيس للمبيعات في بيت.كوم: «نسعى في بيت.كوم لتزويد الباحثين عن عمل بالأدوات اللازمة لضمان نجاحهم في سوق العمل الذي يشهد تنافساً كبيراً بين المرشحين في يومنا هذا. ومؤشر فرص العمل في الشرق الأوسط هو دراسة نصف سنوية يجريها بيت.كوم تهدف إلى تقييم الانطباعات حول التوظيف وتوافر فرص العمل في المنطقة، وتحديد المهارات الأساسية والمؤهلات المطلوبة في سوق العمل الحالي. ويظهر الاستطلاع أن سوق التوظيف في المملكة سيشهد تحسناً خلال الأشهر الثلاثة والاثني عشر المقبلة. وتشير نتائج الدراسة إلى أن فرص العمل ستتركز في الغالب على جيل الشباب الذين يبحثون عن المناصب المبتدئة. وحتى يتمكن هؤلاء من تعزيز فرصهم في الحصول على عمل، فهم بحاجة لصقل مهارات التواصل والقيادة الخاصة بهم.

من جانبها، قالت إليسافيت فراكا، مديرة الأبحاث، YouGov: «تشهد إستراتيجيات التوظيف في المملكة تحسناً ملحوظاً، حيث أشار 72 % من المشاركين إلى أن شركاتهم تنوي التوظيف خلال الأشهر الثلاثة المقبلة. وبما أن غالبية أصحاب العمل سيتطلعون إلى توظيف تنفيذيين مبتدئين وتنفيذيين، فإن الوقت الحالي هو الأنسب للخريجين وغيرهم من الباحثين عن عمل من ذوي الخبرة المحدودة لصقل مهاراتهم وتقديم طلبات للحصول على واحدة من آلاف الوظائف التي يتم الإعلان عنها يومياً على مواقع التوظيف الرائدة في مختلف أنحاء منطقة الشرق الأوسط.»وبشكل تقريبي، يعمل 9 من أصل 10 مشاركين في القطاع الخاص، مع عمل 26 % منهم لحساب شركات متعددة الجنسيات. كما أن 4 % من المشاركين في الاستطلاع عاطلون عن العمل. ويعد قطاع الإنشاءات والخدمات المصرفية والمالية أكثر القطاعات شعبية بالنسبة للمشاركين في المملكة.

من جهة أخرى، يشغل ربع المشاركين مناصب كمديرين مبتدئين أو قادة فرق، في حين يشغل 24 % مناصب إدارية أو إدارية عليا و17 % مناصب إدارية متوسطة.يذكر أنه تم جمع بيانات المؤشر عبر الإنترنت خلال الفترة الممتدة ما بين 28 مايو و14 يوليو 2015، وشمل الاستطلاع 807 مشاركاً من الإمارات والمملكة والكويت وقطر وعُمان والبحرين ولبنان وسوريا والأردن والجزائر ومصر والمغرب وتونس وباكستان.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد