الإثنين, 12 أبريل 2021

استقرار الاسترليني واليورو قبيل استفتاء بريطانيا

سجل الجنيه الاسترليني واليورو تغيرا طفيفا في اليوم الأخير قبل الاستفتاء على عضوية بريطانيا في الاتحاد الأوروبي حيث جرى تداول العملة البريطانية قرب أعلى مستوى لها هذا العام بعد أن رجحت كفة المعسكر المؤيد للبقاء في الاتحاد في استطلاعات الرأي هذا الأسبوع.

اقرأ أيضا

ومازال معظم المحللين يرون أنه يصعب التكهن بنتائج التصويت في الوقت الذي لا يزال التردد سائدا فيه بين المستثمرين القلقين من أن يؤدي خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي إلى عرقلة النمو والتسبب في مشكلات للبنوك وعدد من أسواق الأصول العالمية.

لكن ميل المراهنات لصالح المعسكر المؤيد للبقاء في الاتحاد الأوروبي منذ حادث إطلاق النار على عضوة برلمانية بريطانية الأسبوع الماضي ساعد الاسترليني على الارتفاع خمسة بالمئة من أدنى مستوياته البالغ نحو 1.40 دولار.

وجرى تداول الجنيه الاسترليني بسعر 1.4680 دولار بزيادة 0.2 بالمئة مقارنة بآخر إغلاق في نيويورك لكن بما يقل بنحو سنت واحد عن أعلى مستوى سجله يوم الثلاثاء عندما بلغ 1.4788 دولار. وكانت بعض البنوك قالت إن العملة البريطانية قد تهبط دون 1.30 دولار إذا تم التصويت لصالح الخروج من الاتحاد.

وصعد الاسترليني مقابل اليورو 0.1 بالمئة ليجري تداوله بسعر 76.68 بنس دون اختلاف كبير عن أعلى مستوى له في ثلاثة أسابيع البالغ 76.55 بنس.

ونزل الدولار نحو 0.4 بالمئة إلى 104.42 ين وتراجع 0.2 بالمئة أمام سلة العملات التي تقيس النطاق الأوسع لقوة العملة الأمريكية.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد