السبت, 17 أبريل 2021

السعودية تستعرض جهودها في تنظيم سوق العمل وحقوق العاملين بجنيف.. غداً

تشارك المملكة غدا (الاثنين) في جنيف، في افتتاح مؤتمر العمل الدولي في دورته الـ(105)، في وفد يرأسه معالي وزير العمل والتنمية الاجتماعية الدكتور مفرج بن سعد الحقباني، وبمشاركة ممثلين أطراف الإنتاج الثلاثة (الحكومة وأصحاب العمل والعمال).
وتأتي مشاركة الوفد انسجاماً مع رؤية المملكة 2030 الساعية إلى تطوير وتعزيز العلاقات الدولية لاسيما في مجال العلاقات العمالية، الى جانب طرح مبادراتها في تنظيم سوق العمل وحفظ حقوق العاملين السعوديين والوافدين.
ويتضمن جدول أعمال المؤتمر الذي يتسمر حتى يوم 10 يونيو المقبل، مناقشة تقارير المدير العام والميزانية والبرامج المقترحة لعامي 2016 و2017، إضافة إلى سلسلة من قضايا العمل بما في ذلك سلاسل التوريد العالمية والعمل اللائق من أجل السلام والأمن، والقدرة على مواجهة الكوارث، وأثر إعلان منظمة العمل الدولية بشأن العدالة الاجتماعية من أجل عولمة عادلة.
ويعقد الوفد السعودي الرسمي المشارك في المؤتمر، اجتماعات على مستوى وزراء العمل في مجلس التعاون لدول الخليج العربي، ووزراء مجموعة دول العشرين، ومع الدول الصديقة في إطار العلاقات الثنائية، وممثلي عدد من الدول المرسلة للعمالة، ودول مجموعة عدم الانحياز، واجتماع التضامن مع عمال وشعب فلسطين والأراضي العربية المحتلة.
كما يعقد الوفد السعودي بمشاركة ممثلي أطراف الإنتاج الثلاثة (حكومات وأصحاب أعمال وعمال)، اجتماعات مع نظرائهم في الدول الخليجية.
ويعد مؤتمر العمل الدولي أهم وأبرز المنتديات الدولية المعنية بالسياسات العمالية إذ تجتمع وفود الدول الأعضاء في المنظمة البالغ عددها 187 دولة لمناقشة تقرير المدير العام للمنظمة، والمعلومات والتقارير المعنية بتنفيذ الاتفاقيات ومعايير العمل الدولية، كبنود دائمة في كل اجتماع.
ومعلوم أن مؤتمر العمل الدولي من أكبر اللقاءات السنوية التي تشهدها مدينة جنيف، ومن أكثرها أهمية من حيث المشاركة نتيجة التمثيل الثلاثي لأطراف الإنتاج الحكومات وأصحاب الأعمال والعمال.

اقرأ أيضا

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد