الثلاثاء, 18 مايو 2021

توفر اكثر من 20 الف فرصة عمل للسعوديين 

 قريبا .. السعودية تطرح مشروع إنشاء مدينة لـ “صناعة السيارات” للاستثمار 

كشفت مصادر مطلعة عن أنه يجرى العمل حاليا على الإعداد لطرح مشروع إنشاء مدينة لـ “صناعة السيارات” أمام المستثمرين خلال الفترة المقبلة، ستوفر اكثر من 20 الف فرصة عمل للسعوديين وتسهم في توطين مختلف الصناعات الخاصة بالسيارات.

اقرأ أيضا

ووفقا لـ “المدينة” أشارت إلى أن مدينة السيارات ستتضمن إنشاء أول مصنع لإنتاج الإطارات بقدرة تصل إلى 4 ملايين إطار سنويا، متوقعة أن تكون الفرصة متاحة أمام المشروع لريادة السوق، وتلبية طلبات شركات تصنيع الشاحنات القائمة في المملكة وشركات تصنيع السيارات المقرر إقامتها في مدينة السيارات.

وذكرت أن المستثمر المؤهل، سيتمكن من خلال الاستثمار في تصنيع الإطارات، من تحقيق فوائد متنوعة، ومنها الحصول على عقد إيجار طويل الأجل بسعر تنافسي لمبنى المصنع والتمتع بقروض ميسرة بدون فائدة لمدة طويلة، كما يستفيد المستثمرون من توفر المواد الاستراتيجية المنتجة محلياً والتي يمكن الاعتماد عليها بأسعار تنافسية، مع توفر المواد المطاطية الأساسية (المطاط الاصطناعي والكربون الأسود)، مفيدة بأن المشروع سيسهم في توفير 1000 فرصة عمل، مشيرة إلى نمو سوق الإطارات الخليجي بمعدل يتراوح بين 6 إلى 7%سنوياً.

وأشارت إلى وجود العديد من الفرص المتاحة أمام المستثمرين في مجال توطين تصنيع قطع الغيار والملحقات لتلبية الطلب في السوق الخليجي، لافتة إلى أن من بينها فلاتر الزيت التي يصل حجم السوق الخليجي فيها إلى 71.8 مليون قطعة، وفلاتر الوقود التي وصل حجمها خليجيا إلى 12.5 مليون قطعة، إلى جانب فلاتر النقل التي يبلغ سوقها الخليجي 10.1 مليون قطعة، بالإضافة إلى فلاتر الهواء البالغ حجهما 10.6 مليون قطعة.

وأضافت أن من بين الملحقات كذلك وسادات الفرامل، مقدرة حجمها بـ17.4 مليون قطعة، وسيور المراوح /‏ الحركة البالغ حجمها 12.8 مليون قطعة، بالإضافة إلى البطاريات التي يصل حجم سوقها خليجيا إلى 7.6 مليون قطعة، وأقراص الفرامل المقدرة بـ 7.1 مليون قطعة، لافتة إلى وجود العديد من الفرص المتاحة لتصنيع مولدات التيار البديل ومفاتيح التشغيل ومكابس تكييف الهواء، مشيرة إلى أن هذا المشروع سيوفر أيضا نحو 1000 فرصة عمل.

والمحت إلى أن مدينة السيارات ستوفر العديد من الفرص في مجال تصنيع السيارات والمكونات وتقديم خدمات الدعم، مبينة أنها تشمل الفرص الأساسية المتوفرة للاستثمار في صناعة معدات السيارات والشاحنات والحافلات ومصانع أجهزة نقل الحركة والمحركات ومصانع المكونات ومصانع التجميع ومصانع وصلات الربط.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد