الإثنين, 10 مايو 2021

خلال لقاء عقد مع اللجنة الصناعية 

وزارة  الطاقة تستعرض مع غرفة الرياض برامج تطوير القطاعات الصناعية 

كشف وكيل وزارة الطاقة والصناعة والثروة المعدنية لشؤون الصناعة المهندس / صالح بن شباب السلمي خلال لقاءه اللجنة الصناعية بغرفة الرياض برئاسة عضو مجلس الادارة المهندس / اسامة الزامل،  جملة من البرامج والمشاريع الداعمة للاستثمارات الصناعية ، كان في مقدمتها  الاستراتيجية الوطنية للصناعة التي تعنى بدراسة القطاع لصناعي ووضع الاهداف  القابلة للتحقيق والانجاز والمتوافقة مع رؤية المملكة 2030م ، وكذلك مشروع “اتقان” المعني بتطوير آلية متابعة المصانع ، ومشروع  المركز الوطني للمعلومات والذي يهدف إلى تكامل المعلومات والبيانات الصناعية على مستوى المملكة وتوحيد تصنيف المنتجات حسب المواصفات الفنية ، ومشروع قياس القيمة المضافة ويهدف إلى وضع الأدوات والمعايير لقياس مستوى القيمة المضافة للمنتج المحلي والمصانع والعمل على زيادتها، و مشروع مراكز تطوير المنتجات ويهدف إلى تطوير مخرجات القطاع الصناعي من خلال الشراكة مع مراكز البحوث والجامعات وخلق التكامل اللازم فيما بينهم  ومشروع مواصفات اعادة التدوير لتقنين هذه الصناعة والاستفادة من جوانبها الايجابية والتخلص من سلبياتها.

اقرأ أيضا

من جانبه اكد المهندس الزامل على أهمية تلك البرامج في دفع القطاع بالاتجاه الصحيح و استعداد اللجنة للمساهمة بشكل مباشر في التنفيذ و التطبيق ، كما استعرض اللقاء  عدد من القضايا ذات العلاقة بالمؤسسات الصغيرة والمتوسطة ودورها في الصناعة لما لها من أهمية في التوظيف وتنشيط القطاعات الأخرى إضافة إلى أهمية التركيز على الصادرات لدورها المباشر في المساهمة في الدخل غير النفطي وأهمية تعاون الوزارة بالتنسيق مع القطاع الخاص قبل اعتماد الأنظمة والتشريعات المرتبطة بالقطاع الصناعي وأهمية تقديم الدعم و الحوافز للقطاع والأليات الممكنة لذلك ومشاكل وهموم الأعفاءات والتصدير وأهمية الموائمة بين الهيئة العامة للاستثمار ووكالة الصناعة وتفعيل برنامج النافذة الواحدة .

واكد المهندس السلمي اهتمامه ودعمه لما تقوم به اللجنة الصناعية حالياً من افكار ووضع رؤى واضحة تتناسب مع المرحلة واهتمامه في مناقشة القضايا الملحة ورحب بالتواصل مع رئيس فريق عمل القضايا الملحة باللجنة الصناعية بندر ابراهيم الخريف ليكون حلقة الوصل لبحث امكانية حل مشاكل القضايا الملحة والمستعجلة، و اوضح ضرورة الاستفادة من الميزة التنافسية في البلد وليست النسبية ، ودعوة المستثمرين للتوجه للصناعة وتوجيه استثماراتهم لهذا القطاع المهم ، وقال نحن في الوكالة معكم ونمثلكم وفي صفكم ، كما رحب بالدعوة الى عضواً من وكالة الصناعة للانضمام الى عضوية اللجنة.

وختم المهندس / أسامة الزامل اللقاء بالتأكيد على أن اللجنة شريكة في ايجاد الحلول وليس فقط تقديم المطالب ، وأوضح أن الظروف الحالية ايجابية في دعم القطاع ابتداء من الرؤية التي ركزت على تنويع مصادر الدخل وشراكة القطاع الخاص اضافة إلى الخلفية العملية في القطاع الصناعي لمعظم قيادات الوزارة المسئولين عن الصناعة. كما تم الاتفاق على أن يكون هذا اللقاء هو الأول في سلسلة من اللقاءات لتعزيز العمل المشترك بين الوزارة والغرفة.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد