الأحد, 18 أبريل 2021

“مال” ترصد أبرز 10 أخبار اقتصادية عالمية خلال أسبوع

نفط

اقرأ أيضا

البشر

ياسر البشر
محلل مالي واقتصادي
[email protected]

وزير الخزانة الأمريكي يحذر من خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، ووزير الاقتصاد الياباني يتابع التطورات:
بلومبرج: حذر جيكاب ليو، وزير الخزانة الأمريكي، من خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي (Brexit)، وقال أن هذا سيجر لعواقب سيئة على مستوى الاقتصاد العالمي. فيما نقلت “رويترز” أن وزير الإقتصاد الياباني يتابع عن كثب تطورات التصويت الذي يتعلق بخروج بريطانيا. وبذلك ينضم الوزيرين لعدد من الرؤساء التنفيذين البارزين، ورئيس البنك المركزي لإنجلترا الداعين لبقاء بريطانيا في الإتحاد الأوروبي.

أربع مخاطر قد تؤدي لدخول اقتصاد الولايات المتحدة في “ركود اقتصادي”:
نشرت “وول ستريت جورنال” تقريراً قالت فيه أن هناك أربع عوامل قد تدخل اقتصاد الولايات المتحدة في ركود اقتصادي خلال العام المقبل، في المسح الذي تقيمه الصحيفة شهرياً. وقالت أن الاستفتاء زاد من إحتمالية دخول الإقتصاد الأميركي في الركود الإقتصادي بما يقارب الضعف، لكن لا تزال النسبة غير خطيرة، لكنها في ذات الوقت تدعوا لرفع مستوى الحذر. أما العوامل الأربعة وفقاً للاقتصاديين الذي صوتوا فكانت بالترتيب: الوضع الاقتصادي الصيني، واستثمارات الشركات الأمريكية (الغير عسكرية باستثناء الطائرات) التي انخفضت بما يعادل 12% منذ سبتمبر 2014، والانتخابات السياسية والتي يرافقها اختلاف البرامج الاقتصادية للمرشحين، والنمو الاقتصادي البطيء للولايات المتحدة الذي رافقه مؤخراً نمو بطيء جداً في معدلات الوظائف في شهر أبريل الماضي.

اللذهب عند أعلى مستوى في أسبوعين مع انحسار فرص رفع الفائدة الأمريكية قريباً:
رويترز: لامس الذهب أعلى مستوى في أسبوعين يوم الاثنين قبل أن يتراجع قليلا عقب بعد أن سجل أكبر مكسب يومي في أربعة أشهر في الجلسة السابقة إثر بيانات التوظيف الأمريكية التي جاءت دون التوقعات لتقلص فرص رفع أسعار الفائدة الأمريكية قريبا. وزاد الذهب نحو 17 في المئة منذ بداية العام ولكنه تعرض لضغوط في الأسابيع القليلة الماضية جراء تصريحات كبار المسؤولين في مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الامريكي) من بينهم جانيت يلين رئيسة المجلس التي عززت التوقعات برفع وشيك لأسعار الفائدة.

النفط يسجل أعلى سعر للعام بفعل توقعات المخزون الأمريكي ونيجيريا:
رويترز: سجلت أسعار النفط أعلى مستوياتها لعام 2016 يوم الثلاثاء ليغلق الخام الأمريكي فوق 50 دولارا للبرميل للمرة الأولى منذ نحو عام بفعل توقعات تراجع المخزونات المحلية والمخاوف من نقص المعروض العالمي جراء الهجمات على قطاع النفط النيجيري. وأظهرت نتائج استطلاع أجرته رويترز أن من المرجح انخفاض مخزونات الخام الأمريكية 2.7 مليون برميل الأسبوع الماضي لتواصل تراجعها للأسبوع الثالث على التوالي، بينما تراجع الإنتاج اليومي لنيجيريا بنصف مليون برميل يومياً. وصعد النفط الخام على مدى الجلستين الأخيرتين بعد أن توعد المتمردون بمنطقة دلتا النيجر في نيجيريا بوقف كامل إنتاج البلد الذي كان حتى العام الماضي أكبر منتج افريقي للنفط. وقال دومينيك تشيرتشيلا من معهد إدارة الطاقة في نيويورك “السوق ما زالت قلقة من تعطيلات المعروض المفاجئة.
البنك الدولي يخفض توقعاته للنمو العالمي:
وول ستريت جورنال: خفض البنك الدولي توقعاته لنمو الاقتصاد العالمي من 2.9% إلى 2.4% بسبب المشاكل الاقتصادية في الدول الناشئة وتباطئ النمو في اقتصاديات الدول المتقدمة.
الصين تخصص حصة للاستثمارات في الولايات المتحدة لأول مرة:
رويترز: قالت الصين إنها ستخصص حصة للاستثمارات الأمريكية تصل إلى 250 مليار يوان (38 مليار دولار) لشراء أسهم وسندات وأصول أخرى وذلك لأول مرة من أجل تعميق أواصر الروابط المالية والاعتماد المتبادل بين أكبر اقتصادين في العالم. وعلى مدى يومين من المحادثات مع نظرائهم من الولايات المتحدة أكد مسؤولون صينيون مرارا أنهم لا يرون ضرورة لأن يستمر ضعف اليوان لفترة طويلة وهو ما يخشى مستثمرون أن يؤثر على اقتصادات الولايات المتحدة ودول العالم التي تعاني من تباطؤ بالفعل ويثير اضطرابات في الأسواق العالمية مثلما حدث في يناير.

الحكومة الأمريكية تتوقع تراجع إنتاجها للنفط في 2016 و2017:
رويترز: قالت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية يوم الثلاثاء إنها تتوقع تراجع إنتاج الولايات المتحدة من الخام في 2016 و2017 وذلك دون تغيير عن تقديرات الشهر السابق. وقالت الإدارة إن إنتاج الخام في 2016 سيتراجع 830 ألف برميل يوميا إلى 8.6 مليون برميل يوميا في حين سينخفض إنتاج 2017 بمقدار 410 آلاف برميل يوميا إلى 8.19 مليون برميل يومياً.

النفط يهبط 3% بعد صعود الدولار وبيانات زيادة منصات الحفر في أمريكا:
رويترز: تراجعت أسعار النفط الخام ثلاثة بالمئة عند التسوية يوم الجمعة بعد بيانات تُظهر ارتفاع عدد منصات الحفر النفطية العاملة في الولايات المتحدة للأسبوع الثاني على التوالي وصعود الدولار فيما أثر على الطلب. وتراجعت الأسهم الأمريكية أكثر من واحد بالمئة فيما دفع المستثمرين لجني أرباح من العقود الآجلة لبرنت والخام الأمريكي قبيل عطلة نهاية الأسبوع. وانخفضت العقود الآجلة لخام برنت 1.41 دولار أو نحو 2.7 بالمئة عند التسوية إلى 50.54 دولار للبرميل مسجلة أكبر انخفاض لها في شهر. وهبطت عقود الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط 1.49 دولار أو ثلاثة بالمئة إلى 49.07 دولار للبرميل عند التسوية مسجلة أكبر هبوط منذ مطلع أبريل. وخلال الأسبوع ارتفع برنت بنحو اثنين في المئة وزاد الخام الأمريكي بنحو واحد في المئة مدعومين بمكاسب في الجلسات السابقة.

الباوند ينزل لأدنى مستوى منذ 4 أشهر بسبب تطورات الخروج البريطانيا من الاتحاد الأوروبي:
بلومبرج: يشهد الباوند أعلى تذبذب له منذ 2009، وسجل الباوند أدنى مستوى له منذ 4 أشهر بعد ظهور بيانات توضح أن التصويتات الحالية شهدت تقدم مؤيدو خروج بريطانيا بنسبة 10% عن الفريق الآخر الذي يقف ضد الخروج. وشهد الباوند الفترة الماضية حدة في التذبذب مع نزول في القيمة بسبب مخاوف خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي.

وول ستريت تنخفض بفعل هبوط النفط ومخاوف من خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي:
رويترز: انخفضت الأسهم الأمريكية للجلسة الثانية على التوالي يوم الجمعة مع استمرار تراجع أسعار النفط وتزايد مخاوف المستثمرين بشأن الاقتصاد العالمي قبيل استفتاء على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. وتراجع المؤشر داو جونز الصناعي 119.85 نقطة بما يعادل 0.67 بالمئة ليغلق عند 17865.34 نقطة. فيما هبط مؤشر ستاندرد اند بورز 500 بمقدار 19.14 نقطة أو 0.92 بالمئة ليسجل 2096.07 نقطة. ونزل مؤشر ناسداك المجمع 64.07 نقطة أو 1.29 بالمئة إلى 4894.55 نقطة.

ذات صلة

التعليقات 1

  1. مر من هنا says:

    الموضوع مستند على ارقام وحقائق
    موضوع رائع ويلامس الواقع

    بارك الله فيك

    موضوع يتكلم عن الفائدة وتقلص التمويل وشح الإنفاق الحكومي

    وانخفاض أسعار النفط والركود والانخفاض في الأسعار في القطاع العقاري تؤكده مؤسسات رسمية مثل وزارة العدل

    وقبل ذلك وذاك الارتفاع الجنوني في أسعار الاراضي خلال فترة قصيرة الى ان وصلت الى ارقام خرافية توقف السوق بعدها عن النشاط .. وأخيراً الرسوم على الاراضي التي فرضتها الدولة وهي عامل مساعد للجم التضخم في الأسعار …. كل هذه المؤشرات التي تعتمد على الأرقام ولا غير الأرقام
    ثم يقول البعض انه خالي من الأرقام !!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد