الخميس, 25 فبراير 2021

بعد موافقة مجلس الوزراء على التعداد العام للسكان والمساكن ( 2020 – 1441)

هيئة الإحصاء : التعداد القادم يعتمد على سجلات الأفراد والمنشآت لدى الأجهزة الحكومية ويرتبط بالعنوان الوطني

رفع د. فهد بن سليمان التخيفي رئيس الهيئة العامة للإحصاء شكره لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي عهده الأمين ، وولي ولي العهد حفظهم الله ، على موافقة مجلس الوزراء في جلسته اليوم الاثنين 4 ربيع الثاني 1438هـ  على تنفيذ الهيئة العامة للإحصاء مشروعَ التعداد العام للسكان والمساكن ( 2020م – 1441هـ )  ، وأكد رئيس الهيئة بأنَّ توجيه مجلس الوزراء لكافة القطاعات الحومية والخاصة بالتعاون والشراكة  لإنجاح هذا التعداد إنما هو دليل على حرص القيادة الرشيدة على أن تكون المخرجات الإحصائية للتعداد القادم بنية معلوماتية شاملة لكافة قرارات التنمية الوطنية التي تنعكس على الخدمات المقدمة للمواطن والمقيم فيما بعد 2020 .

اقرأ أيضا

وكشفت الهيئة العامة للإحصاء بأن ” التعداد العام للسكان والمساكن( 2020م – 1441هـ )  والذي يُعد التعداد الخامس في المملكة العربية السعودية سيكون لأول مرة تعداد تسجيلي  يعتمد على السجلات الإدارية ( رقم السجل المدني ، رقم الهوية الوطنية ، ورقم هوية المقيم وايضاً السجلات المتعلقة بالمنشآت من بيانات وزارة التجارة والجهات الحكومية الأخرى)  و يرتبط  بالعنوان الوطني ويتميز هذا التعداد عن التعدادات السابقة بأنه يأتي في ظل ربط إلكتروني شامل مع عدد من الجهات ذات العلاقة كمركز المعلومات الوطني ووزارة التعليم ووزارة الإسكان  والبريد السعودي ومختلف القطاعات المرتبطة ببيانات المواطن والمقيم والمساكن .
الجدير بالذكر أن التعداد العام للسكان والمساكن هو عملية متكاملة  لجمع وتجهـيز ونشر وتحليل البيانات الديموغرافية والاقتصادية والاجتماعية المتعلقة بالسكان والمساكن وتوزيعهم على المناطق الجغرافية المختلفة في زمن معين ، وأجري أول تعداد للسكان في المملكة في عام 1394هـ ، وآخر تعداد تم كان تعداد ( 2010- 1431 ).

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد