الإثنين, 8 مارس 2021

متوسط قيمة الصفقة في سوق الأسهم السعودي يبلغ 41.5 ألف ريال خلال يناير

بلغ متوسط قيمة الصفقة الواحدة في سوق الأسهم السعودية خلال شهر يناير الماضي، 41489 ألف ريال، وهو أدنى مستوى منذ شهر يوليو من عام 2012، – أي أكثر من أربع سنوات -، الذي بلغ متوسط قيمة الصفقة خلاله نحو 41224 ريالا.

اقرأ أيضا

وبمقارنة متوسط قيمة الصفقة الواحدة خلال شهر كانون الثاني (يناير) من العام الجاري للفترة نفسها من العام الماضي 2015م، يتضح تسجيله تراجعا بنسبة 22 في المائة، حيث كان يبلغ المتوسط لشهر كانون الثاني (يناير) من العام الماضي 52977 ألف ريال، فيما سجل تراجعا أيضا بنسبة 12 في المائة عن متوسط قيمة الصفقة لشهر ديسمبر من العام الماضي 2015 البالغة حينها 47132 ريال.

ووفقاً لتقرير “الاقتصادية”، فقد أغلق المؤشر العام لسوق الأسهم السعودية بنهاية شهر كانون الثاني (يناير) من العام الجاري عند مستوى 5997 نقطة، مقارنة بشهر تموز (يوليو) من عام 2012، الذي أغلق عند مستوى 6878 نقطة، وبذلك فإن إغلاق شهر كانون الثاني (يناير) 2016 أدنى من إغلاق شهر تموز (يوليو) من عام 2012 بـ 882 نقطة بنسبة 13 في المائة.

وبمقارنة المؤشر العام لسوق الأسهم بنهاية كانون الثاني (يناير) من العام الجاري والعام الماضي، يتضح تراجع المؤشر بنهاية كانون الثاني (يناير) الماضي بـ 2882 نقطة أي بنسبة 32 في المائة، حيث أغلق المؤشر بنهايته عند مستوى 5997 نقطة، فيما أغلق بنهاية كانون الثاني (يناير) من العام الماضي عند 8879 نقطة. وفيما يتعلق بقيم التداولات في السوق، فقد سجلت لشهر كانون الثاني (يناير) 115.1 مليار ريال، متراجعة عن شهر تموز (يوليو) البالغة 139.1 مليار ريال بنسبة 17 في المائة، كما تراجعت بنسبة 29 في المائة مقارنة بشهر كانون الثاني (يناير) من العام الماضي، حيث بلغت 162.5 مليار ريال.

وبالعودة إلى متوسط قيم الصفقات في السوق، فقد كان شهر أيلول (سبتمبر) من عام 2014، الأعلى من حيث متوسط قيمة الصفقة الواحدة خلال الفترة الممتدة منذ بداية عام 2012 حتى نهاية شهر كانون الثاني (يناير) 2016، أي 49 شهرا، حيث بلغ متوسطها خلال الشهر 67228 ألف ريال، وكان حينها المؤشر عند مستوى 10855 نقطة – وليس الأعلى خلال الفترة – بقيم تداولات بلغت 201.6 مليار ريال.

تلاه شهر أيار (مايو) 2014 بمتوسط يبلغ 65464 ألف ريال، حيث أغلق المؤشر حينها عند مستوى 9823 نقطة، بقيم تداولات بلغت 242.5 مليار ريال، ثم شهر مارس 2014 بـ 64341 ألف ريال والمؤشر كان عند 9474 نقطة، بقيم تداولات بلغت نحو 194 مليار ريال.

ثم بعد ذلك شهر شباط (فبراير) 2015، حيث بلغ متوسط قيمة الصفقة الواحدة 63036 ألف ريال، وأغلق المؤشر بنهاية الشهر عند أعلى مستوياته خلال الفترة الممتدة منذ عام 2012 حتى نهاية كانون الثاني (يناير) 2016، حيث أغلق المؤشر بنهاية الشهر عند مستوى 11112 نقطة، وبلغت قيم التداولات خلال الشهر نحو 194.3 مليار ريال.

أما أقل الأشهر خلال الفترة من حيث متوسط قيمة الصفقة الواحدة، فكان تشرين الأول (أكتوبر) 2012، حيث بلغ متوسط قيمة الصفقة الواحدة 36450 ألف ريال، في حين أغلق المؤشر بنهاية الشهر عند مستوى 6791 نقطة، وبقيم تداولات بلغت 90 مليار ريال.

تلاه شهر شباط (فبراير) 2013 بمتوسط 36961 ألف ريال، فيما أغلق المؤشر عند 6998 نقطة وبقيم تداولات بلغت 210 مليار ريال، ثم شهر يونيو 2012 بمتوسط قدره 37367 ألف ريال، بإغلاق للمؤشر عند 6710 نقاط، وقيم تداولات بلغت 129.2 مليار ريال.

ثم جاء مارس 2013 بمتوسط قيمة للصفقة الواحدة، 38425 ألف ريال، عند مستوى 7126 نقطة، وقيم تداولاته بلغت 319.3 مليار ريال، ثم تموز (يوليو) 2012 بمتوسط قدره 41224 ألف ريال، وأغلق عند مستوى 6878 نقطة وقيم تداولاته بلغت 139.1 مليار ريال.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد