الجمعة, 14 مايو 2021

“جدوى”: البطالة ستنخفض الى 11.6% خلال 2017 .. و هناك عدم توافق بين القطاع الخاص والسعوديين

كشفت شركة جدوى للاستثمار عن توقعاتها أن يصل معدل البطالة بين السعوديين إلى 12 % عام 2016 ، قبل أن يتراجع إلى 11.6 % العام القادم، مبينة أن هناك عدم توافق بين احتياجات القطاع الخاص والسعوديين الباحثين عن العمل، وهو أمرسيظل يشكل عقبة رئيسية أمام إصلاح سوق العمل، وكذلك، سيظل التفاوت بين السعوديين وغير السعوديين من حيث الاجور وساعات العمل والمهارات يشكل عاملا رئيسيا في ميل القطاع الخاص نحو توظيف غير السعوديين.

اقرأ أيضا

فيما ارجعت “جدوى” أن يكون السبب وراء ارتفاع البطالة في العام 2016هو الحجم الكبير للقوى العاملة من حملة البكالوريوس، حيث يشير تصنيف معدلات البطالة حسب الدرجة العلمية إلى ارتفاع في تلك الفئة ، وإن تلك التطورات تجعل من الضروري إعطاء الاولوية للاصالح الهيكلي لسوق العمل كما هو منصوص عليه ضمن مبادرات برنامج التحول الوطني لتوظيف الشباب السعودي في الربع الثالث.

ووفقا لـ”جدوى” فأن هناك حاجة للمزيد من الاجراءات، كالتوسع الاضافي في البرامج المقدمة من مؤسسة التدريب المهني والتقني وبرنامج دروب المقدم من وزارة العمل ايضا، مشيرة الى ان  برنامج دروب يعد مبادرة هامة ومتخصصة في تلبية احتياجات الباحثين عن العمل الذين يندرج معظمهم تحت مجموعة الشباب. وفي النهاية، تهدف جميع هذه البرامج إلى تقليل عدم التوافق بين مهارات الشباب السعودي ومتطلبات القطاع الخاص، وأن النجاح في هذه المبادرات ضروري من أجل التغلب على واحدة من أهم تحديات سوق العمل التي تواجه توظيف الشباب السعودي.

واضافت أنه بالنظرإلى المستقبل، فمن المتوقع أن يقود تنفيذ العديد من المبادرات المتضمنة في برنامج التحول الوطني، إضافة إلى الاصلاحات المستمرة في سوق العمل، والحد من التوظيف في القطاع الحكومي، وتغييرالمفاهيم الثقافية، واسعا إلى زيادة النمو في توظيف السعوديين، خاصة في قطاعات الخدمات.

وهذه القطاعات تتضمن نطاقا من النشاطات التي تعتمد على كثافة العمالة كتجارة الجملة والتجزئة، والسكن والغذاء، والسياحة.

واشارت الى ان الشباب السعودي الذي تتراوح أعماره بين 20-29 عاما يشكل نسبة 31% من مجموع عدد السعوديين في سن العمل ، ويلتحقون بالقوى العاملة بأعداد متزايدة مقارنة  بالفئات العمرية الاخرى، وأدى هذا التزايد إلى ارتفاع كل من معدل مشاركة الشباب ومعدل البطالة إلى 43.7 % و28.1 % في الربع الثالث من 2016 ،على التوالي .

ومن ناحية أخرى، أظهر القطاع الخاص استعدادا لتوظيف الشباب السعودي في الربع الثالث من العام الجاري، وأن هذه الفرص الوظيفية الجديدة تركزت على القطاعات التي لا تتطلب مهارات عالية ولكن تحتاج إلى عدد كبيرمن العمالة. ونتيجة لذلك ارتفع معدل توظيف السعوديين من حملة الشهادة الثانوية بنحو 189 ألف، في حين تراجع صافي توظيف السعوديين من حملة الدرجات الاكاديمية الاخرى.

ذات صلة

التعليقات 1

  1. سامي says:

    الحين الشهادة سبب البطالة
    الاخوة الافاضل التعليم والشهادات ليست سبب في البطالة ولا يجب النظر بتحويل الشباب الى ما نريد نحن لا ما يرديونه هم بتحويل الغالبية العظمى منهم الى حملة الشهادات المهنية او الثانوية مع علمنا بحجم العاطلين من حملة تلك الشهادات هذا اولا ثانيا لم لم يذكر التقرير ان من اسباب البطالة هو التركيز على الوظائف الدنيا مع العلم ان هنالك ملايين الوظائف في ادارات وشركات القطاع الخاص يحتكرها الاخوة الوافدون برواتب مجزية لم لا يتم سعودتها بدلا من الحديث عن تحويل شبابنا مهنيين عاطلين !!!!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد