الأحد, 18 أبريل 2021

محللون يرون فرصا للشراء عقب أسبوع عاصف في أسواق الشرق الوسط

اعتبر تقرير حديث بوكالة (بلومبيرج) الاخبارية أن الأسواق في الشرق الأوسط شهدت أسبوعا مضطربا، نتيجة الصدمة التي خلفتها الحملة السعودية ضد الفساد، الا أنه على الرغم من ذلك يري محللون أن هنالك فرص للشراء.

اقرأ أيضا

ولفت التقرير الى أن المؤشرات القياسة من دبي الى ابوظبي والكويت أظهرت خسائر في نهاية الاسبوع عقب الحملة السعودية ضد الفساد، مشيرا الى انخفاض بعض الأسهم المرتبطة بشخصيات سعودية بارزة قيد التحقيق بأكثر من 20%.

وأوضحت بيانات وكالة (بلومبيرج) حدوث تراجع في أسهم الشركات في الأسواق المجاورة في ظل ارتفاع المخاوف، إضافة الى تراجع القيمة الاجمالية للبورصات في دول مجلس التعاون الخليجي الست الى 900 مليار دولار، وهو أدني مستوي لها في العام.

من جانبه قال المحلل في شركة «ميناكورب» للخدمات المالية في دبي عصام كسابية إن عملية البيع المتسارعة لم تكن نتيجة لتدهور أساسي، الا أنها كانت نتيجة لتوترات، معتبرا أن الأحداث مرتبطة بما يدور في المملكة العربية السعودية، فالوضع يخضع حاليا يخضع للتكهنات، ويمكن أن يحدث انتعاش متي ما اتضحت الأمور.

ولفت التقرير الى أنه بالنسبة للأسهم القطرية فقد جاءت المخاوف من المخاطر المتزايدة في المنطقة في وقت غير مناسب، حيث انخفض المؤشر بنسبة 3.2 في المئة هذا الأسبوع، مما وسع خسائره هذا العام إلى 26 في المئة، وهو الأداء الأسوأ على مستوى العالم.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد