السبت, 15 مايو 2021

“الراجحي المالية”: سوق نمو سيتطور ليصبح منصة قوية للتداول

كشفت “الراجحي المالية” عن توقعاتها بان يتطورالسوق الموازية ” نمو” ليصبح منصة قوية للتداول.

اقرأ أيضا

وابانت ان ما يجعل من سوق نمو ، منصة تداول جذابة للشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم ، هو متطلبات التسجيل والادراج غير المتشددة ، مما يساعد الشركات الصغيرة على جمع رأس المال. وبالإضافة الى ذلك، فان الاستثمار في السوق الموازي يقتصر على المستثمرين المؤهلين ، وهي خطوة صحيحة اذا أخذنا في الاعتبار أن المخاطر الكبيرة عادة ما ترتبط بالاستثمار في الشركات الصغيرة.

وبحسب “الراجحي المالية” فأن سوق نمو يمثل رافدا جذابا للشركات الصغيرة لزيادة رأس المال ، وهي الشركات التي لا يمكنها بخلاف ذلك طرق باب تداول بسبب قيود مختلفة. وينسجم ذلك مع أهداف رؤية المملكة 2030 التي (أ) تتوقع ارتفاع مساهمة الشركات صغيرة ومتوسطة الحجم الى 35% من اجمالي الناتج المحلي الاجمالي ، من 20% في الوقت الراهن ، و (ب) تسعى لتطوير أسواق رأس المال أكثر وتوفير مصادر اضافية للتمويل لجهات الاصدار للحصول على رأس المال.

وعلاوة على ذلك، فان الشركات لديها خيار الانتقال الى السوق الرئيسي بعد أن تستوفي معايير محددة.

واضافت انه تم اطلاق سوق نمو ، سوق الأسهم الموازي لسوق تداول ، حيث بلغت الأسهم السبعة جميعها المتداولة في السوق ،حد سعرها اليومي الأعلى (+20%) في اليوم الاول كما كان متوقعا ، اذ تجاوزت تغطية الاكتتاب في جميع الشركات بنسبة 200% على الأقل.

وابانت انه تم تصميم سوق نمو خصيصا للشركات الصغيرة ومتوسطة الحجم التي يبلغ الحد الأدنى في رسملتها السوقية 10 مليون ريال والتي يبلغ الحد الأدنى لفترة أدائها التشغيلي والمالي ، سنة واحدة. ان التسجيل في سوق نمو في المرحلة القادمة يعتبر جيدا وهناك أكثر من ثلاثين شركة يتوقع لها أن تدرج في السوق بحلول عام 2018.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد