السبت, 15 مايو 2021

 “البابطين”: 26 مليون  الأثر المالي المتوقع على النتائج المالية بسبب تعويم الجنيه المصري 

أعلنت شركة البابطين للطاقة والاتصالات أنه نتيجة قرار تحرير سعر صرف الجنية المصري مقابل العملات الأجنبية بجمهورية مصر العربية بتاريخ 03/11/2016 فمن المتوقع أن يظهر الأثر المالي على القوائم المالية الموحدة وذلك نتيجة تأثر شركاتها التابعة في جمهورية مصر العربية (شركة البابطين للطاقة والاتصالات مصر مملوكة بنسبة 100%) وشركة (البابطين لابلانك لأنظمة الاتصالات مملوكة بنسبة 85%) وشركة (البابطين لحلول الطاقة والإنارة المملوكة بنسبة 100%) بتحرير سعر الصرف. 

اقرأ أيضا

وسوف ينعكس هذا الأثر المالي بصورة رئيسية على قائمة المركز المالي الموحد للشركة في نهاية عام 2016 بانخفاض تقريبي قدرة 26 مليون ريال وذلك بسبب فروق الصرف الناتجة عن ترجمة صافي أصول الشركات التابعة والذي يظهر ضمن بنود حقوق المساهمين كاحتياطي فروقات ترجمة عملات كيانات أجنبية وقد تم احتساب ذلك في نطاق السعر المعلن رسمياً في جمهورية مصر العربية عند إعلان تحرير صرف الجنية المصري. 

وقالت الشركة أنها تعمل على اتخاذ التدابير اللازمة لتقليل الأثار السلبية الناتجة عن تحرير سعر الصرف لشركاتها التابعة في مصر.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد