الخميس, 25 فبراير 2021

“التجارة” تخالف 230 منشأة تجارية لم تلتزم بوضع بطاقة كفاءة الطاقة على الأجهزة الكهربائية

التجارة جديد

اقرأ أيضا

نفّذت الفرق الرقابية لوزارة التجارة والاستثمار بالتعاون مع الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة والمركز السعودي لكفاءة الطاقة “1391” زيارة تفتيشية في جميع مناطق المملكة على منافذ بيع (المكيفات، الغسالات، الثلاجات والمجمدات) و المستودعات التابعة لها، وذلك للتأكد من وجود بطاقة كفاءة الطاقة على هذه الأجهزة،وفق المواصفات القياسية لكل منتج.
وتأتي هذه العملية في إطار الجهود التي تبذلها عدة جهات حكومية تعمل كمنظومة واحدة ضمن البرنامج السعودي لكفاءة الطاقة الذي اهتم بإيجاد آلية عمل تضمن الرقابة والالتزام بالمواصفات المحددة للمبادرات التي أطلقها، بهدف تخفيض ورفع كفاءة استهلاك الطاقة،حيث ينفذ هذه الآلية فريق عمل مكون من الجهات المختصة كوزارة التجارة، وهيئة المواصفات والمقاييس، والجمارك السعودية ،ومركز كفاءة الطاقة .
وأسفرت نتائج الزيارات التفتيشية عن مخالفة 230 منشأة تجارية، وضبط 361 جهازاً، وذلك لعدم مطابقة بطاقة كفاءة الطاقة للمواصفات القياسية، حيث تنوعت المخالفات من عدم وجود بطاقة كفاءة الطاقة، أو وجود بطاقة كفاءة طاقة قديمة، وذلك يعد من المخالفات التي يعاقب عليها نظام مكافحة الغش التجاري.
وتمثّل بطاقة كفاءة الطاقة للأجهزة الكهربائية(المكيفات، الغسالات، الثلاجات والمجمدات)، المرجع الرئيسي لمعرفة كمية استهلاك الطاقة، كما تلعب البطاقة دوراً مهماً في إحاطة المستهلك بمعلومات أساسية عن الجهاز الأكثر كفاءة وترشيداً للطاقة الكهربائية والمتوافق مع المواصفات القياسية السعودية الصادرة من الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة.
ويمكن للمستهلكين التأكد من صحة بيانات بطاقة كفاءة الطاقة عن طريق تطبيق “تأكد” على الأجهزة الذكية، الذي قامت بتطويره الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة بالتنسيق مع المركز السعودي لكفاءة الطاقة، الذي يتيح مقارنة البيانات الظاهرة على التطبيق مع الموجودة على الملصق واستعراض مفصل عن مكونات ملصق بطاقة كفاءة الطاقة، مع إمكانية استخدام خاصية الإبلاغ آليا والذي ينقل المستخدم إلى تطبيق وزارة التجارة والاستثمار “بلاغ تجاري” في حال عدم مطابقة بيانات الملصق مع البيانات التي تظهر في تطبيق “تأكد”، أو الاتصال بمركز البلاغات على الرقم 1900.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد