الأحد, 18 أبريل 2021

اليوم .. افتتاح فعاليات مؤتمر الاتصالات وتقنية المعلومات التنظيمي 2017 بعنوان " قيادة التحول الرقمي في المنطقة "

الرويس: 151% نسبة انتشار خدمات الاتصالات المتنقلة في المملكة بنهاية 2016

افتتح محافظ هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات الدكتور عبدالعزيز بن سالم الرويس اليوم في الرياض، فعاليات مؤتمر الاتصالات وتقنية المعلومات التنظيمي 2017 بعنوان ” قيادة التحول الرقمي في المنطقة “، بحضور رئيس مجلس إدارة مجموعة الاتصالات السعودية الدكتور عبدالله العبدالقادر ومعالي رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاتصالات وتقنية المعلومات بدولة الكويت المهندس سالم الأذينة، ومدير مكتب التنمية بالاتحاد الدولي للاتصالات إبراهيمه سانو، ومستشار وزير الاتصالات وتقنية المعلومات سلطان المالك، ورؤساء شركات الاتصالات وتقنية المعلومات المرخصة في المملكة.

اقرأ أيضا

وبدء الحفل المـعد بهذه المناسبة بكلمة محافظ هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات رحب فيـها بالحضور من القطاعين الخاص والعام، مؤكداً أن التطور والنمو الحالي الذي يشهده قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات، جاء نتيجةً لما يحظى به القطاع من اهتمام ودعم كبيرين من الحكومة الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين وولي عهده، وولي ولي العهد ، بهدف تحقيق الاستفادة القصوى من إمكانات هذا القطاع بما يخدم المواطن، ويُيَسّر عليه أعماله، إضافة إلى زيادة فاعلية أداء مختلف المرافق الحكومية، وقطاع الأعمال، وقد نتج عن هذا الاهتمام نمو الاستثمارات الرأسمالية، وتوسيع شبكات الاتصالات وتطويرها، وزيادة إسهام نشاط القطاع في الناتج الاجمالي بشكل ملموس؛ الذي قدر بحوالي 6% للعام 2016م.

وقال : إن سوق المملكة يعد من أكبر أسواق الاتصالات وتقنية المعلومات بالشرق الأوسط؛ إذ بلغ حجم الإنفاق على خدمات الاتصالات وتقنية المعلومات حوالي 35 مليار دولار خلال العام 2016م بمعدل نمو يقدر بحوالي 8% عن العام 2015م، كما بلغت نسبة انتشار خدمات الاتصالات المتنقلة في المملكة حتى نهاية عام 2016م حوالي 151% على مستوى السكان، وبلغت نسبة انتشار خدمات النطاق العريض عبر شبكات الاتصالات المتنقلة حوالي 75%.

وأضاف الدكتور الرويس إن المملكة قد أطلقت برنامج التحول الوطني 2020م كأحد البرامج الرئيسية المساندة لتحقيق رؤية المملكة 2030 الذي يتضمن أهدافاً استراتيجية متعلقة بقطاع الاتصالات وتقنية المعلومات، التي من أبرزها تطوير البنية التحتية الخاصة بالاتصالات وتقنية المعلومات والنطاق العريض، والابتكار في التقنيات المتطورة، إضافة للاستثمار في الاقتصاد الرقمي.
وأشار إلى أن القطاع الخاص بالمملكة يُعد شريكاً أساسياً في تحقيق رؤية المملكة 2030، وعنصراً رئيساً في نمو وتطور القطاع، وتحفيز بيئة العمل فيه، والاستثمار في سوقه الخصب.مبدياً تطلعه لأن يسهم هذا الحدث في تبادل الآراء والخبرات لتهيئة البيئة التنظيمية الفاعلة للتحول الرقمي.

يذكر أن المؤتمر برعاية من هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات وبتنظيم مجلس سامينا للاتصالات ومجموعة الاتصالات السعودية.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد