الأحد, 18 أبريل 2021

تكريم “بنك الرياض” لدعمه جمعية أسر التوحد الخيرية بحافلتي نقل

امتداداً لمساهمات برنامج النقل الخيري الواعد الذي يتبناه بنك الرياض لدعم ومساندة الجمعيات الخيرية والمؤسسات الإنسانية في المملكة، كرم الأمير نواف بن سعد بن عبدالله بن عبدالرحمن آل سعود بنك الرياض لدعمه بحافلتي نقل لجمعية أسر التوحد الخيرية، في إطار دعمه المتجدد للجمعية التي ترعى فئة التوحد، وتعنى بتدريب وتأهيل الأسر والمختصين بالتوحد ونشر الوعي عنه في المجتمع، وذلك خلال الحفل الذي أقيم مؤخراً في فندق الفورسيزونز بالرياض.

اقرأ أيضا

وشكر نائب الرئيس التنفيذي للتسويق والمشرف العام على برامج خدمة المجتمع في بنك الرياض محمد عبدالعزيز الربيعة على هذا التكريم مؤكداً على اعتزاز البنك بالمساهمة في تقديم سبل الرعاية لهذه الفئة التي تحتاج إلى اهتمام خاص وتوجيه الدعم بما يعود عليهم بالفائدة لتحسين ظروف حياتهم ودمجهم في المجتمع ومساعدة أسرهم في حمل أعباء العناية بأطفالهم. بالإضافة إلى تمكينهم من المشاركة في برنامج الأندية الصيفية لشغل اوقات الفراغ الذي تخلقه العطلة الصيفية بهدف تثبيت القدرات المكتسبة لديهم، الذي يتضمن تنقلهم إلى الأندية الرياضية لممارسة الرياضة لدورها في زيادة التفاعل الاجتماعي وتطوير مهارات التواصل مع الآخرين.

 كما دعا الربيعة إلى تضافر الجهود لدعم إمكانيات جمعية أسر التوحد وتمكينها من تعزيز جودة خدماتها المقدّمة لذوي اضطراب التوحد وأسرهم، مشددا على أن بنك الرياض سيبقى على الدوام حليفاً وشريكاً لكافة المؤسسات التنموية والتأهيلية في المملكة التي تعنى باحتضان ورعاية ذوي الاحتياجات الخاصة وتحسين ظروف رعايتهم.

ويذكر أن بنك الرياض سبق وأن قدم حزمة من الدعم والرعاية لبرامج الجمعية، حيث رعى معرض نوادر الخليج والذي تنظّمه الجمعية، ويذهب ريعه لصالح أعمالها، كما قدم 150 سلة غذائية من ضمن برنامج القافلة الرمضانية الخاصة بالبنك، إضافة إلى الدعم الأخير المتمثل في تقديم حافلتي نقل ضمن برنامج النقل الخيري الذي يعد أحد أبرز أوجه العطاء التي يفخر البنك بتقديمها للمجتمع انطلاقا من دوره وواجبه الإنساني والتنموي.

 

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد