الثلاثاء, 13 أبريل 2021

شقيق حاج قطري يكشف “كذبة” الاعتداء على أخيه من قبل سعوديين

بعد أن انتشر مساء الأربعاء فيديو زُعم أنه لحاج قطري يدعى حمد المري، يتعرض للضرب والشتائم على يد سعوديين، خرج أخوه ليبين الحقيقة التي حاولت بعض الحسابات القطرية على وسائل التواصل الاجتماعي “طمسها”، وليؤكد أن أخيه اعتقل من قبل الداخلية القطرية.

اقرأ أيضا

وأوضح جابر آل كحلة المري‏ في تغريدة صباح اليوم الخميس أنه سينشر فيديو بعد التواصل مع شقيقه، الذي أطلقت سراحه لاحقاً السلطات القطرية، ليشرح فيه ما تعرض له.

ووفقا لـ “العربية” كان جابر آل كحلة المري‏، الذي أكد أنه قطري مسقط الجنسية منذ 21 عاماً، نشر تغريدة مساء الأربعاء كتب فيها أنه لا يعلم شيئاً عن أخيه، سوى أنه معتقل من قبل الداخلية القطرية، بسبب الحج، وبسبب انتقاداته للحكومة.

كما قال في تغريدة سابقة إن السلطات القطرية اختطفت شقيقه بعد دخول منفذ أبو سمرا ، محملاً إياها مسؤولية سلامته، ومنعه من التواصل مع عائلته. وأضاف “يجب على حكومة قطر إطلاق سراح شقيقي حمد المري لأن الحج و الثناء على خدمة السعودية واستضافة حجاج قطر ليست جريمة”.
 
وأرفق إحدى تغريداته بفيديو قصير أكد فيه أن الحكومة القطرية انتهكت حقوق #الغفران وهجرتهم، لافتاً إلى أن 6000 أسرة راحت ضحية قرار الحكومة الجائر (إسقاط الجنسية)، بحسب تعبيره.
 
وكتب في تغريدة صباح الخميس :”انتهاك حكومة قطر لـحقوق الغفران في قطر جريمة طالت 6000 أسره قطرية، تم تهجيرها قسراً ومصادرة أملاكهم وجنسياتهم.”

من جانبه، قال جابر المري في تصريح سابق لإحدى الصحف المحلية إن أخيه تم اعتقاله فور دخوله الدوحة مساء الأربعاء في تمام الساعة الثامنة وخمسة وأربعين دقيقة، وتم التحفظ عليه وأطلقوا سراح زوجته وأبنائه ومنعوا أهله من التواصل معه، ثم بعد ذلك ظهر الفيديو المزعوم، مشيراً إلى أن أخيه أُجبر على تصوير هذا الفيديو، وتم تحويله لأمن الدولة ومنع أي تواصل معه سواء من خلال أهله أو المحامين.

وكشف أن سبب الاعتقال هو ظهور أخيه في لقاء تلفزيوني في السعودية أثنى خلاله على السياسة السعودية، وحسن تعاملها مع القطريين في الحج، لافتاً إلى أن أخيه معروف بمعارضته للنظام القطري.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد