الثلاثاء, 11 مايو 2021

وُقعت بحضور خادم الحرمين الشريفين 

اتفاقية التجارة مع ماليزيا تشمل تشجيع الاستثمار في التعليم والمنشآت الصغيرة والمتوسطة والصحة

بحضور خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ودولة رئيس وزراء ماليزيا محمد نجيب عبدالرزاق، تم اليوم في قصر رئيس الوزراء الماليزي بالعاصمة الماليزية كوالالمبور، التوقيع على أربع مذكرات تفاهم بين حكومتي المملكة العربية السعودية، ومملكة اتحاد ماليزيا.
 
وتتعلق مذكرة التفاهم الأولى بالتعاون في المجال التجاري والاستثماري، وقعها من الجانب السعودي وزير الدولة عضو مجلس الوزراء الدكتور إبراهيم بن عبدالعزيز العساف، ومن الجانب الماليزي وزير التجارة والصناعة داتو سري مصطفى محمد.
 
وتنص الاتفاقية على تشجيع القطاع الخاص بين البلدين للاستثمار وتبادل المعلومات والخبرات والتجارب وتبادل الزيارات بين الخبراء وذوي الاختصاص ، ويشجع الطرفان التعاون في المجالات التجارية والاستثمارية ،وبخاصة في مجالات الرعاية الصحية، والتعليم ،ومجالات التشييد والبناء، وقطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة.
 
كما حث الطرفان الجهات والشركات في البلدين على المشاركة في المعارض الدولية والمتخصصة التي تهدف إلى تنمية التبادل التجاري والاستثماري سواء بين أسواق البلدين أو أسواق الدول الأخرى وتسهيل التبادل التجاري بين البلدين، والعمل على تيسير أي عائق يحول دون ذلك.
 

اقرأ أيضا

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد