الأحد 11 جمادى الثانية 1442 - 24 يناير 2021 - 04 الدلو 1399

"تبادل": عدد عمليات بيع كراسات المنافسات الحكومية يصل لـ 49,000 عملية

سجلت الشركة السعودية لتبادل المعلومات الكترونيا " تبادل " (شركة مملوكة لصندوق الاستثمارات العامة) قفزة كبيرة في عدد الموردين المسجلين في بوابة المشتريات الحكومية الإلكترونية " منافسات " خلال الربع الأول من العام 2017م بنسبة بلغت 150% عن العام الذي سبقه، فيما بلغ عدد الجهات الحكومية التي تم تدريبها على التعامل مع البوابة أكثر من 194 جهة حكومية فيما بلغ عدد الموردين المسجلين في البرنامج أكثر من 19,500موردا، فيما بلغ عدد الجهات الحكومية التي تستخدم البوابة 171 جهة حكومية وتجاوز عدد المنافسات العامة المنفذة عبر البوابة حاجز 5,700 منافسة فيما بلغ عدد عمليات الشراء المباشر 5700 عملية شراء مباشر وبلغ عدد عمليات بيع كراسات المنافسات الحكومية 49,000 عملية.

من جهة أخرى، رأس رئيس المؤسسة العامة للموانئ رئيس مجلس إدارة الشركة السعودية لتبادل لمعلومات إلكترونيا " تبادل " الدكتور نبيل بن محمد العامودي اليوم، اجتماع مجلس إدارة الشركة الـ 37 وذلك في مقر الشركة بالرياض بحضور أعضاء المجلس .
وبين الرئيس التنفيذي للشركة المهندس مصعب بن إبراهيم المبارك، أن الاجتماع تناول عدداً من الموضوعات منها مناقشة الخطة الاستراتيجية للشركة (المرحلة الثانية) بالتعاون مع أحد بيوت الخبرة العالمية في هذا المجال، كما اطلع على سير العمل في تنفيذ المبادرات والأعمال الاستراتيجية.
وأوضح أن المجلس اتخذ عدداً من القرارات التي تسهم في دعم مسيرة الإنجاز في الشركة لاسيما ما يتعلق منها بإطلاق البوابة الوطنية الموحدة للتصدير والاستيراد لتسهم في توحيد الجهود المشتركة بين القطاعات المعنية لتحقيق رؤية المملكة 2030 في مجال زيادة حجم الصادرات السعودية وتسهيل التجارة والخدمات اللوجستية إلى أنحاء العالم في إطار الجهود الحكومية للعمل على تنويع مصادر الدخل غير النفطية كما تأتي هذه البوابة انسجاما مع برنامج التحول الوطني 2020 .

وكانت الشركة بدأت في تنفيذ مبادرة " أمانة " وهي مخصصة لتدريب إدارات المشتريات الحكومية والمناقصات في الامانات والبلديات التابعة لها على التعامل مع بوابة المنافسات الحكومية الالكترونية " منافسات " ضمن خطة شاملة تستهدف تدريب 142 أمانة في المملكة وكانت بداية المبادرة انطلقت من منطقة الدمام حيث تم تدريب منسوبي 10 بلديات في منطقة تبوك و26 بلدية بالمنطقة الشرقية.

وتسارع الشركة الخطى لاستكمال أتمتة الإجراءات ذات العلاقة بالاستيراد والتصدير من خلال المنظومة مع الشركاء الاستراتيجين (مصلحة الجمارك العامة والمؤسسة العامة للموانئ) ، حيث اطلقت خلال الربع الأول من العام الحالي نظام تتبع البضائع " مسار" وهو النظام الذي يتيح للمستوردين والمصدرين تتبع بضائعهم والتعرف على حالتها منذ لحظة مغادرتها ميناء التصدير حتى وصولها إلى الموانئ السعودية وإنجاز الإجراءات اللازمة لفسحها قبل وصولها ما يوفر الكثير من الوقت والجهد .

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد

الفيديو