الأحد, 16 مايو 2021

السعودية تصدر أول رخصة لتوليد الطاقة الكهربائية باستخدام الرياح لـ “أرامكو”

أصدرت هيئة تنظيم الكهرباء والإنتاج المزدوج، أول رخصة من نوعها في المملكة لمزاولة نشاط توليد الطاقة الكهربائية باستخدام أحد أشكال الطاقة المتجددة وهي طاقة الرياح لصالح شركة الزيت العربية السعودية (أرامكو السعودية) في محافظة طريف شمال  السعودية، والمشروع مخصص للاستهلاك الذاتي لشركة أرامكو.

اقرأ أيضا

ويتم إنتاج الطاقة الكهربائية في هذا المشروع يتم من خلال توربين هوائي في مشروع يمثل شراكة ناجحة بين شركة أرامكو وشركة جنرال إليكتريك، حيث تبلغ السعة الإنتاجية لهذا المشروع (2.75) ميغاواط، وهذه الكمية من الكهرباء تكفي لإمداد (250) منزلاً بالكهرباء عوضاً عن استهلاك ما يعادل (19) ألف برميل نفطي سنوياً لإنتاج الكمية ذاتها من الكهرباء.
وأشارت الهيئة إلى أن هذا المشروع يمثل باكورة مشاريع الطاقة المتجددة في المملكة، والتي من المزمع أن يبلغ إنتاجها للكهرباء باستخدام مصادر الطاقة المتجددة (9500) ميجا واط من الكهرباء بحلول عام 2030م بإذن الله.

وأكدت الهيئة بأنها على أتم الاستعداد لتقديم كل التسهيلات الممكنة لراغبي الاستثمار في هذا النوع من المشاريع، وذلك بموجب ما نص عليه نظام الكهرباء بأن تتولى الهيئة مسؤولية تنظيم النشاطات الكهربائية التي تشمل توليد الطاقة الكهربائية، ونقلها، وتوزيعها، والمتاجرة بها بما في ذلك تجارة التجزئة، واستيراد الطاقة الكهربائية وتصديرها، والإنتاج المزدوج، والمتاجرة في منتجات الإنتاج المزدوج (وهي الماء، والبخار، والكهرباء)، وتحلية المياه ونقلها إلى نقاط التوزيع والمتاجرة في المياه المحلاة، وتبريد المناطق.
وبينت الهيئة أنها تُصدر ثلاثة أنواع من الوثائق الخاصة بممارسة هذه النشاطات، أو اعتزام ممارستها ، وهي الرخص والتصاريح والإعفاءات.

وقد صدر عن الهيئة منذ بداية توليها هذه المهمة ما يقرب من (50) رخصة لمزاولة أنشطة مختلفة في صناعة الكهرباء وتحلية المياه، كما أصدرت ما يزيد عن (95) تصريحاً لجهات تعتزم دراسة إنشاء مشاريع في هذه الصناعة،و (23) إعفاءً من متطلبات الحصول على الرخص لعدد من الجهات التي تمتلك محطات خاصة بها وتستهلك كامل الإنتاج بصورة ذاتية ولا ترتبط بشبكة الكهرباء العامة مثل بعض مصانع الإسمنت والحديد والورق.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد