الأربعاء, 19 مايو 2021

«الشورى»: البطالة ترتفع والأجانب يرحلون بأموالنا

وجه أعضاء مجلس الشورى انتقادات لاذعة لوزير الاقتصاد والتخطيط وأداء الوزارة في تنفيذ الخطط التي وضعتها للوزارات والقطاعات التابعة لها حيث تساءل الاعضاء عما تحقق بشأن استراتيجية التحول الوطني، خاصة أن البطالة في تزايد والاقتصاد في هبوط مستمر، قائلين:»الأجانب يرحلون بأموالنا» وفقا لما اوردته “المدينة”

اقرأ أيضا

وتساءل عضو مجلس الشورى فهد بن جمعة عما تحقق بشأن استراتيجية برنامج التحول الوطني، قائلا: «لماذا ارتفعت البطالة بين السعوديين الى 12,1%هل هذا سوف يستمر، ولماذا هبط النمو الحقيقي للاقتصاد الى 1 ,4%ومن المتوقع ان يتراجع الى 0 ,4%هذا العام حسب صندوق النقد الدولي».

وأضاف: «ان المواطن يستحق الكثير منا وتقديم ما هو افضل كميا وكيفيا والاجانب سوف يرحلون بأموالنا وسوف ندفع قيمة اخفاقاتهم».

من جانبه قال عضو مجلس الشورى الدكتور عبدالرحمن الهيجان إن مهام وزارة التخطيط متعددة وبعضها لا يتعلق مباشرة بوظيفتيها الاساسيتين الاقتصاد والتخطيط. كما اكد عضو المجلس عطا السبتي ان تقرير الوزارة لم يتضمن معلومات عن الجهود المبذولة لتنويع مصادر الدخل، مشيرا الى ان التقرير وخطط التنمية المتلاحقة لم تتوقع وجود ازمة في الاسكان او القبول في الجامعات.

من جهته اكد عضو المجلس منصور الكريديس على ضرورة الحصول على معلومات بشأن تخصيص القطاعات الحكومية ذات العلاقة المباشرة بالمواطن، قائلا:»يجب على الوزارة الكشف من خلال ايضاحات عن جهود وزارة الاقتصاد في تخصص تلك القطاعات».

من جانب آخر انتقد الاعضاء اداء مصلحة الزكاة والدخل في تحصيل الزكاة، حيث قالت عضوة مجلس الشورى الدكتور جواهر العنزي ان تغيير المسمى من مصلحة الزكاة والدخل الى الهيئة العامة للزكاة والدخل مازال يحمل اسم هذا الركن العظيم، مضيفة:» حجم الودائع داخل البنوك السعودية تفوق الترليون ريال وهذا الرقم لوحده لو اقتطعت منه نسبة الزكاة لحل مشكلة الفقر دون ان تنفق الحكومة مزيدا من الاموال، ماذا لو استطاعت هيئة الزكاة بقوة القانون كشف الارصدة للمؤسسات والافراد والاطلاع على الدخل والتحري عن الاموال المكنوزة داخل وخارج المملكة هل سيبقى بيننا فقير؟»

وفيما قال عضو المجلس الامير خالد آل سعود: «يجب ان تشمل مهمات الهيئة العامة للزكاة والدخل جباية الزكاة بمختلف انواعها، طالب الدكتور سامي زيدان بزيادة الاعتمادات المالية وايجاد الحوافز لموظفي الهيئة العامة للزكاة والدخل.

ولفتت عضو المجلس الدكتورة زينب ابو طالب إلى وجود خدمات إلكترونية متطورة مطالبة بدعمها وتحفيز المتعاملين معها للعمل من خلالها.

كما ناقش مجلس الشورى تقرير صندوق الموارد البشرية حيث تساءل عضو المجلس الدكتور فيصل آل فاضل عن جدوى استثمارات الصندوق الرغم من حاجته السوق للسيولة المالية، وطالبت عضو المجلس الدكتورة نورة المري بأن يتعاون الصندوق مع هيئة توليد الوظائف وفتح خيارات جديدة لعمل المرأة.

كما اقترح عضو المجلس الدكتور عبدالعزيز الحرقان أن تكون استثمارات الصندوق تتمثل في انشاء شركات لإيجاد وظائف بدلا من الاستثمار في السندات.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد