الثلاثاء, 20 أبريل 2021

“جدوى”: الريال يواصل الارتفاع امام الدولار بسبب تحسن الملامح المستقبلية للاقتصاد السعودي

كشفت شركة جدوى للاستثمار ان سعر الدولار مقابل الريال الآجل لمدة عام واصل مساره النازل، بفضل تحسن الملامح المستقبلية للاقتصاد السعودي، مشيرة الى ان تعزيز قيمة الريال مقابل الدولار ساهم في خفض قيمة فاتورة الواردات خلال الأشهر الاخيرة، حيث أدى ارتفاع الريال إلى تراجع قيمة الواردات بنسبة 20- 30%، على أساس المقارنة السنوية، رغم بقاء حجمها دون تغيير.

اقرأ أيضا

وبحسب “جدوى” فان حسابات الحكومة لدى مؤسسة النقد العربي السعودي “ساما” تراجعت 45 مليار ريال خلال شهر ديسمبر الماضي، مرجعة ذلك الى استئناف سداد الحكومة سداد مستحقات المقاولين.

وابانت “جدوى” ان بيانات نوفمبر تشير الى تراجع كل من الصادرات النفطية وغير النفطية، على أساس شهري، حيث تراجعت الصادرات النفطية إلى 12.2 مليار دولار (45.75 مليار ريال)، بعد ارتفاعها إلى أعلى مستوى لها في عام 2016 في أكتوبر عندما بلغت 14 مليار دولار (52.5 مليار ريال). كذلك انخفضت الصادرات غير النفطية على اساس شهري إلى 3.8 مليار دولار، متراجعة من 4 مليار دولار حققتها في أكتوبر. وأعادت التراجع الكبير في الواردات عام 2016 إلى تعزيز قيمة الريال السعودي، أكثر من كونه ناجم عن تراجع فعلي في الطلب على الواردات.

وبحسب “جدوى” فان البيانات الاقتصادية تشير إلى أداء متباين خلال ديسمبر، حيث بقيت مؤشرات الانفاق الاستهلاكي سلبية، على أساس سنوي، بينما أنهى مؤشر مديري المشتريات غير النفطي عام 2016 بعض التحسن بعد تراجعه إلى مستويات قياسية في الشهور السابقة.
واضافت انه على الرغم من تراجع احتياطي الموجودات الاجنبية لـ “ساما” 80 مليار دولار خلال العام الماضي، وبلوغها 536 مليار دولار الا ان ذلك التراجع يسجل تحسنا واضحا مقارنة بتراجع 115 مليار في العام 2015.

واشارت “جدوى” الى ان القروض المصرفية إلى القطاع الخاص تراجعت في ديسمبر، على أساس سنوي، إلى أدنى مستوى لها منذ مارس 2010 ، متوقعة حدوث بعض التحسن عام 2017، نتيجة لتحسن الثقة بفضل لمبادرات الحكومية التي أعلنت مع ميزانية 2017 وبرنامج تحقيق التوازن المالي.
 

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد