السبت, 8 مايو 2021

الحمادي: القرار سيعيد الروح لقطاع المقاولين ودوه الفاعل في أعمال التنمية

“المقاولين” بمجلس الغرف تثمن قرار تسوية مستحقات القطاع الخاص قبل نهاية العام الحالي

رفعت اللجنة الوطنية للمقاولين بمجلس الغرف السعودية، بكافة الشكر والامتنان لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عد العزيز، وولي العهد الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز وولي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس مجلس الشئون الاقتصادية والتنمية، على القرارات الاقتصادية الحكيمة والتي تمثلت في تسوية المستحقات التي استوفت اشتراطات الصرف واستكمالها قبل نهاية العام المالي الحالي، ومنها مستخلصات المقاولين.

اقرأ أيضا

وأعرب رئيس اللجنة الوطنية للمقاولين بمجلس الغرف السعودية فهد بن محمد الحمادي عن سعادته وامتنانه نيابة عن أعضاء اللجنة الوطنية للمقاولين وكافة العاملين في قطاع المقاولات، لهذا القرار الحكيم الذي بلا شك سيؤدي إلى تنامي دور قطاع المقاولين، واعادة الروح له بعد أن تأثر الفترة الماضية بتأخر صرف المستخلصات، متوقعا أن يشهد هذا القطاع الحيوي خلال الفترة القادمة ازدهارا كبيرا ونشاطا حيويا في كافة مناطق المملكة.

وأكد الحمادي أن هذا القرار يؤكد حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين على قطاع الاعمال السعودي ممثلا في قطاع المقاولات، وما يقوم به من دور فاعل في أعمال ومشاريع التنمية التي انتظمت البلاد ولله الحمد باعتباره شريكا أساسيا للدولة. 
منوها في الوقت نفسه إلى أن القرار سيؤدي إلى تعزيز وضع المقاولين وتفعيل دوره الحقيقي والمأمول في تحقيق رؤية المملكة 2030م.
 

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد