الإثنين, 17 مايو 2021

“مال” ترصد .. كيف تحولت “زين” خلال 3 سنوات من الخسائر الى الارباح؟

اعلنت شركة زين السعودية لاول مرة في تاريخها تحقيق ارباح بقيمة 45 مليون ريال، بنهاية الربع الاول من العام الجاري، وذلك بعد ان استمرت خسائر الشركة خلال الـ 9 سنوات السابقة على الترتيب.

اقرأ أيضا

وبحسب رصد اجرته صحيفة مال الاقتصادية شهدت حقبة الرئيس التنفيذي لشركة زين حسان قباني والتي امتدت نحو 3 سنوات وثلاثة اشهر من سبتمبر 2013 حتى استقالته من الشركة بنهاية العام 2016، بتحسن ملحوظ في عمليات الشركة وانخفاض خسائرها بشكل كبير وهو ما يرجح ان تسير الادارة التنفيذية الجديدة بقيادة بيتر كالياروبولوس الاستمرار على نفس النهج نحو الاستمرار في تحقيق الارباح. كما انه يشكّل تحديا كبيرا عليها.

ووفقا للرصد انخفضت خسائر شركة زين السنوية تحت المليار ريال لاول مرة في تاريخها بنهاية العام 2015، وسجلت 972 مليون ريال، مقارنة بخسائر 1270 مليون في 2014 وبخسائر 1652 مليون في 2013. وخلال السنوات الماضية شهد قطاع الاتصالات في المملكة بما فيها شركة زين العديد من التحديات اهما كان ترحيل نحو مليون عامل من مخالفي نظام الاقامة في السعودية والذي بدا في الربع الثاني من العام 2013، وبدأ تاثيره جليا خلال العام 2014، حيث شهد تراجع ايرادات “زين” مقارنة بالعام 2013، وبالرغم من ذلك نجحت الشركة في تخفيض خسائرها الى 1270 مليون ريال، مقارنة بـ 1652 مليون ريال في 2013.

كذلك شهدت السنوات الماضية تفجّر قضية التحكيم الشهيرة بين شركتي زين وموبايلي، حيث كانت تطالب الاخيرة شركة زين بدفع 2.1 مليار ريال،، وتم إنهاء عملية التحكيم مؤخراً في النزاع الذي يعود إلى العام 2014، عبر إلزام “زين” بدفع 219.46 مليون ريال فقط. كما طبقت هيئة الاتصالات العام الماضي نظام البصمة للشرائح، وهو ما اثر على جميع شركات الاتصالات، وبالرغم من ذلك كانت شركة زين الاقل تضررا من ذلك حيث لم تتراجع ايراداتها نتيجة هذا التطبيق.

وبالرغم من تحقيق شركة زين لاول ارباح في تاريخها في الربع الاول 2017، الا ان سياسة الشركة في خفض التكاليف، اضافة الى مواجهة التحديات التي واجههتها الشركة خلال الفترة السابقة بعد صدور الرخصة الموحدة، وتخفيض تكلفة الربط البيني ساهم في وصول الشركة الى هذه الارباح.

يشار الى ان الشركة اعلنت في فبراير  2015 عن ثاني قرار لتخفيض رأسمالها بنسبة 45.9% من 10.801 مليار ريال إلى 5.837 مليار ريال، عن طريق إلغاء عدد من الأسهم لإطفاء كامل الخسائر المتراكمة حتى 30 سبتمبر 2014. فيما كانت الشركة قد خفضت رأسمالها في يوليو 2012 من 14 مليار ريال الى 4.8 مليار ريال، ومن ثم زيادة راس المال الى 10.8 مليار ريال.

واتبعت الشركة سياسة خفض التكاليف ولم تقتصر عند هذا الحد بل قامت “زين السعودية” باستبدال اتفاقية التمويل القائمة مع تحالف بنكي يقوده البنك العربي الوطني ويضم أربعة بنوك وهي: البنك العربي الوطني، والبنك السعودي الفرنسي، وبنك الخليج الدولي ومجموعة سامبا المالية، باتفاقية تمويل تجاري جديدة مع بنك الصين الصناعي والتجاري في أغسطس 2016 بقيمة 599.8 مليون دولار كونها تحمل تكاليف تمويلية أقل من القرض القائم.

وهدفت الشركة من الاتفاقية الجديدة تحسين الشروط وتخفيض تكاليف التمويل بنحو 175 مليون ريال على مدى ثلاث سنوات، وتخفيض هامش الربح وتحويل العملة من الريال السعودي الى الدولار الأميركي.

جدول يبين ايرادات وخسائر شركة زين منذ الادراج في 2008 حتى 2016

الفترة

2008

2009

2010

2011

2012

2013

2014

2015

2016

الايرادات(مليون ريال)

505.2

3,004.1

5,934.4

6,699.1

6,404.2

6,522.6

6,243.9

6,741.4

6,926.7

الخسائر(مليون ريال)

(1,758.0)

(3,099.3)

(2,358.4)

(1,925.2)

(1,749.4)

(1,651.5)

(1,269.6)

(971.9)

(980.0)

 

 

 

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد