السبت, 15 مايو 2021

“منتدى جدة للموارد البشرية” يناقش مبادرات ومشاريع تنمية القوى الوطنية البشرية في السوق

4

اقرأ أيضا

يرعى وزير العمل والتنمية الاجتماعية رئيس مجلس إدارة صندوق تنمية الموارد البشرية “هدف” الدكتور مفرج بن سعد الحقباني، منتدى جدة للموارد البشرية 2016، خلال الفترة من 30 أكتوبر وحتى الثاني من نوفمبر المقبل في فندق هيلتون جدة، والذي سيناقش سبل تطوير مهارات مدراء وموظفي الموارد البشرية في منشآت القطاع الخاص.
وستتناول ورش عمل المنتدى، التحول من شؤون الموظفين إلى الموارد البشرية في القطاعات الحكومية، عبر التطرق إلى استراتيجيات إدارة الموارد البشرية ومؤشرات قياس أداء إدارة الموارد البشرية وفق معايير التميز المؤسسي، إضافة إلى نظام العمل وتعديلاته، وبعض الأحكام الصادرة مؤخرا كتطبيق عملي، والأخطاء الشائعة في صياغة عقود العمل، وآليات التقاضي لدى الهيئات العمالية والتحقيق في المخالفات العمالية.
كما ستناقش ورش العمل برامج ومبادرات ومشاريع تنمية القوى الوطنية البشرية، وتأهيلها وفقا للمتغيرات والمستجدات المتلاحقة في سوق العمل.
ويشخص المنتدى الذي يقام في دورته الثامنة تحت شعار “الشراكة من أجل تحول فعال”، دور الموارد البشرية في ظل تحقيق رؤية المملكة 2030، إضافة إلى دور الشراكة بين القطاع الخاص والقطاع غير الربحي للمشاركة الفاعلة؛ لتحقيق برنامج التحول الوطني ورؤية المملكة.
وتستعرض أوراق عمل المنتدى هيكل الرواتب المعتمد في رؤية 2030، والمحافظة على هيكل الأجور وبرامج استحقاقات الموظفين استنادًا إلى أفضل الممارسات في السوق، وتطوير المهارات اللازمة لتعزيز المساهمات الاستراتيجية لمدراء وموظفي الموارد البشرية. كما أنه من المقرر أن يناقش المنتدى، الذي ينظم بشراكة استراتيجية مع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية وصندوق تنمية الموارد البشرية “هدف”، مبادرات وزارة العمل والتنمية الاجتماعية في تهيئة سوق العمل، ودور الجهات الحكومية المختلفة في تهيئة سوق العمل، وتمكين الكفاءات الوطنية، ودور الموارد البشرية في استراتيجية التحول المؤسسي، وتجارب محلية وعالمية في تهيئة وتطبيق برامج التحول.
ويعد المنتدى هو الأكبر في تخصصه في الموارد البشرية في المملكة؛ إذ يحظى بمشاركة أكثر من 700 قيادي من القطاعين الخاص والعام و 22 متحدثا.
وللاطلاع على تفاصيل جلسات ومتحدثي المنتدى وللتسجيل، زيارة الموقع الإلكتروني على الرابط التالي: www.jhrf.net.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد