الأربعاء, 5 مايو 2021

خلال ندوة الفرص الاقتصادية

الاتصالات السعودية تعزز خدمات المنشآت المتوسطة والصغيرة لزيادة معرفة رواد الأعمال

كشف المهندس أنف ابانمي نائب الرئيس لمبيعات الشركات بشركة الاتصالات السعودية أن الشركة بنت استراتيجتها لتكون جهة داعمه لشريحة المنشآت الصغيرة والمتوسطة من خلال حلول وخدمات وندوات تقدمها لقطاع الاعمال، حيث ستستمر الشركة في دعم هذه الفئة بعمل ندوات متواصلة لزيادة الوعي والمعرفة لدى رواد الأعمال.

اقرأ أيضا

جاء ذلك خلال الندوة أقامها قطاع الأعمال بشركة الاتصالات السعودية بعنوان الفرص الاقتصادية في بيئات عمل متغيرة للمنشآت المتوسطة والصغيرة وذلك بالتعاون مع غرفة الشرقية لتلبية متطلبات التحول الرقمي وبالتالي نماء وتطور الاقتصاد الوطني الذي يعتبر محوراً أساسياً في رؤية المملكة 2030 .

من جهته، ثمّن عبدالرحمن الوابل أمين عام غرفة الشرقية لمبادرة شركة الاتصالات السعودية السعودية في دعم هذه الفئة المهمة لتنمية الاقتصاد المحلي واستقراره مستشهداً بالوقت نفسه أن هذه الفئة تشكل ٩٠٪‏ إلى ٩٥٪‏ من المنشآت العاملة بالمملكة.

وذكر الوابل أن رؤية المملكة 2030 تضمنت هدف رئيسي هو رفع نسبة مساهمة هذا القطاع من 20% إلى 35% بحلول عام 2030.

وتعتبر شركة الاتصالات السعودية أحد الداعمين لفئة المنشآت المتوسطة في جانب قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات حيث تقدم خدمة الحوسبة السحابية التي تسهل عمل هذه المنشآت مع المرونة في التنفيذ حيث أن الشركة وقعت اتفاقيات مع شركات عالمية كشركة مايكرسوفت بهدف توفير خدمات متميزة للعميل وبخيارات متعددة وبمواصفات عالمية بأسعار مناسبة.

وتتيح الاتصالات السعودية خدمة الحوسبة السحابية بدون دفع تكاليف استثمارية في البداية مع خيارات متعددة في المواصفات على أن يتم الدفع على حسب استخدام كل عميل من هذه البيانات ودون رسوم إضافية في حال رغب العميل بإيقاف هذه الخدمة مع دعم على مدار الأسبوع أربع وعشرين ساعة باللغتين العربية والإنجليزية.

وفي شأن أخر ألقى الدكتور أحمد الزهراني استاذ الإدارة المالية بمعهد الإدارة العامة ندوة الفرص الاقتصادية في بيئات عمل متغيرة، حيث نوه أن بيئة العمل المتغيرة هي أكبر عدو لقطاع المنشآت المتوسطة والصغيرة حيث تحدث عن طبيعة هذه المتغيرات وكيفية إيجاد أفكار وفرص جديدة من خلال العمل اليومي مع استعراض تجارب لبعض الشركات الناجحة.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد