الإثنين, 19 أبريل 2021

“سنشري”: 8 صناديق ريتس عقارية متداولة برأسمال 4.2 مليار تساعد على كسب العائد دون الشراء المباشر

كشفت شركة سنشري للابحاث العقارية ان صناديق الريتس العقارية المتداولة تمثل وسيلة للمستثمرين لكسب حصة من الدخل المتولد  من الأصول العقارية دون الحاجة فعلا للذهاب وشرائها، مشيرة الى انه قد تشمل الموجودات العقارية المدرة للدخل المملوكة من قبل صناديق ريت العقارات السكنية والتجارية والصناعية.

اقرأ أيضا

وبحسب “سنشري” يوجد في السعودية 8 صناديق عقارية ريتس متداولة يبلغ اجمالي رأس مالها 4.2 مليار ريال، مقسمة الى 420 مليون وحدة بقيمة اسمية 10 ريال للوحدة. واضافت انه يتمثل الفرق الرئيسي بين شركات الاستثمار العقاري والشركات العقارية الاخرى في أنه يجب على الشركة الاستثمارية العقارية الاستحواذ على العقارات وتطويرها بشكل أساسي لتشغيلها كجزء من محفظتها الاستثمارية الخاصة، مقابل إعادة بيع تلك العقارات بعد تطويرها.

وابانت ان العوائد ترتبط  مباشرة بالقطاع المختلف الذي ينتمي إليه كل أصل، ويؤثر الوزن الكلي لاستثمارات الاستثمار العقاري في قطاع معين على الاداء العام للمحافظ، مضيفة ان ضمن كل أصل هناك فئات فرعية أو أنواع. على سبيل المثال في القطاع السكني عموما ينقسم السوق إلى نوعين رئيسيين: فلل وشقق، وانه الآن أبعد من ذلك في الشقق هناك الطبقات الفرعية التي سوف توفر عائدات وعوائد مختلفة. وبالتالي فإن اختيار الأصول في الاستثمار العقاري يرتبط ارتباطا مباشرا بالعائدات الإجمالية.

الصندوق

راس المال(مليون ريال)

اجمالي عائد الايجار

العائد على الاصول

صافي الربح الموزع

الجزيرة موطن ريت

118

8.43%

9%

1.26%

الرياض ريت

500

7.01%

6.61%

2.06%

تعليم ريت

285

7.37%

6.31%

1%

جدوى ريت الحرمين

660

6.52%

5.92%

1%

مشاركة ريت

880

8.84%

NA

NA

المعذر ريت

613.7

8.65%

NA

NA

ملكية عقارات الخليج ريت

600

8.05%

NA

NA

المشاعر ريت

572.4

6.20%

NA

NA

 

ونوهت الى ان تم إجراء الحسابات الخاصة بكل من صافي توزيعات الأرباح ومجموع العائد على صافي قيمة الأصول باستخدام البيانات المنشورة على موقع تداول، وتم تقدیم الأرقام السنویة باستخدام الافتراض بأن الأرباح تتبع بالتساوي علی مدار العام، مبينة انه لا توجد بيانات مالية منشورة حتى الان لصناديق المعذر والمشاركة وملكية والمشاعر ريت حيث تم إدراجها مؤخرا في تداول.
 

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد