الجمعة, 23 أبريل 2021

غرفة الأحساء تنّظم دورة منهج 104 حول التمويل العقاري والإحصاء ونماذج التقييم

8
تنّظم غرفة الأحساء ممثلة في اللجنة العقارية بالتعاون مع الهيئة السعودية للمقيمين المعتمدين (تقيّيم)، الدورة التدريبية لمنهج 104 “التمويل العقاري، والإحصاء، ونماذج التقييم”، بمعدل 15 ساعة تدريبية، على مدى ثلاثة أيام، وذلك بقاعة الشيخ ناصر الزرعه – رحمه الله – بمقر الغرفة الرئيسي.
وتأتي تلك الدورة المتقدمة، امتدادا لسلسلة الدورات التدريبية التي تنظمها (تقييم) بالتعاون مع اللجنة العقارية في الأحساء، وتأكيدا على حرص واهتمام الغرفة بمبادرات الارتقاء بمهنة التقييم، لما لها من أهمية ومستقبل واعد في ظل سلسلة التنظيمات والاجراءات المتتالية التي تهدف لتنظيم وتطوير وتنمية القطاع العقاري ما يتطلب مضاعفة الجهود للارتقاء بمؤهلات ومهارات العاملين في مجالاتها المتنوعة.
وتضم الدورة التدريبية لمنهج 104 مقدمة إلى الإحصاء والتمويل العقاري ونماذج التقييم، فهم أساسيات علم الإحصاء والتحليل الإحصائي، تطبيقات على تقييم العقارات السكنية والتجارية، استخدام هذه المهارات في ممارسة التقييم، مقدمة إلى أسواق التمويل العقاري وشروط الائتمان وتأثيرها على التقييم وحساب وفهم الأرقام الرئيسية لأقساط القرض والمتبقي من الدين.
ومن جانبه، أكد المهندس خالد بن سعود الصالح نائب رئيس غرفة الأحساء ورئيس اللجنة العقارية أن انعقاد هذه الدورة هو تأكيد على اهتمام الغرفة بتحويل نشاط التقييم العقاري من عمل تجاري عشوائي إلى نشاط مهني احترافي يُحد من التشوهات والسلبيات المرتبطة بعمل التقييم ويمنع تضخم الأسعار ويحفظ مدخرات وأصول المال العام في المنطقة، مبينا حرص اللجنة على نشر ثقافة التثمين والتقييم ورفع الوعي بأهمية مهنة التقييم، ودورها الهام في الاقتصاد الوطني.
وأشار إلى أن هذه الدورة ستسهم في تنمية وتطوير قدرات العاملين في القطاعات العقارية والمختصة وذات الصلة في الأحساء بما يسهم في الارتقاء بمهنة التقييم ورفع مستوى تنافسية قطاعات الأعمال واعتماد المقيمين المؤهلين لمزاولة المهنة في كل فروع التقييم بالأحساء والمنطقة، مؤكداً على أهمية مهنة التقييم وضرورة رفع مستوى العاملين فيها مهنياً وفنياً واخلاقياً، كونها من المهن الواعدة في المملكة.
وثمّن المهندس الصالح جهود هيئة (تقييم) في نشر ثقافة التقييم ورفع مستوى الوعي بأهميتها والارتقاء بمهنة التقييم لمستوى المهن المرموقة من خلال وضع المعايير اللازمة لأعمال تقييم العقارات، والمنشآت الاقتصادية، والمعدات، والممتلكات المنقولة ونحوها، وتأهيل الكوادر الشابة عبر برامج تعليمية وتدريبية متخصصة وكذلك تعاونها الكبير مع اللجنة والغرفة والعقاريين بالأحساء.
يُشار إلى أن أهمية مهنة التقييم تكمن في حاجة معظم القطاعات مثل البنوك وشركات التأمين والشركات العقارية واجهزة الدولة المعنية بنزع الملكيات على مساعدتها في اتخاذ القرارات الاقتصادية المهمة كقرار الشراء والبيع والاستحواذ والاندماج وتقسيم الشراكات والارث وفض النزاعات والتعويضات وتحديد جدوى الاستثمارات واحلالها ونحوه.

اقرأ أيضا

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد