الإثنين, 26 يوليو 2021

مصورة أمضت 25 عاما في تصوير حياة الأثرياء: إليك ما تعلمته خلال عملها

أمضت مصورة الأفلام الوثائقية والمنتجة لورين جرينفيلد أكثر من 25 عاما في تصوير ومقابلة الأثرياء. فبعد تخرجها من جامعة هارفارد عادت لورين إلى مدينتها لوس أنجلوس وبدأت توثيق حياة الشباب. 

اقرأ أيضا

وقد ذكرت الاقتصادية والخبيرة الاجتماعية جوليت سكور في تقديمها لكتاب لورين “Generation Wealth” “لم تلاحظ لورين في بداياتها أنها كانت توثق بداية مرحلة تفشي الهوس بالماديات والثراء.”

ومنذ ذلك الوقت وأعمال لورين تتوسع لتشمل تصوير القصور الضخمة والقوارير باهضة الثمن في الحانات والحمامات المصنوعة من 24 قيراطا من الذهب الخالص وهوس الامريكيات بعمليات البلاستيك وغيرها من المواضيع الكثيرة.
وقالت لورين في كتابها “مما تعلمته من كثير من المواضيع التي عملت عليها أن مطاردة الثراء رحلة لا نهاية لها ولا يمكن أن يصل معها المرء إلى الرضى.”

وقالت هي إدمان مثل أي إدمان آخر كما اعترف رجل أعمال وول ستريت سام بولك الذي قال لها ذات مرة “كلما حصلت على المزيد كلما أردت المزيد واعتقدت أنك في حاجة المزيد”.

وكانت لورين قد أخرجت الوثائقي Queen of Versailles الذي تناول قصة مشروع الملياردير دايفد سيجل وزوجته لبناء أكبر منزل في الولايات المتحدة.

هناك أكثر من 650 صورة في كتاب لورين “Generation Wealth” وبحسب موقع Wired.com فقد عملت لورين مع مدير أعمالها ترودي ويلنر ستاك على الكتاب لمدة أربعة سنوات لاختيار الصور المناسبة من بين أرشيف لورين المكون من أكثر من نصف مليون صورة.

وقالت لورين “هناك مجرمون أثرياء يرتدون الياقات البيضاء وهناك مجرمون فقراء وهذه هي الفكرة تقريباً، إنه تأثير الترف والمثابرة والسعي وراء الثراء، فحتى لو ظهر بعضهم ثريا بالنسبة لك، فهناك احتمال كبير أنهم قاتلوا جاهدين للوصول لهذه المرحلة.”

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد