الجمعة, 7 مايو 2021

شارك في اجتماعات الغرفة الإسلامية بمسقط ودعم فوز صالح كامل برئاسة الغرفة 

مجلس الغرف السعودية: ارتفاع حجم التجارة البينية بين الدول الإسلامية 20% .. مؤشر إيجابي

اختتمت في العاصمة العمانية مسقط مؤخراً فعاليات اجتماع مجلس الإدارة الخامس والعشرين للغرفة الإسلامية للتجارة والصناعة والزراعة واجتماع الدورة الـ 58 للجنة المالية للغرفة الإسلامية والدورة ( 33 ) للجمعية العمومية للغرفة، والتي مثل المملكة فيها الشيخ صالح كامل رئيس الغرفة التجارية والصناعية بجدة والأستاذ مازن بترجي نائب رئيس الغرفة والدكتور سعود المشاري أمين عام مجلس الغرف السعودية.

اقرأ أيضا

وأشار الدكتور سعود المشاري إلى دعم وتأييد مجلس الغرف السعودية لترشيح الشيخ صالح كامل لرئاسة مجلس إدارة الغرفة الإسلامية لدورة جديدة (2017م – 2021م)، حيث جدد الحضور ثقتهم فيه مرحبين بتوليه رئاسة الغرفة نظراً إلى جهوده المقدرة في دعم أعمال الغرفة الإسلامية.

وقال أمين عام مجلس الغرف السعودية بأن المشاركين في اجتماعات الغرفة الإسلامية أكدوا على دور القطاع الخاص في تنمية اقتصادات الدول الإسلامية وتوفير فرص العمل للشباب واستكشاف الفرص الاستثمارية، وشددوا على ضرورة أن تضطلع الغرفة الإسلامية بدور أكبر في تعزيز التعاون بين الدول الإسلامية في المجالات التجارية والاستثمارية، فيما أثنوا على ارتفاع حجم التبادل التجاري البيني الإسلامي إلى ما نسبته20,6% من إجمالي تجارتها الخارجية في عام 2016م.

وأوضح ” المشاري” بأن مشاركة مجلس الغرف السعودية في فعاليات اجتماع الغرفة الإسلامية تأتي بصفته ممثلاً لقطاع الأعمال السعودي في هذه المنظمة الاقتصادية الإسلامية الهامة، ولما لها من أهمية كبيرة بالنسبة للمملكة بصفتها أكبر الداعمين للغرفة الإسلامية منذ تأسيسها ، داعياً إلى تعزيز التعاون الاقتصادي بين الدول الإسلامية ومضاعفة حجم التبادل التجاري القائم بينها وتحقيق التكامل الاقتصادي بين دول منظمة التعاون الإسلامي بهدف زيادة حجم التجارة البينية بين الدول الإسلامية وذلك من خلال نشر فرص التجارة والاستثمار المتاحة وإقامة الفعاليات الاقتصادية المعززة لهذا الجانب.

وخلال الاجتماعات جرى التنويه بدور منظمة التعاون الإسلامي في تمويل التجارة وتعزيز القدرات، حيث خصصت المؤسسات المالية الإسلامية التابعة للمنظمة خلال العام 2016 ما قيمته 4.8 مليارات دولار لمساندة المؤسسات المتوسطة والصغيرة والمتناهية الصغر في دول العالم الإسلامي.

وكان أمين عام مجلس الغرف السعودية الدكتور سعود المشاري قد ترأس اجتماع اللجنة المالية للغرفة الإسلامية، حيث تمت مراجعة واعتماد تقرير مدقق الحسابات للسنة المنتهية في 31 ديسمبر 2016، واعتماد تعيين مدقق حسابات الغرفة الإسلامية لعام 2017، فضلاً عن مناقشة اشتراكات الدول الأعضاء.
الجدير بالذكر أن اجتماع الغرفة الإسلامية استعرض دراسة عن صناعة النسيج في العالم الإسلامي أعدتها الأمانة العامة للغرفة. 
 

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد