الخميس, 13 مايو 2021

أمير القصيم يسلم 22 وحدة سكنية ويعلن الموافقة على تأسيس جمعية الإسكان الأهلية 

كشف الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم، عن صدور موافقة وزارة العمل والتنمية الاجتماعية على إنشاء “جمعية الإسكان الأهلية بالقصيم” ، لتسهم في مساعدة الأسر المحتاجة بالمنطقة بتوفير السكن الملائم في ظل ازدياد احتياجات السكان من المساكن ، كونه يعد أحد أهم متطلبات الإنسانية وركائز الاستقرار الاجتماعي لهذه الأسر المحتاجة ، مشيراً سموه إلى أن الجمعية ستكون امتداداً لعمل لجنة الإسكان التنموي بالمنطقة ، منوهاً بدعم حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان عبدالعزيز ، وولي عهده الأمين وولي ولي العهد ـ حفظهم الله ـ لمشروعات الإسكان ، مشيراً إلى أنهم في الجمعية يسيرون وفق توجيهات القيادة الرشيدة في هذا المجال.

اقرأ أيضا

ودعا أمير منطقة القصيم عقب تدشينه أمس الأربعاء المرحلة الثانية من مشروع المساكن التنموية التابعة لجمعية الإسكان الأهلية بالمنطقة الذي تبنى إقامته سموه وسلم مفاتيح 22 وحدة سكنية لمستفيديها بمركز أبانات التابع لمحافظة النبهانية بمنطقة القصيم. ، الموسرين وأصحاب الأوقاف والأموال ورجال الأعمال إلى دعم مشاريع جمعية الإسكان الأهلية بالمنطقة ، لتؤدي دورها في إيجاد المساكن المناسبة للمحتاجين حيث أن ذلك يعدّ من الصدقة الجارية مقدماً شكره وتقديره لجميع الجهات التي تفاعلت مع لجنة الإسكان ، مثمناً لرئيس لجنة الإسكان التنموي محمد العوفي ، ولأعضاء اللجنة ممثلي القطاعات ذات العلاقة في المنطقة على ما قاموا به من جهد هو محل التقدير ، مشيداً بتفاعل وزارة العمل والتنمية الاجتماعية ممثلة بوكالة الضمان الاجتماعي على ما قامت به من دعم للمساكن ، مزجياً الشكر والتقدير للداعمين من رجال الأعمال لإنشاء هذه الوحدات .

وبين سموه أن هناك ملاحظات من المستفيدين من المساكن في مرحلتها الأولى قامت بها لجنة الاسكان التنموي عبر استبيان ، أخذت هذه الملاحظات بعين الاعتبار في المرحلة الثانية ، مشيرا إلى أن الاتفاقية التي وقعت مؤخراً بين الجمعية ووزارة الإسكان ، تتضمن دعم الوزارة للجمعية بما يمكن من خلال توفير مساكن لمن توصي بهم الجمعية ، ولا زلنا ننتظر من الوزارة الدعم للمحتاجين الذين هم بأمس الحاجة للسكن.

وكان سمو أمير القصيم قد قام بجولة على المشروع تفقد خلالها إحدى الوحدات السكنية ، مستمعاً إلى شرح مفصل عن الوحدات وما اشتملت عليه من تجهيزات من رئيس لجنة الإسكان التنموي محمد العوفي.

وأقيم حفل بهذه المناسبة بدئ بالسلام الملكي ، ثم تلاوة آيات من القرآن الكريم ، إثر ذلك كلمة لجنة الإسكان التنموي ألقاها رئيس اللجنة محمد العوفي الذي أوضح أن المرحلة الثانية من المشروع تم تنفيذ 22 وحدة سكنية شاملة جميع احتياجات الأسر ، أقيمت الوحدة السكنية الواحدة على مساحة تقدر بـ140 م2، حيث تم الانتهاء منها خلال خمسة أشهر ، ليستفيد منها 160 فرداً من 22 أسرة ، لافتاً الانتباه إلى أن المستفيدين من المشروع بمرحلتيه الأولى والثانية قرابة 350 فردا من 50 أسرة ، مقدماً الشكر والتقدير لسمو أمير منطقة القصيم على توجيهه ودعمه للمشروع ليواصل عطاءه خدمة للإنسان وتنميته ، مثمناً لشركاء النجاح بدأ من رئيس مركز أبانات وفرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية ، وبلدية أبانات ، وشركة الكهرباء ، وللمقاولين المنفذين ، وللداعمين لإقامة الوحدات وهم شركة عبدالله العثيم الخيرية ، وشركة عبدالرحمن الحناكي الخيرية ، ولأبناء عبدالله المنجم على مشاركتهم الخيرية والمجتمعية.

أعقبها كلمة رئيس مركز أبانات حسين العتيبي ، الذي شكر في مستهلها سمو أمير منطقة القصيم على دعمه ورعايته لمثل هذه المناشط الخيرة ، ناقلاً شكر وثناء المستفيدين من المساكن ، الذين يثمنون لسمو أمير منطقة القصيم فكرة إنشاء المساكن التي رأت النور لتلامس احتياجهم للسكن لينعموا فيه تحت ظل حكومة خادم الحرمين الشريفين.

حضر حفل تسليم الوحدات وكيل إمارة منطقة القصيم عبدالعزيز بن عبدالله الحميدان، ووكيل الإمارة المساعد للشؤون التنموية الدكتور عبدالرحمن بن حسين الوزان ، وأمين منطقة القصيم المهندس محمد المجلي ، ومحافظ النبهانية طارق اليحيي ، ومدير شرطة القصيم بالإنابة اللواء أحمد العضيبي ، ومدير فرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية تركي المانع ، ومدير فرع وزارة الإسكان محمد السويل ، وعدد من المسؤولين.

 

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد