الأحد, 11 أبريل 2021

    بالتعاون مع أرامكو السعودية

غرفة الأحساء تنظّم لقاء تعريفي لبرنامج تعزيز القيمة المضافة لقطاع التوريد .. الأربعاء 

تنظّم غرفة الأحساء ممثلة باللجنة الصناعية بالتعاون مع أرامكو السعودية لقاء تعريفي مفتوح لبرنامج تعزيز القيمة المضافة الإجمالية لقطاع التوريد (اكتفاء) يوم الأربعاء المقبل 18/05/1438هـ الموافق 15/02/2017م، وذلك في الساعة التاسعة صباحا، بقاعة الشيخ سليمان الحماد بمقر الغرفة الرئيسي.

اقرأ أيضا

ويأتي اللقاء في إطار علاقات التعاون المتميزة التي تجمع بين الغرفة وارامكو السعودية وضمن جهودهما لمنح المنتجات الوطنية الأولوية لما في ذلك من مصلحة للاقتصاد الوطني وتوسيع الاستثمارات وتنويع مصادر الدخل وكذلك التعريف ببرنامج تعزيز القيمة المضافة الاجمالية لقطاع التوريد (اكتفاء) الذي يعتبر أحد مبادرات أرامكو السعودية لتعزيز القيمة المضافة الاجمالية ويعد أحد البرامج الداعمة لرؤية المملكة العربية السعودية 2030 وبرنامج التحول الوطني 2020م.

ومن جهته، ثمّن صالح بن حسن العفالق رئيس مجلس إدارة الغرفة علاقات التعاون المتميزة التي نسجتها الغرفة مع ارامكو السعودية عبر سنوات من العمل المشترك، مشيدا ببرنامج تعزيز القيمة المضافة الاجمالية لقطاع التوريد (اكتفاء)، مبينا أنه يستجيب لتوجهات الدولة في النهوض بالصناعة الوطنية وتقديم سبل العون للصناعيين بالمملكة، وإعطاء المنتج الوطني الأولوية بالإضافة إلى توفير سبل النجاح واستثمار فرص الأعمال بالمملكة في كافة مجالات الاستثمارات الصناعية والخدمية الوطنية.

ومن جهته، أكد فهد العرجي القحطاني عضو مجلس إدارة الغرفة ورئيس اللجنة الصناعية على دور أرامكو السعودية في دعم المحتوى المحلي والصناعة الوطنية من خلال اعتمادها مبادرات نوعية في توطين الصناعة المحلية ورفع نسبة الشراء من المنتجات المحلية، مبينا أن أثره سينعكس بشكل إيجابي على الاقتصاد الوطني ودفع عجلة النمو ويعزز التنافسية في السوق الوطني، معبراً عن شكر وتقدير باسم القطاع الخاص بالأحساء لهذه المساعي الوطنية لتنمية وتطوير الأعمال المحلية وتوطين الصناعة المحلية بما يسهم في تحقيق الأهداف الاستراتيجية لبرنامج التحول الوطني 2020 ورؤية المملكة 2030م.

ومن جانبه، أشار عبدالله بن عبدالعزيز النشوان أمين عام الغرفة إلى أن برنامج (اكتفاء) الذي أطلقته شركة أرامكو لتعزيز القيمة المضافة الإجمالية لقطاع التوريد سيعمل على تحفيز شركات القطاع الخاص الوطنية لتحقيق إنجازات كبيرة في زيادة المحتوى المحلي، داعيا في الوقت ذاته بقية الشركات الوطنية الكبيرة على إطلاق مبادرات متنوعة في هذا الشأن، مبينا أن هذه الجهود والبرامج والمبادرات من شأنها تعزيز القدرة التنافسية للشركات الوطنية وتحقيق الاستدامة وتطوير الاقتصاد السعودي وتوفير فرص العمل للشباب السعودي.

والجدير ذكره، أن أرامكو السعودية أطلقت في عام 2016 جائزة التميز في الالتزام بتطبيق برنامج (اكتفاء)، في سياق استجابتها لفكرة الأمير سعود بن نايف آل سعود أمير المنطقة الشرقية التي دعا فيها إلى تكريم أفضل الموردين وذلك إبان تدشينه لبرنامج (اكتفاء) في ديسمبر 2015 وكذلك إقامة شراكات تحقق المصالح المتبادلة بين الأطراف، وتكريما وتقديرا لإنجازات قاعدة موردي أرامكو السعودية تجاه المحتوى الوطني والتزامها بتنفيذ برنامج (اكتفاء).

يُشار إلى أن أرامكو السعودية تتخذ برنامج اكتفاء ركيزة أساسية لتعزيز القيمة الإضافية على الصعيد المحلي التي يمكنها مواكبة البيئة الاقتصادية سريعة التغير وتعزيز الازدهار والرخاء في المستقبل، وتهدف الشركة من خلال هذا التعاون مع مورديها الى خلق القيمة التي تحقق مزايا ملموسة على الأمد البعيد، مثل خلق فرص عمل جاذبة للمواطنين السعوديين، والابتكار وتنويع الصناعات، وزيادة القدرات التنافسية على الصعيد الدولي.

 
 

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد