الأحد, 18 أبريل 2021

ماهي السلع الـ 15 التي ضخت فيها السعودية 154 مليار لاستيرادها؟

New cars of German sports car maker Porsche are parked ready for shipping at the car terminal of the port of Bremerhaven, northwestern Germany, on October 2, 2015. New car registrations in Germany, a key measure of demand in one of the most important sectors of Europe's top economy, rose in September, data showed, amid fears the Volkswagen pollution-cheating scandal could weigh on sales in the sector. AFP PHOTO / DPA / INGO WAGNER +++ GERMANY OUT +++ (Photo credit should read INGO WAGNER/AFP/Getty Images)
قفزت واردات المملكة من أجهزة الهاتف للشبكات الخلوية أو غيرها من الشبكات اللاسلكية بنحو 13.3% خلال العام الماضي2015م لتسجل 23.3 مليار ريال وتأتي في المركز الثاني بين أكبر 15 سلعة تسوردها المملكة من حيث القيمة، وبذلك تحافظ على الاتجاه الصعودي لها خلال السنوات الخمس الاخيرة والذي صعد بها من المركز الرابع بعد ارتفاعها من نحو 8 مليار ريال في العام 2010م.

اقرأ أيضا

ووفقا للكتاب الاحصائي السنوي للعام 2015م الصادر أمس عن الهيئة العامة للاحصاء فإن قيمة واردات المملكة من عدد 15 سلعة – هى الاكبر من حيث قيمة الاستيراد- بلغ 154.3 مليار ريال تشكل نحو 24% من إجمالي قيمة واردات المملكة خلال العام الماضي والبالغه نحو 655 مليار ريال.

ويتبين من البيانات أن السيارات وأجهزة الجوال وسبائك الذهب في مقدمة السلع التي استوردتها السوق السعودية من حيث القيمة خلال العام 2015م، حيث تجاوزت واردات اربعة احجام من السيارات قيمة57.4 مليار ريال، فيما سجلت قيمة الواردات من الهواتف الخلوية 23.3 مليار ريال وتلتها الواردات من سبائك الذهب بقيمة 19.3 مليار ريال.

7

وتشير البيانات إلى تصدر واردات السيارات الخاصة (1501-3000 سم3) السلع المستوردة بقيمة 25.08 مليار ريال مقابل 24 مليار ريال في العام 2014م بارتفاع نحو مليار ريال وبنسبة 4%. وفي الوقت الذي حافظت فيه واردات المملكة من تلك الحجم من السيارات على الصدارة إلا أن البيانات تشير إلى ارتفاعها من مستوى 14.8 مليار ريال في العام 2010م إلى نحو 20 مليار في العام 2011م بقفزه بلغت نسبتها 35% ثم سجلت أعلى قيمة لها في الخمسة سنوات الاخيرة في العام 2012م عند 28 مليار ريال قبل أن تتراجع في العامين 2013م و 2014م إلى 24.7 مليار ريال و24 مليار ريال على الترتيب قبل أن تعود في العام 2015م للارتفاع إلى نحو 25 مليار ريال.

وتظهر في قائمة أكبر 15 سلعة مستوردة من حيث القيمة في العام 2015م اربعة أحجام من السيارات المستوردة فإلى جانب السيارات الخاصة (1501-3000 سم3) هناك سيارات الجيب التي تتحاوز 3000 سم3 بقيمة 16.6 مليار ريال في المركز الثالث في القائمة ، وهناك السيارات السياحية التي تتجاوز 3000 سم3 بقيمة 11.7 مليار ريال في المركز الرابع واخيرا السيارات الخاصة الاقل من 1000سم3 بقيمة 4.1 مليار ريال في المركز الخامس عشر، لتسجل الاربعة احجام من السيارات الواردة في قائمة أكبر السلع المستوردة نحو 57.4 مليار ريال تشكل 37% من القيمة الكلية لقائمة أكبر 15 سلغة مستوردة من حيث القيمة خلال العام 2015م.

وجاءت واردات أجهزة هاتف للشبكات الخلوية أو غيرها من الشبكات اللاسلكية في المركز الثاني بقيمة 23.3 مليار ريال مقابل 20.55 مليار ريال في العام 2014م أي بارتفاع 2.75 مليار ريال بنسبة 13.4%، تواصل واردات المملكة منها سلسلة الارتفاعات القوية خلال السنوات الخمس الاخيرة، إذ تشير البيانات إلى ارتفاعها من نحو 8 مليار ريال في العام 2010م إلى نحو 14 مليار ريال في العام 2011م بقفزه 75% ثم ارتفعت بنحو 2 مليار ريال في العام 2012م لتسجل نحو 16 مليار ريال قبل أن نسجل القفزة الثانية في العام 2013م إلى 20.7 مليار ريال بارتفاع نسبته 29% .

أما في العام 2014م فقد سجلت 20.55 مليار ريال بتراجع طفيف عن العام 2013م إلا أنها صعدت للمركز الثاني بين أكبر السلع التي تستوردها المملكة من حي القيمة بعد أن كانت في المركز الرابع وأخيرا في العام 2015م سجلت قفزتها الاخيرة بنحو 2.75 مليار ريال عند 23.3 مليار ريال بارتفاع 13.4% لتتضاعف بذلك نحو مرتين خلال أخر 5 سنوات من مستوى 8 مليارات ريال في العام 2010م إلى 23.3 مليار ريال في العام 2015م.

ويتبين من البيانات أن سبائك الذهب تأتي في المركز الثالث بعد السيارات وهواتف الجوال بقيمة 19.3 مليار ريال تليها الواردات من “اجزاء أخر للطائرات العادية ” بقيمة 10.45 مليار ريال ثم الواردات من الادوية بقيمة 8.97 مليار ريال ثم الواردات من الشعير التي تراجعت بشكل ملحوظ خلال السنوات الاخيرة إلى 7.58 مليار ريال ثم الواردات من الارز بقيمة 5.63 مليار ريال يليها الواردات من لحوم وأحشاء الدجاج بقيمة 4.45 مليار ريال، ثم الواردات من السجائر بنحو 4.3 مليار ريال.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد